طريقة لمنع الحمل بعد القذف، هي واحدة من الأمور التي تتساءل عنها الكثير من السيدات، وبالأخص في حالة عدم الرغبة في حدوث الحمل، ولكن بعض السيدات تتعرض إلى بعض المواقف الغير متوقعة خلال ممارسة العلاقة، والتي يمكن أن تتسبب في حدوث الحمل، ومن خلال هذا المقال على مجلة البرونزية سوف نقدم لك مجموعة من النصائح التي يمكن إتباعها، وذلك من أجل منع حدوث الحمل بعد قذف السائل المنوي داخل المهبل.

طريقة لمنع الحمل بعد القذف

يوجد بعض الطرق التي يمكنها أن تساعد على منع حدوث الحمل، وذلك في الحالات التي تتعرض لانقطاع الواقي الذكري أثناء حدوث العلاقة، أو قذف الرجل السائل المنوي من دون وعي داخل المهبل، ومن دون أن تكون المرأة قد قامت بعمل الاستعدادات الخاصة بها لمنع الحمل، فإن كنتِ قد تعرضت لمثل هذه المواقف، فإنه عليك إتباع أحد تلك الطرق، وذلك من أجل منع الحمل بشكل سريع وعدم حدوثه، ومن بين تلك الطرق الآتي:

1- تناول حبوب منع الحمل

في حالة إن مارستي العلاقة الزوجية، من دون أن تكونين قد قمتِ بعمل الوسائل الخاصة بك لمنع الحمل، فإنه يمكنك أن يقومين بتناول حبوب منع الحمل العادية، وذلك على الفور، أي بعد انتهاء العلاقة الزوجية مباشرة، فهي تمنع حدوث الحمل في مدة تصل إلى اثنان وسبعون ساعة، ولذلك يكون معكِ الوقت حتى تقومين بتناولها من أجل منع حدوث الحمل، وهي وسيلة آمنة وفعالة.

كما أنه في حالة إن وقع الحمل بالفعل، فإنها لا يكون لها أي آثار جانبية على الجنين، ولا تسبب أيضًا الإجهاض، لذلك عليك تناولها من دون خوف أو قلق، فهي تحمي من حدوث الحمل، وإن حدث فهي لا تسبب أي مشاكل صحية، لكونها تعمل من خلال تعديل الهرمونات داخل الجسم، وبالتالي فإنها تمنع الحمل بشكل جيد.

2- تناول حبوب منع الحمل الطارئة

تعتبر تلك الحبوب هي واحدة من ضمن أنواع حبوب منع الحمل الطارئة، والتي تعتمد على الهرمونات، حيث إنها تساعد على منع حدوث الحمل، من خلال التغيير في هرمونات الجسم، وأطلق عليها الحبوب الهرمونية الطارئة، لأنها تستعمل في الأوقات الطارئة، والتي من بينها الأوقات التي يتم فيها حدوث الجماع والفذف بالفعل داخل المهبل، وفي تلك الحالة، تقوم المرأة باللجوء إليها بشكل فوري وسريع، وذلك من أجل الوقاية من حدوث الحمل.

ويتم تناول الحبوب على الفور فور الانتهاء من ممارسة العلاقة الزوجية مباشرة، وهي تعمل بشكل سريع على الهرمونات، من أجل منع الحمل، ومفعول تلك الحبوب يستمر إلى مدة تصل إلى ثلاثة أيام تقريبًا، لذلك فأنتِ بالتالي ما زلتِ في مرحلة الأمان، ولكن عليكِ شراء تلك النوعية ووضعها في المنزل لتكون لكِ طريقة طارئة لمنع الحمل، وتكون سريعة في الاستعمال.

3- تركيب اللولب النحاسي

يعتبر اللولب النحاسي هو واحد من ضمن وسائل منع الحمل المتعارف عليها، والتي يمكنها أن تساعد على منع الحمل بشكل سريع، ويمكن استعماله في الحالات الطارئة، والتي تكون قد تعرضت المرأة بالفعل لاستقبال السائل المنوي داخل المهبل، حيث يمكن تركيبه على الفور من خلال التوجه إلى الطبيب المتخصص في تركيبه.

وإن كنتِ تعرضتِ لقذف السائل المنوي، فعليكِ بعدم القلق والتوجه مباشرة من أجل تركيب اللولب النحاسي، ويمكن تركيبه في مدة تصل إلى خمسة أيام من وقت حدوث الجماع والقذف، فهو يعمل على منع الحمل بشكل سريع، كما أنه آمن.

4- تناول أدوية هرمونية أخرى

كما يمكن الاتصال بالطبيب المختص على الفور، والذي من دوره أن يقوم بوصف بعض العلاجات الهرمونية، والتي من دورها أن تساهم في منع حدوث الحمل، كما أن هناك بعض الأنواع التي تعمل على التقليل من سمك جدار الرحم، وبالتالي يمنع من اتغراس البويضة في جدار الرحم، وهي من الطرق السريعة، لذلك يكون عليكِ أخذ الخطوة والاتصال بالطبيب على الفور بعد ممارسة العلاقة من أجل منع الحمل.

5- تناول بعض الأعشاب

كما يوجد العديد من أنواع الأعشاب الطبيعية التي من دورها أن تساهم في منع حدوث الحمل، والتي يجب على المرأة تناولها بشكل سريع في حالة التعرض إلى القذف داخل المهبل، فهي من دورها أن تمنع حدوث الحمل، ومن بينها عشب النيم الشهيرة، أو تناول مغلي النعناع، ولكن عليكِ أيضًا الإسراع في تناول تلك الأعشاب، وذلك بعد حدوث الجماع والقذف مباشرة، وذلك قبل أن يحدث انغراس البويضة، فهي من أنواع الأعشاب التي تقلل من حدوث الحمل بشكل طبيعي وآمن وليس لها آثار جانبية.