أشكال الرحم عند المرأة كثيرة ومتنوعة، حيث يختلف الشكل ما بين امرأة، وأخرى، ولكل شكل من تلك الأشكال المميزات التي يتمتع بها، وكذلك العيوب والمشاكل التي يواجهها خلال فترة الحمل، ومن خلال هذا المقال سوف نستعرض لكم أشكال الرحم عند المرأة المتنوعة، وذلك من خلال مجلة البرونزية.

أشكال الرحم عند المرأة

هناك العديد من الأشكال الرحمية المختلفة، والتي تختلف من سيدة إلى أخرى، وذلك منذ بداية تكون أعضائها التناسلية في رحم الأم، ويختلف كل شكل في خصائصه التي يحملها، ومن بين أشكال الرحم الشهيرة الآتي:

1- شكل القلب

يعتبر هذا الشكل واحدًا من ضمن أشكال الرحم الشهيرة، وهو يتمتع بأنه يحمل يحمل الشكل الذي يشبه إلى حد كبير شكل القلب، ويطلق عليه أيضًا بأنه الرحم ذو القرنين، ويحمل نصفين متساوين على شكل القلب، وأهم ما يميز هذا الشكل، وأهم صفاته الآتي:

  1. لا يتعرض لبعض المشاكل خلال فترة الحمل، ولكنه في الحالات النادرة فقط التي تعاني من الولادة المبكرة أو الإجهاض في بداية الحمل.
  2. ومن أبرز المشاكل التي تواجه الرحم الذي يكون على شكل قلب، بأنه يتعرض للنزيف المتكرر.
  3. صاحبات هذا الشكل الرحمي يكونون عرضة للشعور بالألم الشديد خلال ممارسة العلاقة الزوجية.
  4. من ضمن مواصفاته أنه أيضًا يسبب الألم الشديد والاضطرابات في منطقة البطن.
  5. كما أنه يسبب الألم والتقلصات الشديدة خلال فترة الدورة الشهرية.
  6. من العيوب التي تواجه صاحبات الرحم ذو القرنين بأنها لا يمكنها الولادة بشكل طبيعي، ولذلك يقرر الأطباء الولادة القيصرية.

2- الشكل المزدوج

أما عن الشكل المزدوج فهو واحد من ضمن أشكال الرحم الشهيرة، والتي تنقسم إلى قسمين، وتتواجد على جانبي الحوض، ويكون به التجويف الخاص به، ومن أهم مواصفاته الآتي:

  1. يتمتع الرحم ذو الشكل المزدوج بأنه من الأشكال التي يكون لها مشاكل مختلفة على منطقة الفرج، ومنطقة المثانة.
  2. يتميز بأنه من الأشكال التي لا يكون بها مشاكل خلال فترة الحمل، ولكنه في بعض الحالات النادرة قد تعاني حاملات هذا الشكل من الولادة المبكرة.
  3. قد تعاني صاحبات هذا الشكل من أشكال الرحم بالمشاكل العديد في مجرى البول، أو في منطقة المهبل.

3- الرحم ذو القرن

يعد هذا الشكل من الأشكال النادرة جدًا، والتي لا تتواجد عند فئة كبيرة من السيدات، وفي هذه الحالة يكون حجم الرحم هو نصف الحجم الطبيعي له، ومن بين مواصفاته الآتي:

  1. يكون من الأشكال التي تعاني من فشل في أحد جوانب الرحم، وذلك أثناء نمو الرحم عند المرأة.
  2. تعاني صاحبات هذا النوع من مشاكل عديدة خلال فترة الحمل، والتي من بينها الإجهاض المتكرر، وكذلك الحمل خارج الرحم، وعند اكتمال الحمل، فإنها تعاني من الولادة المبكرة.
  3. يكون من الأشكال التي يستلقي فيها الجنين بشكل غير طبيعي، ووضعية غير صحية، وهذا الأمر الذي يجعل الأطباء يلجأون إلى الولادة القيصرية.

4- الشكل المقوس

أما عن الشكل المقوس فإنه واحد من ضمن أشكال الرحم الشهيرة، وهو يشبه إلى حد كبير الشكل العادي من الرحم، ولكنه يحمل شكل القوس من الناحية السفلية إلى العلوية، ومن خصائصه الآتي:

  1. هو من الأشكال العادية، والتي لا يكون لها أي مشاكل في مراحل الحمل الأولى، وتمر معه بسلام.
  2. من ضمن مشاكله أن الأجنة تكون داخلة في وضعية غير طبيعية، وبالأخص في المراحل المتقدمة من الحمل.

5- الشكل المرفق بالحاجز

أما عن هذا الشكل فهو من الأشكال التي تحتوي على الحاجز أو الجدار، والذي يوجد في العضلات الخاصة به، والتي تنزل من الوسط، ويتم تقسيمه إلى قسمين، ومن أهم خصائصه الآتي:

  1. يحمل هذا الشكل الجدار الجزئي، والذي يكون من الناحية السفلية للرحم.
  2. تعاني صاحبات هذا الشكل الرحمي من مشاكل عديدة خلال فترة الحمل، وذلك بسبب تعرضها للإجهاض المتكرر، وبالأخص في الفترة الأولى من الحمل، وكذلك الولادة المبكرة.
  3. ينمو الجنين داخل الرحم المرفق بالحاجز في أوضاع غير ملائمة، وغير طبيعية.