هل الشمر مضر للحامل ، يعد من أهم أنواع الأعشاب التي لها الكثير من الأهمية، وذلك لأنه يساعد على علاج الكثير من الأمراض، ويقي أيضاً من الكثير منها. كما أنه متعدد الاستخدامات ويمكن استعماله في الكثير من الأشياء. وكما نعرف أن الحامل يمنع عنها الكثير من الأطعمة التي تكون مفيدة في وضع غير الحمل. هو من هذه الأطعمة الممنوعة في فترة الحمل وخاصة في الشهور الأولى منه. وهناك الكثير من الأطباء يحذر من تناوله بشكل مفرط للحوامل وغيرهم حيث أنه قد يسبب نتائج عكسية. وأننا من خلال هذا المقال على برونزية سنعرض لكم الأضرار التي يمكن أن تصيب المرأة الحامل إذا تناولت الشمر.

هل الشمر مضر للحامل

بالرغم من جميع الفوائد التي تكون موجودة داخل هذه  العشبة والتي يحاول الكثير من الناس الحصول عليها حتى يستخدمونها في الكثير من المنافع، ولكن هذا لم يمنع من أنها عشبة مضرة جداً أثناء فترة الحمل، وهذا لأن بها الكثير من العناصر التي يمكن لها أن تسبب للحامل الكثير من المشاكل وربما يصل الأمر إلى حد خسارتها للجنين ومن هذه الأضرار:

إصابة البشرة بالجفاف

الشمر هو من أكثر الأعشاب التي يمكن لها أن تساعد على زيادة نسبة التبول، كما أنه يعمل على أن يفقد الجسم المادة السائلة التي لا يحتاج لها ويمكن أن تسبب له الكثير من المشاكل في القلب والكلى، والمرأة الحامل في فترة الحمل زودها الله بهذه الخاصية إضافة إلى أنها تزداد حاجتها إلى دخول دورة المياه أكثر من السابق. لذلك فأن استعمال الشمر في فترة الحمل يمكن أن يعرضها للجفاف نتيجة لكثرة التبول. كذلك فإن كان هذا في فصل الشتاء فأن خطورة إصابة بشرة المرأة بالجفاف الحاد تكون أكبر وذلك لأن البشرة معرضة للجفاف في فصل الشتاء أكثر من الصيف.

تعرض البشرة للحساسية المفرطة

عادة ما تكون المرأة تعاني من الحساسية تجاه بعض الأعشاب أو المأكولات في حياتها العادية وتزداد هذه الحساسية في فترة الحمل فإذا كان لدى المرأة الحامل حساسية من الشمر أو أي عشبة من نفس فصيلته فأنها تشعر بحساسية بالغة منه. ويعد تناول الشمر في هذه الحالة من أكثر الأشياء التي يمكنها أن تسبب خطورة على صحة الحامل وكذلك الجنين. وهناك الكثير من العلامات التي يمكن للحامل من خلالها أن تتعرف على أنها مصابة بالحساسية. منها ظهور الكثير من البقع الحمراء على الجلد وتهيجه بشكل كبير، كما أنها تشعر أن هناك حكة شديدة تمتلكها في جميع جسدها، أما في الحالة الأشد خطورة نجد أنها تشعر بانتفاخ في الوجه والشفتين، لهذا يمنع الأطباء المرأة الحامل التي تعاني من الحساسية من تناوله خلال فترة الحمل.

إصابة الحامل بالإجهاض

يستخدم نبات الشمر في بداية الدورة الشهرية حتى يمنع من التقلصات التي تصيب الرحم. ويجعل المرأة تشعر بتحسن ويساعد على نزول دم الحيض ولكن في فترة الحمل يمنع من تناول المرأة الحامل هل حتى أن شعرت بتقلصات في الرحم، وذلك لأنه يعد من الأعشاب التي يمكنها أن تسبب في الإجهاض. فهو يحتوى على الكثير من العناصر التي يمكن لها أن تؤدي إلى إجهاض الجنين في الأشهر الأولى من الحمل. كما يساعد على زيادة هرمون الأستروجين عن معدله الطبيعي الأمر الذي يعد خطراً كبيراً على صحة الأم والجنين.

التعرض للولادة المبكرة

هناك الكثير من المشروبات التي تيسر عملية الولادة على السيدة الحمل ومشروب الشمر من أهمها، ولكن يجب على السيدة أن تتفادى شربه في الفترة الأولى من الحمل حتى لا يؤدي إلى ولادة مبكرة. تؤثر على صحتها وعلى صحة الجنين. 

إصابة الحامل بنزيف الحمل

يعد الشمر من أكثر الأعشاب التي يمكن لها أن تساعد على  تخثر الدم، كذلك فإنه يمكنه أن يبطئ عملية جريانه. وهذا يعتبر من الأمر الخطيرة جداً على صحة الأم والجنين فهو يعرضها للنزيف الدموي، ويمنع الأطباء الحامل من تناول الشمر منعاً باتاً إذا كانت مصابة بتحثر الدم. لأنها قد يصبها بالنزيف فور تناولها له الأمر الذي قد يعرضها لخسارة جنينها.