ما هو رجيم الموز ، هو أحد أنواع الرجيم الآسيوي الذي يعود نشأته إلى اليابان، حيث قام باختراعه رجل ياباني وزوجته كانوا يعملان في مجال الطب البديل وذلك عام 1943، ولم يقم أحد بتجربته وقتها إلا أن في عام 2008 بدأ في الظهور والانتشار وليس في اليابان فقط، بل في جميع دول العالم، فهو من الأنظمة التي تجعلك تتجه إلى تناول الفاكهة، ويقوم بالتحكم بمستوي الجوع و الشبع لديك، بمساعدتك في خسارة الكثير من الوزن بطريقة سريعة، وذلك بسبب تناول القليل من السعرات الحرارية أثناء تطبيقه، فهو من الأنظمة الغذائية القاسية ولكن يساعد على مد الجسم بالنشاط اللازم له، برونزية يقوم بعرض أهم فوائد وأضرار رجيم الموز.

فوائد رجيم الموز

هناك العديد من الفوائد التي يقدمها رجيم الموز، بخلاف أنه يقوم بإنقاص الوزن بفاعلية وهو يساعد على العديد من الأمور ومنها :

  1. يساعد على تحسين عمل الجهاز الهضمي في سهولة هضم الطعام.
  2. كما أن يقوم بالتخلص من حالات الإسهال أو الإمساك.
  3. يقوم بمعالجة مرض الأنيميا، وفقر الدم، وذلك بسبب احتواءه على عنصر الحديد الذي يقوم من مناعة الجسم.
  4. يكون مفيد جدا في التخلص من النقرس وأيضا مرض التهاب المفاصل.
  5. يساعد في حل مشكلة الشعر الجاف والتالف، لإنه يحتوي على الكثير من الزيوت والكربوهيدرات.
  6. يمد الجسم بالكثير من الألياف القابلة للذوبان.
  7. يقلل من ظهور حب الشباب وتأخر ظهور التجاعيد على البشرة.
  8. يقوم بالمساعدة في التقليل من ضربات القلب السريعة، والضغط الدم المرتفع.
  9. يمنع ظهور تهيج المعدة الذي يتسبب في ظهور قرحة المعدة.
  10. يساعد في التقليل من مقدار تناولك للطعام.
  11. يعزز من عملية حرق الدهون المتراكمة في الجسم، وذلك عن طريق تطبيق عملية التمثيل الغذائي.
  12. يقلل من نسبة النيكوتين في الدم، ويتخلص من أثاره في الجسم، وذلك لاحتوائه على فيتامين B6، B12.
  13. يساعد في التقليل من حالة تشنج العضلات، وذلك بسبب عنصر المغنسيوم والبوتاسيوم.
  14. يقلل كثيرا من حالات التوتر العصبي والقلق الدائم.
  15. يساعد الجنين على نمو الجهاز العصبي لديه.
  16. يرفع من معادلات الغلوكوز في الدم.
  17. يزيد من هرمون البروجستين الذي يقوم بمعالجة اضطرابات الدورة الشهرية والنزيف الناتج عنها.

نظام ريجيم الموز

وجبة الإفطار

  1. تناول كوب من الماء الدافئ صباحا.
  2. يمكنك أيضا تناول من موزة واحدة إلى ثلاث ثمرات من موز.

وجبة قبل الغداء

يمكنك في الساعة 11 صباحًا أن تتناول ثمرة تفاح أو كمثرى أو برتقال أو كيوي أو موز.

وجبة الغداء

  1. يمكنك تناول أي نوع من أنواع الطعام الذي تريد بكميات محددة، ولا تحتوي على الكربوهيدرات.
  2. أو تتناول طبق من السلطة والخضار وقليل من النشويات.

وجبة قبل العشاء

في الأغلب تكون هذا الوجبة في الساعة 4 عصرًا، حيث أنها تحتوي على كوب من العصير الطازج غير محلى أو ثمرة فاكهة.

وجبة العشاء

سلطة خضار أو فواكه مع خبز أسمر

نصائح لنجاح رجيم الموز

  1. لابد من الابتعاد عن تناول الطعام من بعد الساعة 8 مساءا.
  2. شرب اكثر من لترين من الماء يوميا.
  3. لابد من ممارسة التمارين الرياضية ثلاث أيام في الأسبوع.
  4. التقليل من تناول القهوة أو الشاي أو المشروبات الغازية.
  5. تناول الأعشاب الدافئة يوميا بدون سكر.
  6. لابد من الانتظار 15إلى 30 دقيقيه، حتي تتمكن من تناول طعام أخر بعد الموز.
  7. على المرأة الحامل أو المرضعة أو من لديهم مشكلات صحية الابتعاد عن إتباع الرجيم، لإنه لا يحتوي على الزنك، والفيتامينات اللازمة للجسم.
  8. يجب تجنب تناول الأطعمة التي تكون غنية بالدهون.

سلبيات رجيم الموز

  1. يسبب رجيم الصداع بسبب تناول كميات كبيرة من الموز لا يستطيع الجسم تحملها، ويحدث ذبك نتيجة اتساع الأوعية الدموية داخل المخ.
  2. عند دخول حمض التريبتوفان إلى المخ بكميات كبيرة، فذلك يساعد على إنتاج محفزات النوم، فهو أيضا يحتوي على الماغنسيوم والذي يسبب ارتخاء في العضلات.
  3. من الممكن أن تتسبب في عدم أنتظام ضربات القلب، وذلك بسبب تناول أكثر من 12 موزه في أقل من أسبوع.
  4. يحتوي الموز على فيتامين ب6، فيتامين ب6، وعند تناوله بكميات كبيرة فهذا يؤدي إلى حدوث ضرر في الأعصاب، ولكنها من الحالات النادر حدوثها وخصوصا إذا تجاوزت الحد من تناول 100 موزة في اليوم الواحد، فستشعر بنوع من التنميل في أطرافك لبعض أيام متتالية.
  5. يحتوي علي نسبة عالية من السكر الذي يؤدي تناول بكثرة إلى تلف في الأسنان، وظهور التسوس ونخرها.
  6. يحتوي الموز على كمية قليلة جدا من البروتينات اللازمة التي يحتاجها الجسم يوميا لبناء جسمه.
  7. لا يوجد عنصر الدهون في الموز نهائيا، فيعتبر البعض أن هذا أفضل لخسارة الوزن بشكل فعال ومضمون، ولكن الجسم بحاجة دائما لمدة بكافة العناصر التي تساعده على نمو المخ وصحته، لذلك لابد من أن يحتوي الطعام الذي تتناوله مع رجيم الموز على نسبة الدهون التي يحتاجها الجسم يوميا ولكن بطريقة متوازنة دون الإفراط فيها، ويمكنك تناول زبدة الفوال السوداني مع اللوز.