اضرار تربية الارانب في المنزل كثيرة، حيث يلجأ الكثير من الأشخاص إلى تربية الأرانب داخل المنازل، وذلك في حالة عدم توافر المكان المناسب للتربية، ومحاولة منهم لتوفير الوقت والجهد المبذول في تخصيص مكان محدد لتربية الأرانب، وأيضًا توفير في المال، ولكن هذا الحل يكون من الحلول التي لها الكثير من الآثار السلبية على من يعيشون داخل المنزل، ومن خلال السطور القادمة سوف نستعرض لكم أهم الأضرار التي تحدث في حالة إن تم تربية الأرانب داخل المنزل مع الأسرة، وما هي آثاره السلبية على الصحة على موقع برونزية.

اضرار تربية الارانب في المنزل

هناك العديد من الأضرار المختلفة التي تنتج في حالة تربية الأرانب داخل المنزل، والتي يكون لها تأثير كبير على الصحة العامة، وبالأخص للأطفال الذي يعيشون في المنزل، ومن أهم وأبرز تلك الأضرار الآتي:

1- الإصابة بمشاكل الجهاز التنفسي

هناك الكثير من الأضرار والمشاكل التي تصيب الجهاز التنفسي في حالة تربية الأرانب داخل المنزل، أو التعرض المباشر للأماكن التي يتم تربيتها بها، سواء كان داخل المنزل أو خارجه، فدخول الأماكن التي يتم تربية فيها الأرانب من الأمور الغير مستحبة على الإطلاق، حيث إنه ينتج عنه الإصابة بالسعال الشديد والجاف، وفي الكثير من الحالات تتحول إلى فقدان القدرة على التنفس بشكل جيد، والتعرض للاختناق.

وفي حالة إن كان يعاني أحد الأشخاص من الحساسية الشديدة في الجهاز التنفسي أو كان مصابًا بحساسية الربو، فإنه يكون عرضة إلى الإصابة بالأزمات الصدرية والاختناق، وضيق الشعب الهوائية، وغيرها من الكثير من المشاكل التي تنتج عند التعرض للأرانب وأماكن تربيتها.

2- حساسية الجيوب الأنفية

كما أنه في حالة التعرض إلى أماكن تربية الأرانب فإن الشخص يتعرض إلى تهيج في الحساسية التي تصيب الجيوب الأنفية، وهي من أنواع الحساسية الشديدة والتي يعاني منها فئة كبيرة من الأشخاص، وعند التعرض الدائم للأرانب فإنها تتسبب في الإصابة بتلك الحساسية.

كما أنها تؤدي إلى العديد من المشاكل المختلفة في الأنف، حيث تؤدي إلى الشعور بالزكام الشديد، وفقدان القدرة على التنفس بشكل جيد، بالإضافة إلى الإصابة بالاحتقان الشديد في الأنف، وفي الكثير من الحالات تكون أعراضها الجانبية على هيئة سيلان شديد من فتحة الأنف.

3- اضطرابات العين

كما تتسبب أيضًا الأرانب عند تربيتها داخل أماكن المعيشة في الإصابة بالعديد من المشاكل المختلفة في منطقة العين بالأخص، حيث تؤدي إلى الحساسية الشديدة والمفرطة بها، وفي الكثير من الحالات تؤدي إلى زيادة إفراز الدموع من العين، وفي حالة ملامسة العين مباشرة بعد ملامسة الأرانب، فإنها تؤدي إلى حدوث تورم شديد في منطقة العين واحمرار شديد، ويصاحبها الألم والشعور بالحرقة الشديدة في العين.

4- الإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي

نتيجة تربية الأرانب داخل المنزل فإن ذلك يكون له الكثير من الآثار الجانبية والأضرار العامة على صحة الجهاز الهضمي، والتي تأتي على هيئة الشعور بالغثيان، والقيء المتكرر والمزمن، وذلك بسبب التعرض إلى بعض أنواع العدوى البكتيرية، كما أنه في الكثير من الحالات تتسبب في الإصابة بالإسهال المزمن، واضطرابات شديدة في الأمعاء.

كما أنها قد تكون السبب وراء الإصابة ببعض أنواع الالتهابات التي تصيب الجهاز الهضمي، حيث يمكن أن تسبب التهابات الكبد، وأيضًا التهابات الكلى، والمعدة، وغيرها من الكثير من الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي نتيجة التعرض الدائم للبكتيريا والجراثيم.

5- ارتفاع درجة حرارة الجسم

لن تقتصر أضرار تربية الأرانب على الأضرار السابقة فقط، بل إنها تصيب الجسم بأنواع العدوى الفيروسية والبكتيرية المختلفة، والتي ينتج عنها تعرض الجسم لارتفاع درجة حرارته، والإصابة بالحمى الشديدة، وفي الكثير من الحالات يتعرض الشخص للإصابة بالقشعريرة، ويصاحب تلك الحالات الشعور بالألم الشديد في العظام، والمفاصل وجميع مناطق الجسم المختلفة، بالإضافة للشعور بالصداع المزمن والمتكرر.

6- حدوث الإجهاض للحامل

كما أن الأرانب يمكنها أن تسبب العديد من الأضرار الصحية الخطيرة على المرأة الحامل وعلى الجنين، حيث إنها من الأشياء التي يمكنها أن تنقل العدوى بشكل سريع جدًا منها إلى الإنسان، وبالأخص المرأة الحامل لأنها تكون عرضة بشكل سريع لاستقبال بعض أنواع الجراثيم، حيث يمكن أن تصيب المرأة بداء القطط، والذي يجعلها تفقد الجنين بشكل سريع، كما أنها تقوم بنقل أحد أنواع الجراثيم، والتي ينتج عنها حدوث الإجهاض للمرأة الحامل على الفور، وبالتالي فإنه لا بد من الابتعاد عن تربية الأرانب في المنزل، وبالأخص إن كان يعيش به سيدة حامل.

7- الإصابة بالجرب

في حالة تربية الأرانب في الأماكن المغلقة مثل المنازل والأماكن المصنوعة من الأسمنت والأخشاب، فإنها تكون البيئة المناسبة لتراكم البكتيريا والجراثيم، وبالتالي تكون الأرانب معرضة إلى الإصابة بالعديد من الأمراض الجلدية المختلفة، والتي على رأسها الجرب، ولأن الأرانب سريعة في نقل العدوى إلى الإنسان، فبالتالي في حالة إصابتها بالجرب، فإنها تقوم بنقله أيضًا إلى الإنسان بشكل سريع، وهو أحد الأمراض الجلدية الشديدة، والتي تسبب حكة شديدة في جميع مناطق الجسم، وبالتالي فإنه لا بد من عز الأرانب في مكان بعيد عن المنازل.