مقالاً اليوم عن أضرار شاي كرك. من أكثر انواع الشاي شهرة خاصة في الوطن العربي. وله العديد من الطرق التي يمكن صناعته من خلالها وهي طرق مختلفة عن طرق إعداد الشاي الأخرى كما أنه يعد من أرخص أنواع الشاي ومكوناته متوفرة لدى أغلب البيوت لذلك فأنه يسمي شاي الفقراء . ولهذا الشاي شهرة واسعة في بلاد الخليج عامة ولكن موطنه الأصلي هو الهند. ومن أكثر الدول المشهورة بصناعة شاي الكرك هي دولة الأمارات المتحدة العربية وعلى الرغم من أن لهذا الشاي الكثير من الفوائد إلا أنه له العديد من الأضرار كذلك وإليكم هذه الأضرار على برونزية.

أضرار شاي كرك

توجد الكثير من الفوائد التي أثبتها العلماء لشاي الكرك كما أن هناك الكثير من الأبحاث التي تثبت أن له كذلك العديد من الأضرار وهي :

  1. يفقد شاي الكرك العناصر الغذائية المفيد التي بداخله نتيجة إلى كثرة تسخينه مما يؤدي إلى تكثيفه وقلة قيمته الغذائية.
  2. عند خلط الحليب مع الشاي فأنه يفقد فاعليته، وتتوقّف فاعلية المواد الكيميائية التي يحتوي عليها والتي يُطلق عليها مضادّات الأكسدة الخاصّة بحماية الجسم من السرطانات ومحاربة مرض ارتفاع ضغط الدّم بسبب قدرتها على توسيع جدران الشرايين، مما يؤدّي إلى تعطّل قدرة هذه المضادّات ووقف عملها عند الخلط بسبب احتواء الحليب على بروتينات تسبب ذلك، وبالتالي يُعطي الشاي مفعولًا عكسيًا.
  3. كما أن الحليب يؤثر سلباً على فاعلية وقدرة الحليب على الاستفادة بالعناصر الغذائية الموجودة فيه كذلك فأن الشاي يؤثر على فاعلية الحليب  وذلك لأنّه يقلل من قدرة الجسم على امتصاص عنصر الحديد، وعنصر الكالسيوم الموجودة في الحليب، وبالتالي يفقد الحليب فوائده وفاعليته أيضًا.
  4. من الأضرار الكبيرة التي يسببها شاي الكرك أنه يجعل يحتوي على نسبة كبيرة من الكافين والتي يمكن لها أن تؤدي إلى خسارة الجسم لعنصر الكالسيوم والحديد أيضًا والذي يعتبر العنصر المسؤول عن تقوية العظام وبنائها، وهذا يجعل الشخص عرضة للإصابة بأمراض العظام وهشاشتها وخاصة إذا كان يتناوله بشكل دائم.