نقدم لكم اليوم إجابة على تساؤل شكل افرازات الحمل في الشهر الاول ، في أغلب الأحيان يكون هناك إفرازات تنزل من المهبل عن المرأة في الشهر الأول من الحمل ، وتكون هذه الإفرازات عبارة عن مادة لزجة يكون لونها مائل إلى الوردي. وعادة ما يكون ذلك من الإشارات التي تدل على أن المرأة حامل وهبوط البويضة واستقرارها في جدار الرحم. ويسميها الأطباء باسم ( Implantation bleeding)، لكن في الكثير من الأحيان لا يحدث هذا الأمر لجميع السيدات الحوامل. ويمكن أن تكون هذه الإفرازات الوردية ليست علامة من علامات الحمل وإنما عرض أخر لمرض من الأمراض التي تصيب السيدات مثل تكيس المبيض. وأننا من خلال هذا المقال على برونزية سنوضح لكي شكل الإفرازات التي يجب عليك أن تقلقي منها والأخرى التي لا تدعي للقلق.

شكل افرازات الحمل في الشهر الاول

هناك نوعان من الإفرازات التي يمكن لها أن تكون لدي السيدة الحامل في بداية الحمل وهذه الإفرازات أما خطيرة ويجب أن تذهب السيدة فور رؤيتها للطبيب، وأخري غير لا طبيعية في بداية الحمل ولا تشكل أي خطورة على الأم أو الجنين.

شكل افرازات بداية الحمل

الأطباء عادة ما يقولون أن ظهور هذه الإفرازات  (بالإنجليزية: Vaginal discharge) هو أمر غير خطير ولكن هناك علامات تدل على أن هذه الإفرازات طبيعية في بداية الحمل :

  1. وهو أن هذه الإفرازات تكون نتيجة طبيعية من الجسم لحماية الرحم من انتقال إي نوع من أنواع الميكروبات الضارة للرحم حيث أنه ينفتح أكثر من الطبيعي في حالة وجود حمل بداخله.
  2. وفي أغلب الأحيان يحدث هذا الأمر في الأسبوع الأول من الحمل أو الثاني ويعد من العلامات الطبيعية على وجود حمل. ويقول عنها الأطباء أنها  الثَرٌّ الأَبْيَض (بالإنجليزية: Leukorrhea).
  3. ولها لون أبيض مائل إلى الاصفرار قليلا، وليس لها أي رائحة كريهة، كما أنها تشبه الحليب كثيراً. وعادة ما تزداد مع استمرار الحمل.

الإفرازات غير الطبيعية في الحمل

  1. لكن في بعض الأحيان يكون للإفرازات تفسير غير جيد على صحة الحامل، أو الجنين وفي هذا الوقت يكون ظهورها بطريقة مختلفة عن النوع الأول ويكون لها صفات مختلفة عنها.

ومن العلامات التي  تؤكد لكي أن هذه الإفرازات خطيرة على صحتك هي :

  1. أن تكون لونها أصفر أو مائل إلى الأخضر.
  2. إذا لا حظتي أن لها رائحة غير مستحبة وكانت قوية جداً.
  3. لو تحول لون الفرج إلى أحمر وكان هناك التهاب فيه جعلكِ تحكينه بقوة.
  4. إذا تحول لون الافرازت إلى أحمر فهذه على علامات على زيادة نسبة خطورتها.
  5. كما أن ظهور الفرج بشكل منتفخ من علامات الخطورة.

السبب الرئيسي للإفرازات

  1. يكون السبب الأساسي لنزول الإفرازات في أول الحمل هو أن هرمون الاستروجين الموجود عند السيدات تتضاعف نسبته في الجسم، كما أن الجنين يحتاج إلى تدفق الدم بشكل أكبر في جسد الأم وهذا ما يجعل نزول الإفرازات حتمي.
  2. وعادة ما تزداد كمية الإفرازات في الشهر الثاني من الحمل وأول الثالث.
  3. ويسمي الأطباء الإفرازات التي تنزل في الشهور الأولى من الحمل السدادة المخاطية (بالإنجليزية: Mucus plug)، والله “عز وجل” لما يخلقها هكذا عبثاً وإنما لتساعد على سد عنق الرحم حتى لا يدخل له أي نوع من أنواع العدوى الجرثومية.
  4. ويجدر الإشارة إلى أنه وفي نهاية الحمل يكون الرحم في حالة استعداد للولادة ويكبر حجمه، الأمر الذي يجعله يقوم بدفع هذا السدادة بشكل تلقائي. وقد يتسبب هذا بنزول كتل من الإفرازات.

المراجع

1