نعرض عليكم أهم أسباب آلام الورك للحامل. تلك العرض الشائع الذي تعاني منه معظم السيدات الحوامل، خاصةً مع اقتراب موعد الولادة. حيث أُجريت بعض الدراسات العلمية على مجموعة من النساء فوجدوا أنه هناك ما يقرب من 50% يُعانون من هذا الألم الحاد. فإليكم أهم المسببات التي نتج عنها هذا الوجع في هذا المقال ببرونزية، فتابعونا.

أسباب آلام الورك للحامل

اسباب الم الورك واسفل الظهر

  1. أحياناً يكون السبب الرئيسي في هذا الألم هو المرونة والليونة المتواجدة في عظام الحوض، والتي تنتج بسبب إطلاق الجسم لبعض من الهرمونات المختلفة في فترة الحمل. والتي تعمل على استرخاء الأنسجة الضامة والمفاصل وأيضاً الأربطة المتواجدين بين العظام. وهذا الأمر من الضروري أن يحدث حتى يسمح للطفل بالتحرك بسهولة ويسر، وخاصةً في مرحلة المخاض.
  2. ثقل الحمل والذي يعمل على زيادة التحميل على ما يعرف بالعصب الوركي، فهناك عصبان وركيات ممتدان من آخر منطقة الظهر وحتى القدمين. وفي حال توسع الرحم يبدأ الضغط على هذه المنطقة بشكل كبير. وبالتالي تشعر الأم بآلام بالغة في منطقة الفخذين أو الوركين، وهذا ما يُعرف بعرق النسا.
  3. ثقل حجم الجنين، وبالتالي يجعل الرحم يضغط على منطقة الظهر سقوطه لأسفل. وضغطه على الأعصاب المرتبطة بين الظهر والوركين.
  4. أيضاً التعرض لألم الرباط المستدير؛ و يبدأ في الظهور في الثلث الثاني من الحمل. وهو عبارة عن آلام بالغة في منطقة البطن، والورك، والفخذ. ويصل هذا الألم إلى أقصاه عندما تتحرك الأم بعض الحركات السريعة في وقت قصير.
  5. ربما يكون السبب في هذا أيضاً هو تغير وضعية الجنين، فيبدأ في حدوث بعض الاضطرابات بالرحم. وبالتالي يبدأ الضغط على منطقتي الظهر والورك.

نصائح لتخفيف آلام الورك للحامل

  1. في المرحة التي يكون فيها بطن الحامل متوسطة الحمل من الممكن أن تقوم بالانحناء في السرير أثناء نومها. أو الدوران بالركبتين مع محاولة الضغط على منطقة الركبتين.
  2. يمكنك أيضاً النوم ومحاولة ثني الساقين، ووضع وسادة بين الركبتين لتخفيف الألم. حيث أنها ستساعدك في تهدأة المفصل الموجودة بين الحوض والوركين، ومرونتها. أو من الممكن أن تضعي بطانية ثقيلة في حال شعرتي أن المخدة لا فائدة منها.
  3. يجب عليكي أيضاً أن تضعي حقيبة مملوءة بالفايبر أو القطن في أعلى مفاصل الورك، أو أسفلها. حتى تكون هذه المنطقة بأكملها متواجدة على شئ مرن.