مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج السعال والبلغم عند الأطفال

بواسطة: نشر في: 22 نوفمبر، 2022
brooonzyah
علاج السعال والبلغم عند الأطفال

علاج السعال والبلغم عند الأطفال

يعتبر السعال هو واحد من بين الأمور التي يعاني منها الكثير من الأطفال، وبالأخص عند التعرض إلى نزلات البرد، أو الإصابة ببعض الالتهابات التي تصيب الجهاز التنفسي العلوي، ويوجد العديد من الطرق المختلفة التي تساعد على علاج السعال والبلغم عند الأطفال والتي سوف نوضحها من خلال النقاط الآتية:

علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأدوية 

  • هناك العديد من الأدوية التي تساعد على علاج الكحة والبلغم عند الأطفال أو الكبار أيضًا.
  • وبالأخص الأدوية التي تساعد على إذابة البلغم، وذلك من خلال العمل على تكسير الروابط الخاصة بجزيئات البلغم، ويساعد ذلك الدواء على التخلص من البلغم بسهولة.
  • ولكن تلك الأدوية في حالة استعمالها للأطفال يفضل أن تكون تحت إشراف الطبيب، وذلك حتى لا يكون لها آثار جانبية على صحة الطفل، وبالأخص إن كان عمر الطفل أقل من ست سنوات.
  • ومن أشهر الأدوية التي تساعد على علاج السعال والبلغم عند الأطفال هو الدواء الذي يحتوي على الجوافنسين، وأيضًا الأدوية التي تحتوي على يوديد البوتاسيوم.
  • وبعض أنواع الأدوية الأخرى التي تحتوي على الأسيتيل سيستين، كما يوجد بعض الأدوية التي يدخل في تركيبها العديد من أنواع الأعشاب الطبيعية المختلفة، ومن بينها عشب الزعتر، وزهرة الربيع، وغيرها من الأعشاب المختلفة التي تساعد على تهدئة الكحة.

تناول السوائل الدافئة 

  • كما تعتبر السوائل الدافئة هي واحدة من بين الطرق التي تساعد على علاج السعال والبلغم عند الأطفال بشكل سريع.
  • حيث إنها تساعد على تهدئة الكحة، وأيضًا لها دور فعال في الوقاية من الجفاف الذي يصيب منطقة الحلق.
  • كما أن هناك الكثير من الأعشاب التي تساعد على تهدئة الكحة وإذابة البلغم، ومن بينها الزعتر، وكذلك المرمية، وأيضا عشبة ورق الجوافة، وغيرها من الكثير من الأعشاب المختلفة.
  • وفي حالة إن كان الطفل في مرحلة الرضاعة، فإنه لا بد من أن يتم زيادة مرات الرضاعة له، وأيضًا منحه كمية كبيرة من السوائل، وذلك من أجل وقايته من الجفاف.

استنشاق بخار دافئ

  • من بين طرق علاج السعال والبلغم عند الأطفال هو طريقة استنشاق البخار، والتي تساعد على التخلص من الكحة والعمل على تهدئتها.
  • وتتم تلك الطريقة من خلال استنشاق بخار الماء من خلال تعريض الطفل للبخار ومساعدته على استنشاقه.
  • وتكون المدة الأنسب لاستنشاق البخار هي متراوحة ما بين خمسة دقائق إلى عشر دقائق كحد أقصى، وذلك على حسب شدة الحالة.
  • كما أنه في بعض الحالات يقوم الطبيب بوصف بعض العلاجات التي تساعد على توسيع الشعب الهوائية التي يتم إضافتها للماء المغلي، وذلك حتى يتم استنشاقها، والتي يكون لها فاعلية كبيرة في علاج تلك الحالات.

علاج السعال والبلغم عند الأطفال

اقرأ أيضًا: ما هو أفضل علاج للكحة والبلغم للرضع؟

أفضل علاج للكحة والبلغم من الصيدلية 

في حالة الإصابة بالكحة والبلغم عند الأطفال، فإن يتم اللجوء إلى استعمال الأدوية من أجل التخفيف من حدة السعال، ويوجد الكثير من العلاجات المساعدة على علاج السعال والبلغم عند الأطفال والتي يتم الحصول عليها من الصيدلية، ولكن من الأفضل أن تكون بوصف الطبيب، ومن بين تلك العلاجات الآتي:

علاج طارد البلغم 

  • يعتبر هذا العلاج هو من بين العلاجات الفعالة في التخلص من البلغم سوء عند الأطفال أو الكبار.
  • ويقوم الطبيب المختص على الأغلب بوصف هذه النوعية من الأدوية في الحالات التي تعاني من الكحة، والتي يكون مرافق لها بلغم.
  • ومن أفضل الأدوية الطاردة للبلغم هو دواء الغايفينسين، والذي يستمر تأثيره لمدة اثني عشر ساعة تقريبًا.
  • كما أن من بين أدوية البلغم أيضًا دواء الدورناز، والكاربوسيتين، والبرومهيكسين، وغيرها من الأدوية الأخرى الفعالة.

