مقالاً اليوم عن علاج الحكة في المهبل للحامل. العديد من النساء تعاني من هذا الأمر أثناء الحمل ولا تعرف ماهي الأسباب التي تؤدي ألى ذلك، ويمكن أن يثير هذا الأمر القلق لديها ولكن يجب أن تطمئن فأن هذا شئ عادي ويحدث للكثير من النساء في العالم كله أثناء الحمل وأسبابه كثيرة جداً منها عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية أو انتقال البكتريا أثناء العلاقة الحميمية، ويمكن أ يرجع هذا إلى التغير الكبير الذي يحدث في جسد المرأة أثناء الحمل. ولكن على كل الأحوال فأنها ليست بالأمر الخطير أبداً ويوجد لها الكثير من الحلول التي سنعرفك عليها من خلال برونزية.

علاج الحكة في المهبل للحامل

هناك الكثير من العلاج المنزلية التي يمكن لها أن تكون علاج للحكة في المهبل عند السيدة الحامل وكلها طرق سهلة جداً وفعالة ولن تأخذ منك الكثير من الوقت ولن تكلفك مجود أو عناء أثناء الحمل ومنها :

عمل مغطس دافئ من بيكربونات الصوديوم

في الكثير من الأحيان تكون الحكة التي تنشأ في المهبل ناتجة عن حموضة المهبل وأفضل علاج في هذا الحالة هو أن يتم عمل حمام من الماء الدافئ ووضع كمية من بيكربونات الصوديوم فيه وتجلس المرأة فيه لعدة دقائق. وإذا كان الأمر شاقاً عليها فيمكن لها أن تضع أصبعها في محلول بيكربونات الصوديوم ثم تضعه داخل المهبل ولكطن يراعي الحذر حتى لا تؤذي المرأة نفسها. ثم يتم شطفه بعد عدة دقائق.

استخدام كريم مضاد للفطريات

  إذا كانت المرأة تعاني من هذه الحكة بسبب بعدوى الخميرة الفطرية  فيجب عليها أخذ نوع معين من مضادات الفطريات ما عادا فلوكونازول؛ يجب عليها أن تتجنبه لأنه يصبب زيادة خطر الإجهاض.

ممارسة العلاقة الزوجية الحميمة

يمكن للمرأة أن تستخدم العلاقة الجنسية بينها وبين زوجها حتى تقوم بتقليل الحكة في المهبل حيث أن ماء الرجل أقل حموضة من مهبل المرأة فيساعد على أن يهداه ويخفف من الحكة أو يسكنها لوقت معين. ويمكن لكي بعد العلاقة الحميمية أن تضعي كمادات باردة على المهبل حتى تساعدك على الحصول على نتائج أفضل بكثير.

تناول مضاد حيوي

   يمكن للطبيب أن يصف للمرأة نوع من أنواع المضادات الحيوية وذلك لأن الحكة قد تكون ناتجة عن التهاب في المسالك البولية أو عدوى أثناء العلاقة الجنسية فلا يمكن مع هذا النوع إلا استخدام المضادات الحيوية التي يرى الطبيب أنها أمنة على المرأة الحامل. ويجب على المرأة قبل استخدام أي نوع من أنواع الأدوية أن تتخلص من جميع المنتجات الكيماوية التي تستخدمها أثناء الاستحمام لأنها قد تكون من أكثر الأشياء التي تسبب لها الحكة.

طرق الوقاية من الحكة المهبلية للحامل

هناك الكثير من النصائح التي يمكن للمرأة الحامل أن تستخدمها حتى تقي نفسها من هذا الأمر وهي :
  1. يحب أن تحرص المرأة على غسل هذه المنطقة بالماء الدافئ باستمرار حتى تساعد على قتل الجراثيم والمكروبات التي تتكون في هذه المنطقة أكثر من غيرها.
  2. لا يفضل أن تستخدم المرأة الصابون الذي يحتوى على مواد كيماوية أثناء غسل الفرج لأنه يساعد على التهابها.
  3. الرطوبة يمكن لها أن تكون سبباً من أسباب الحكة في المهبل لذا يجب أن تجففي هذا المنطقة جيداً بعد كل حمام.
  4. يجب أن تكون ملابسك الداخلية مصنوعة من القطن ويكون بها فتحات للتهوية حتى تساعدك على تهوية هذه المنطقة جيداً.
  5. يمكن للبن الرائب أن يكون من المرطبات الجيدة للجسم ويعمل على ترطيب هذه المنطقة باستمرار.
  6. عدم الإكثار من استخدام الغسول المهبلي لأن ذلك قد يؤدي إلى التهاب هذه المنطقة وتعرضها للحموضة المهبلية.
  7. يجب أن تمسحي المنطقة من الأمام إلى الخلف لأن ذلك يساعد على عدم انتقال الجراثيم.

ويجب عليك الانتباه من أن حكة المهبل إذا زادت عن الحد الطبيعي لها فأنك يجب أن تستشيري الطبيب الخاص بك حتى يُشخص لك سببها بدقة ويحدد لك الدواء المناسب لحالاتك.