أهم أشياء تساعد على فتح عنق الرحم للولادة. فالجميع من السيدات تصيبهم حالة من الرعب والقلق عند التفكير في الولادة، وآلام المخاض. وما يُزيد هذا الخوف هو القصص والروايات التي تقصها عليها صديقاتها أو أي امرأة تعرضت للولادة من قبل. ولكن نود أن نطمئنك بأن كل جسد يختلف عن الآخر، وإذا كان الألم بالغ إلى هذه الدرجة لكانت توقفت جميع السيدات عن الحمل والولادة. كما أنه من خلال مقالنا اليوم على برونزية ستتعرفون على بعض الأشياء التي من الممكن أن تلجأوا إليها كي تيسر لكم عملية فتح عنق الرحم للولادة بسهولة.

أشياء تساعد على فتح عنق الرحم للولادة

توسيع عنق الرحم لتحفيز الولاده

  1. يجب تناول كوباً من الحلبة المضاف إليها ملعقتين من العسل بشكل يومي. ويكون هذا في الشهر التاسع مما يؤدي إلى توسيع عضلات الرحم وتنشيطها واستعدادها إلى الولادة.
  2. طلوع ونزول السلالم بشكل متكرر، ويفضل أن يكون شبه يومي.
  3. المشي لمسافات طويلة، حتى في حال كنتي تجديه أمراً صعباً ولكن هو أفضل التمارين التي تساعد على فتح عنق الرحم.
  4. ممارسة تمارين الكيجل الرياضية من حين إلى الآخر.
  5. اللجوء إلى منقوع الزعتر؛ والذي يُعرف عنه أنه يعمل على تمدد عضلات عنق الرحم والتي تسهل الولادة بشكل كبير. كما أنه من الممكن استبداله بشاي ورق التوت، ومستحلب اليانسون، ومنقوع الميرامية.
  6. استعمال الكرة المطاطية الخاصة بالحامل؛ وتكون عبارة عن كرة كبيرة الحجم مصنوعة من المطاط، تقوم المرأة بالجلوس عليها. وتقوم بالتحرك من خلالها ولكن عن طريق التحريك بصورة بسيطة.
  7. في حال كانت المرأة تقود السيارة فيفضل القيادة في بعض الأماكن التي تكثر فيها المطبات.

اشياء توسع الرحم للولادة

  1. لابد دائماً أن تلجأ السيدات للدش الدافئ المائل إلى السخونية. وبصورة خاصة عند شعورها بآلام حادة في المعدة. وتبدأ تسليط المياه على منطقة أسفل الظهر، فتبدأ في استرخاء العضلات وتسهيل عملية الولادة بدون ألم.
  2. الإكثار من عملية تدليك الحلمتين. فلابد من تدليكهما مرتين في اليوم الواحد بدايةً من الشهر التاسع لأنه يُسرع من إفراز الأوكسيتوتسين.
  3. تناول حبات التمر على الريق، حيث يعمل على تنشيط الرحم بصورة طبيعية. وبالتالي يبدأ في توسيع عنق الرحم وبدون أي آلام.
  4. قومي بتفريغ المثانة من البول بشكل دوري، لأن احتباسه يجعل الانقباضات التي تحدث في عنق الرحم تتوقف وبالتالي يظل كما هو دون توسيع.