أدوية مضادة للاحتقان 

  • ومن أفضل طرق علاج السعال والبلغم عند الأطفال هي العلاجات التي تساعد على تقليل الاحتقان، والتي على الأغلب يقوم الطبيب بوصفها للحالات التي تعاني من السعال الشديد والمتكرر.
  • وتتوافر تلك الأدوية في العديد من الأشكال الدوائية المختلفة، مثل البخاخات، أو الحبوب، وكذلك أدوية الشراب للأطفال.
  • تساعد تلك الأدوية على التقليل من مخاط الأنف، وهذا ما يحسن من عملية التنفس لدى الأطفال، أو المصابين بالسعال.
  • ومن أفضل الأدوية المضادة للاحتقان التي يمكن الحصول عليها  من الصيدلية الآتي:
    • دواء الأوكسيميتازولين.
    • دواء السودوإفدرين.

بخاخات الأنف

  • كما تعتبر بخاخات الأنف عي من أفضل العلاجات المساعدة للحالات التي تعاني من الكحة والبلغم، وذلك لأنها تساعد على تحسين عملية التنفس من الأنف بشكل طبيعي.
  • ومن الأفضل أن يتم استعمال البخاخات التي تحتوي على محلول الماء والملح فقط، وذلك لأنها تعمل على تنظيف الأنف وليس لها أي آثار جانبية على الصحة.

علاج الكحة والبلغم بالأعشاب

وتحتاج الحالات المصابة بالكحة والبلغم إلى الإكثار من تناول السوائل الدافة، والتي تعمل على تخفيف تلك الحالة، وقد تكون تلك السوائل عبارة عن أعشاب طبيعية، والتي تساهم في تخفيف الكحة، ومن بين تلك الأعشاب الآتي:

علاج الكحة بالزعتر 

  • يعتبر الزعتر هو واحد من بين الأعشاب التي تساعد على علاج السعال والبلغم عند الأطفال بسهولة.
  • حيث إنه يساعد على تهدئة الكحة، وتوسيع الشعب الهوائية، ويمكن أن يتم استعماله من خلال إضافته إلى الطعام.
  • كما يمكن تناول مغلي الزعتر، والذي يكون عبارة عن وضع الزعتر في الما، وترك المكونات حتى تغلي، وبعدها يتم تناوله.

الشاي مع العسل 

  • يعتبر عسل النحل هو واحد من بين الأعشاب الطبيعية التي تساعد على علاج الكحة، والذي يمكن تناول من خلال إضافته إلى بعض المشروبات الدافئة مثل الشاي.
  • حث يعمل على تهدئة الكحة، والتخلص من السعال الديكي، وتوسيع الشعب الهوائية، بالإضافة إلى تفتيت البلغم وطرده.

الخطمي لعلاج الكحة 

  • يعتبر الخطمي من بين الأعشاب التي تساعد على التخلص من الكحة والسعال، وذلك لاحتوائه على العديد من المواد المهدئة.
  • ويتم استعماله من خلال خلطه مع الماء، ويترك على النار حتى يغلي، ويتم تناول مرتين في اليوم.

علاج البلغم عند الأطفال بزيت الزيتون

  •  كما يعتبر زيت الزيتون هو من بين الزيوت الطبيعية التي تساعد على علاج السعال والبلغم عند الأطفال وذلك من خلال العديد من الطرق المختلفة.
  • حيث يمكن أن يتم مزج القليل من زيت الزيتون مع العسل الأبيض، ويتم إعطائه للطفل عن طريق الفم.
  • كما يمكن أن يتم استعماله بشكل موضعي، وذلك من خلال تدفئة الزيت، وتدليك منطقة الصدر به، ويتم وضع قطعة من القماش على صدر الطفل، ويترك لفترة وتكرر تلك الطريقة مرتين في اليوم.

أسئلة أخرى قد تهمك 

ما هو افضل علاج للكحة والبلغم عند الاطفال؟

يوجد العديد من الطرق التي تساعد على تهدئة الكحة والسعال عند الأطفال، ومن بينها استعمال الأدوية المهدئة للكحة، والتي تتكون من خلطات طبيعية للأعشاب، أو إعطاء الطفل المشروبات الدافئة التي تخفف من حدة السعال.

كم تستمر الكحه مع البلغم؟

يصاب الكثير بالسعال أو الكحة، والتي تكون من الأعراض المصاحبة لنزلات البرد، وعلى الأغلب فإنها تستمر لمدة تتراوح ما بين عشرة أيام إلى أربعة عشر يوم، وذلك في حالات الكحة العادية، ولكن في حالة إن زادت الكحة عن ذلك الحد، فإنه في تلك الحالة قد تكون الكحة ناتجة عن أمراض أخرى.

متى يكون السعال خطيرًا للاطفال؟

يعتبر السعال هو الذي يكون على هيئة كحة، ولا يكون مرافق له أي من الأعراض الأخرى غير خطير، ولكنه في بعض الحالات قد يكون خطير، وبالأخص في حالة إن كان السعال مرافق للحمى، أو كان السعال متواصل، أو رافقه زرقة في لون الشفاه.