ما هي أسباب الإفرازات الصفراء للحامل. الأمر الذي تواجه أثناء تلك الفترة، والتي لم يسبق هبوط مثل تلك الكمية عليها من قبل. فأحياناً قد يسبب لها بعض المشاكل والإزعاج، كما يجعلها قلقة بشأن نفسها وأيضاً الجنين. ولكن نود أن نطمئنك حول هذا الموضوع، فهو أمر طبيعي. فتعرفي على أهم العوامل المسئولة عن هذا مع مقال برونزية اليوم، الذي تم إعداده خصيصاً من أجلك عزيزتي.

أسباب الإفرازات الصفراء للحامل

ستجد المرأة الحامل أنها تتعرض لتلك الإفرازات في الفترة الأخيرة من الحمل بشكل غزير، ولكن قليلاً ما تلاحظها في الثلث الأول والثاني منه.

أهم الأسباب الناتج عنها الإفرازات الصفراء للحامل

عدوى الخميرة

  1. عادة ما تتعرض النساء في فترات حملهم لما يُعرف باسم عدوى الخميرة.
  2. وتكون هذه العدوى دائماً من الفترة التي تتراوح من الشهر الثالث، وحتى السادس في الحمل.
  3. وهي عبارة عن بعض الالتهابات نتيجة تكون فطريات حول الرحم، وبالتالي ينتج عنها بعض الإفرازات السميكة التي يصاحبها رائحة كريهة.
  4. كما أنها تجعل السيدات تعاني من الحكة المستمرة حول منطقة المهبل.
  5. ويختلف هذا اللون الخاص بالإفرازات بين المرأة وغيرها. فالبعض يكون أصفر فاتح، وآخرين داكن جداً.
  6. وحتى الآن لم يتوصلوا إلى نتائج تأكيدية حول حدوث هذه العدوى، ولكن البعض يقول ان السبب هو الخلل في الهرمونات الأنثوية.
  7. كما أن السبب الظاهر حتى الآن هو إصابتها بسكر الحمل.

هرمون الاستروجين

  1. قد يكون السبب هو الخلل في هرمون الأنوثة لدى المرأة في أوقات الحمل.
  2. حيث أنه يتم إنتاجه في الخلايا الكظرية، وفي المبايض.
  3. وبالتالي نلاحظ أنه عند  ارتفاعه أدى إلى وجود إفرازات مهبلية غزيرة جداً، وأيضاً السبب في ذلك هو خلل هرموني.
  4. ولكن زيادة نسب الدهون في الجسم، وضعف الجهاز المناعي، وتناول الأطعمة التي لا يتواجد بداخلها الألياف الغذائية، كل هذا أدى إلى زيادة الإفرازات بشكل كبير. لهذا لابد من الانتباه، وتفادي كل هذه الأخطاء.

البكتريا المهبلية

  1. تتراكم العديد من البكتريا حول المهبل، منها السيئة وأُخرى نافعة.
  2. ولكن بالنسبة للبكتريا الضارة تتكون بسبب الإفراط في استخدام الغسول المهبلي.
  3. ولهذا ينتج عنه إفرازات سميكة، ويكون لونها في البداية أصفر وبالتتابع يتحول إلى أخضر.
  4. كما أنكِ ستلاحظين أنها ذات رائحة قوية كريهة، ويصاحبها دائماً بعض التورمات والحكة الدائمة.
  5. وهذا النوع من الإفرازات قد يؤثر على سلامة جنينك عند الولادة، حيث قد يجعله أقل وزناً وتمزق بعض الأغشية والولادة قبل ميعادها.
  6. ولهذا لابد من التخلص من البكتيريا بالنظافة أولاً بأول.

العلاقة الجنسية

  1. غالباً تكون هذه العلاقة مسئول عن وجود بعض الإفرازات من خلال انتقالها من الرجل إلى المرأة، ولهذا لابد من التأكد من النظافة الشخصية بالنسبة للرجل والمرأة.

ملحوظة: لابد من التأكد من نظافة الأعضاء التناسلية أولاً بأول للتخلص من أي عدوى مصابه بها. والانتظام في الأطعمة التي تتنوع فيها العناصر الغذائية.

المراجع

1