مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب تحجر البطن بالشهر التاسع عند السيدات

بواسطة: نشر في: 27 أكتوبر، 2019
brooonzyah
أسباب تحجر البطن بالشهر التاسع

تعرفوا على أهم أسباب تحجر البطن بالشهر التاسع . تلك الحالة التي يطلق عليها تقلصات براكستون هيكس. فما هي إلا مجموعة من التقلصات التي تصاب بها المرأة الحامل في الشهر الأخير من الحمل. وتكون عبارة عن مجموعة من الانقباضات الغير منتظمة في منطقة أسفل البطن. وعلى الرغم أنها لا تستمر لفترات طويلة إلا أنها تكون قوية وأحياناً لا يمكن للسيدات تحملها مطلقاً. ولكن نلاحظ أنها غير ثابتة عند كل النساء ولكن البعض يصاب بها وآخرين لا. تعرفوا على المسببات الحقيقة التي تحجر البطن في الشهر التاسع من الحمل مع مقالنا اليوم على برونزية.

أسباب تحجر البطن بالشهر التاسع

هناك مجموعة من الأسباب المسئولة بشكل تام عن حدوث عملية تحجر البطن التي تحدث في فترات الحمل خصوصاً في الشهر التاسع.

تكون عظام الجنين

أحياناً يكون السبب الرئيسي هو تكوين الهيكل العظمي الخاص بالجنين، وهذا مؤشر جيد على اكتمال نمو الطفل بشكل كامل قبل خروجه إلى الحياة الواقعية.

ولكن هنا تعاني الأم من آلام بالغة في منطقة أسفل البطن، وأحياناً تسبب لها البكاء الشديد لعدم قدرتها على التحمل.

الإجهاد

يحدث أيضاً بسبب الإفراط في الحركة والنشاط الخاص بالسيدة الحامل، والمبالغة في الأعمال المنزلية مما يجعلها تعاني من بعض الآلام الشديدة.

فرط الحركة مع عدم تناول نظام غذائي جيد، والمبالغة في تناول الأطعمة الغير مرغوب في أكلها مثل العناصر المشبعة بالدهون وغيرها.

ملئ مثانة المرأة

يؤدي أيضاً امتلاء مثانة السيدات في فترات الحمل إلى تحجر البطن، ويكون السبب في ذلك هو ضغط الرحم على المثانة. وبالإضافة إلى الفضلات التي يخرجها الجنين والفضلات التي تخرجها هي أيضاً، ولهذا تشعر وكأنها ترغب في الذهاب إلى الحمام دائماً.

امتلاء جسم المرأة الحامل

بسبب اختلاف حجم المرأة عن السابق قبل فترة الحمل، فيكون منطقة الرحم ممتلئة كثيراً بالمياه التي يعيش فيها الجنين. ونجد أن بعض السيدات يعانوا من هذه المشكلة في الشهر الثالث، والبعض يعاني منها في الشهر الأول، والبعض في الشهر التاسع.

أسباب أُخرى لتحجر البطن في الشهر التاسع

  1. شرب الكثير من المشروبات الغازية.
  2. لمس منطقة السرة باستمرار وبشكل خاطئ.
  3. اللجوء إلى الأطعمة السريعة والوجبات المشبعة بالدهون المضرة، والتي تسبب الكثير من الزيادة في الوزن والإصابة باختزان نسب عالية من الكوليسترول الضار في الجسم.