مراحل تطور الجنين بالتفصيل نقدمه لكم من خلال موقع برونزية، حيث يمر الجنين في رحم الأم إلى الكثير من المراحل المختلفة، والتطورات الكبيرة، والتي تكون بداية من الشهر الأول، وحتى نهاية الحمل، ولذلك يمكن التعرف على تلك المراحل الهامة في حياة الجنين من خلال السطور القادمة، حيث نقدم لكم هذا البحث الشامل والكامل عن تلك المراحل.

مراحل تطور الجنين بالتفصيل

في بداية حدوث الحمل فإن الجنين يكون عبارة عن نقطة دموية صغيرة الحجم، ومنذ تلك اللحظة يمر بالكثير من التطورات المختلفة، وذلك حتى نهاية الشهر التاسع، حتى يتكون الجنين على هيئة طفل كامل الأعضاء، وسوف نذكر لكم مراحل نمو الجنين بالتفصيل من خلال هذا البحث.

1- الشهر الأول

في بداية حدوث الحمل وبالأخص في الشهر الأول من الحمل فإن الجنين في تلك المرحلة يمر بالكثير من المراحل المختلفة، والتي تبدأ بتكوين المشيمة الخاصة بالجنين، والتي تساعده في الحصول على الطعام والغذاء، وكما أنها هي المسئولة عن وصول الأكسجين إلى الجنين، وبعدها يتم تشكيل وتكوين الوجه الخاص بالجنين، وتبدأ ملامحه الأساسية في التكوين، فتتكون العيون وتكون على هيئة نقطتين صغيرتين في الوجه.

كما أن الدورة الدموية تبدأ أيضًا في التكوين في تلك المرحلة، فيمكن الآن لقلب الجنين أن ينبض في تلك الفترة، وقد يصل عدد دقات قلبه إلى خمسة وستون نبضة في كل دقيقة، ومع نهاية الشهر الأول من الحمل، يكون الجنين قد أصبح حجمه مماثل لحجم حبة الأرز أو أصغر منها أيضًا.

2- الشهر الثاني

مع بداية الشهر الثاني من الحمل فإن الجنين يتطور في نموه، ويبدأ في تكوين العديد من الأجهزة والأعضاء المختلفة، والتي تكون بداية من الأذنين، وكذلك اليدين والذراعين، والقدمين، والتي تحمل شكل شبيه بالنتوءات، وتتكون أيضًا الأصابع الصغيرة، والجهاز الهضمي والعظام، ويتم نمو رأس الجنين في نهاية الشهر الثاني بشكل أكبر من السابق، وكذلك حجمه سوف يزيد مع الوقت عن الشهر السابق، ومع انتهاء الأسبوع السادس من الحمل يمكن أن يتم سماع نبض الجنين بواسطة الأجهزة الطبية.

3- الشهر الثالث

وفي بداية هذا الشهر يمتلك الطفل الذراعين الكاملين، وكذلك الساقين، كما أنه أصبح من السهل الآن على الجنين فتح قبضتيه، وتتشكل أظافر الأصابع في تلك الفترة، كما يمكنه فتح فمه في تلك المرحلة، كما أنه يمر ببعض التطورات الأخرى في نمو الأعضاء التناسلية، وأصل أسنانه.

4-  الشهر الرابع

وفي تلك المرحلة يمر الجنين بتطورات أخرى، حيث أنه يكتمل نمو الجفون الخاصة بالجنين، وكذلك الرموش والحواجب، والشعر، كما أنه مع نهاية الشهر الرابع يتم تكوين الأعضاء التناسلية بشكل كامل، وبالتالي يمكن التعرف على نوع الجنين سواء كان ذكر أو أنثى في تلك الفترة بشكل سريع، بمجرد الفحص بالموجات الفوق صوتية، وكما أن الجنين في تلك المرحلة يمكنه التحرك وممارسة بعض الحركات الأخرى المختلفة، والتي من بينها وضع الإبهام في الفم، وأيضًا التثاؤب، وغيرها من الكثير من الأمور المختلفة.

5- الشهر الخامس

ومع بداية الشهر الخامس يبدأ الجنين في إثبات نفسه في بطن الأم، حيث يقوم بالتحرك والتمدد، ويمكن في تلك المرحلة أن تشعر الأم بتلك الحركات، كما أنه يتكون حول جلد الطفل مادة لزجة، والتي تكون مسئولة عن حماية الجنين من السائل الرهلي، كما أن هناك الشعر الكثيف الذي تكون على جلد الطفل في منطقة الكتف والظهر، وكذلك شعر الرأس الذي بدأ ينمو ويظهر بشكل كبير ومتطور في تلك المرحلة.

6- الشهر السادس

في بداية الشهر السادس يتطور نمو الجنين شيئًا فشيئًا، فيكون الجنين الآن مستجيب بقدر كبير إلى الأصوات، فيمكنه التعرف على الأصوات المحيطة به، وصوت الأم، كما أنه في تلك المرحلة يكون كثير التحرك، ويظهر ذلك من خلال الأشعة، أو من خلال مراقبة الأم لعدد حركات جنينها، كما أن معدل النبض بدأ في الزيادة في نهاية الشهر السادس.

7- الشهر السابع

في تلك المرحلة تتناقص الكمية الموجودة حول الطفل من السائل الرهلي، كما أن الطفل في تلك المرحلة يصبح كثير التقلب، وذلك بحثًا عن تغيير وضعية نومه داخل البطن، كما أنه تتطور لديه الأذن بشكل كبير، ويمكنه الاستجابة الكبيرة للأصوات، وأيضًا الضوء والألم.

8- الشهر الثامن

أما عن مرحلة الشهر الثامن فهي من المراحل الهامة، والتي تكون قبل الأخيرة في نهاية اكتمال نمو الجنين، حيث يصبح الجنين في بداية الشهر الثامن كثير التحرك، كما أن منطقة الدماغ تنمو بشكل سريع، كما أنه يمكن للطفل في تلك الفترة الرؤية، والسمع بوضوح، وكل أجهزة جسمه تكون مكتملة بشكل طبيعي، باستثناء الرئتين.

9- الشهر التاسع

في الشهر التاسع يتطور الجنين بشكل سريع، إذ أنها نهاية مراحل نمو الجنين داخل رحم أمه، فهو الآن يستعد للخروج إلى العالم، وتبدأ الرئتين الآن في النمو والاكتمال، وأصبح الجنين في تلك الفترة يمكنه فتح وإغلاق العينين، كما يمكنه أن يمسك بقبضة يده، ويستدير برأسه، ولديه قدرة كبيرة على اللمس والاستجابة للضوء والصوت.