أهم أسباب نزول إفرازات شفافة من المهبل ، واحد من أكثر المناظر التي تسبب انزعاج لدى الفتيات أو السيدات المتزوجة. وأحياناً يصل الأمر إلى الخوف الشديد حول هبوط هذه الإفرازات معتقدين أنه أمر خطير لا قدر الله. ولكن مع قراءتكم مقالنا اليوم على برونزية سنطمئن قلبك كثيراً حول معرفة السبب الرئيسي المسئول عن نزول هذه الإفرازات. قوموا بقراءة هذا المقال جيداً لتطمئنوا على صحتكم.

أسباب نزول إفرازات شفافة من المهبل

البكتيريا المهبلية

هناك بعض السيدات اللاتي تعاني من بعض الالتهابات التي تصيب منطقة المهبل، والتي على الأغلب تنتج من العدوى البكتيرية.

يطلق على تلك الحالة مسمى داء المهبل الجرثومي.

وقد تلاحظين على الأغلب أن هناك رائحة مهبلية كريهه ناتجة مع تلك الإفرازات حتى تتأكدي من أنها البكتيريا المتراكمة في ذلك العضو.

وعلى الأغلب البعض من الأطباء يشخصون تلك الحالة بأنها ناتجة من التواصل الجنسي مع الزواج، ولكن ليست هذه الحقيقة مطلقاً ولكن بسبب التغيرات المفاجئة للبكتيريا الطبيعية الموجودة في تلك المنطقة وعدم استقرارها على وضع ما.

الفطريات

واحدة من أكثر أنواع العدوى المنتشرة بين النساء حول العالم كله، ويطلق عليها عدوى الخميرة.

وهي عبارة عن إفرازات سميكة الملمس، شفافة اللون، وكريهة جداً من حيث الرائحة.

ويسبب على الأغلب هذا النوع من الفطريات الشعور بالحكة المتزايدة، وحرقان في داخل العضو.

وفطر الخميرة بالأساس متواجد في المهبل، ولكن معظم السيدات يتكاثر عندهم وينمو. وأغلب هذه الشخصيات تكون مصابة بمرض السكر، أو تستهلك المضادات الحيوية كثيراً، أو تعاني من الإجهاد والتعب الشديد.

التهابات الحوض

هذا المرض يكون السبب الرئيسي فيه هو الاتصال الجنسي. ويكون عبارة عن انتشار لنوع ما من البكتيريا في أجزاء الأجهزة التناسلية جميعها.

وأيضاً ينتج عن هذا الالتهاب تلك الإفرازات الشفافة، وتكون سميكة من حيث الملمس، ولها رائحة كريهه.

ويمكنك التخلص من هذا النوع من الالتهابات من خلال الخضوع إلى تناول كثير من المضادات الحيوية، أو أخذ أنواع معينة من الحقن. ولكن لابد من سرعان التوجه إلى الطبيب لحل هذه الأزمة ووصف العلاج الدقيق والمناسب للحالة المرضية التي تعاني منها.

كما أنها من الممكن أن تقف حاجزاً بينها وبين الحمل.

الإصابة بداء المشعرات

أيضاً هي أحد أنواع الأمراض التي تنتقل من خلال الاتصال الجنسي، ولكن ليس فقط هذا. فمن الممكن أن تُصابي بها من خلال استخدام أدوات المريض أو الاستعمال للأغراض الشخصية التي تتمثل في ارتداء الملابس الداخلية أو مشاركة استعمال المنشفة الخاصة بهذا الجزء.

من السهل جداً التعرف على هذا النوع من المرض لأن الإفرازات لا تتمثل في الشفافة فقط بل أحياناً ستلاحظين أن هناك الأخضر منها، والأصفر. كما أن الرائحة الكريهة الناتجة منهما نفّاذة جداً.

وهذا المرض على الأغلب يصاحبه حكة مستمرة وألم شديد.

الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري

واحداً من أخطر الأمراض التي من الممكن أن تصاب أي سيدة بها لأنه ينص على إصابة هذه السيدة بسرطان عنق الرحم.

وهو واحداً من الأوبئة الخطيرة، ولكي تتعرفوا عليها بسهولة فستلاحظا أن تلك الإفرازات الشفافة يخالطها بعضاً من نقاط الدماء وأيضاً يكون لها رائحة نفّاذة.

وهنا لابد من الإسراع والتوجه للطبيب لعمل الفحوصات اللازمة، وإجراء ما يُعرف بمسح عنق الرحم.

 

وعلى الأغلب هذه هي الأسباب الرئيسية المسئولة عن ظهور إفرازات شفافة، ولكن لابد من التوجه إلى الطبيب النسائي الخاص بك في حال ظهور كنوع من الاطمئنان. وفي حال وجود أي شئ خطير لا قدر الله يتم الإسراع في معالجته.