نقدم لكم عبر هذا المقال أضرار عصير الأناناس للحامل ، يعد الأناناس من الفواكه الاستوائية التي تحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لجسم الإنسان مثل : فيتامين سي _ البوتاسيوم _ الألياف _ المعادن _ الحديد بالإضافة إلى مذاقها الحلو اللذيذ مما جعل الكثير يرغب في تناوله، أو شربه كنوع من العصير.

يحتوي الأناناس على مضادات الأكسدة التي تقي الجسم من الإصابة بأمراض السكر، والقلب، والسرطان كما تحتوي على انزيم البروميلين الذي يعد من أفضل مضادات الالتهابات الخاصة بالعظام، والمفاصل كما له فوائد للمرأة الحامل عند تناوله كعصير، ولكن بكميات محددة.

ومن خلال مقال اليوم على برونزية سنتعرف على أضرار عصير الأناناس للحامل.

أضرار عصير الأناناس للحامل

  • يعد عصير الأناناس من الاختيارات المناسبة للسيدة الحامل حيث يحتوي على نسبة كبيرة من الماء، والألياف كما يعتبر خيار صحي، وآمن عليها إذا تناولته بكميات معتدلة، وبشكل متباعد حتى لا تتعرض للآثار الجانبية الخاصة به حيث يحتوي الأناناس على نسبة من الأحماض التي تتسبب في تعرض السيدة الحامل للشعور بالحرقة، والارتجاع.
  • ولكن لم يُثبت أن له تأثير على الجنين، أو الإجهاض، أو أي شيء من هذه الأضرار، ولكن الإكثار منه يُعرض الأم الحامل للشكوى من آلام في المعدة، والحموضة كما أن هناك سيدات تعاني من الحساسية من الأناناس، أو أي فواكه أخرى فهذا يجعلها تشعر بالحكة، وظهور البقع الحمراء في الجلد، وتورم بعض الأماكن مثل الفم، أو الأنف، والربو، وسيلان الأنف.
  • يحتوي الأناناس على البروميلين الذي يوجد في الأناناس، والجذع الموجود به يدخل هذا الإنزيم في أقراص المكملات الغذائية بكميات كبيرة التي ينصح الأطباء بعدم تناولها للسيدة الحامل حيث يتسبب في حدوث تقلصات الرحم، والإسهال مما يجعلك تتعرضي للولادة المبكرة.
  • إذا تعرضت السيدة الحامل إلى الإجهاض المسبق، أو أقر لها الطبيب بضعف الحمل فعليها تجنب تناول عصير الأناناس طوال فترة الحمل، وأيضًا إذا كانت تعاني من الضغط المنخفض في الدم لا يُنصح بتناول هذا العصير في حالتها.
  • بالإضافة إلى وجود نسبة كبيرة من السكر في الأناناس مما يعد خطرًا كبيرًا على السيدة المصابة بسكري الحمل كما يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية فيُحظر على السيدة الحامل التي تعاني من السمنة، وزيادة الوزن حيث الوزن الزائد أمر غير محبب أثناء فترة الحمل.
  • من الأفضل أن تتابع المرأة الحامل مع طبيب متخصص كي يتابع الحالة، وينصحها بما يتناسب معها من أجل الاطمئنان على سلامتها، وسلامة الجنين، وعدم التعرض لأي مخاطر أثناء فترة الحمل فهذه فترة تحتاج إلى العناية، والرعاية، والراحة التامة كي تتم على خير.