تزاوج الاسماك تعرف على كل ما يخص ذلك من خلال مجلة البرونزية، حيث يبحث الكثير من الأشخاص عن كيفية تزاوج الاسماك ووقت التزاوج وغيرها من الكثير من الكثير من المعلومات المختلفة المتعلقة بتكاثر الأسماك بكافة أنواعها المختلفة، حيث تختلف الطريقة الخاصة بتزاوج الأسماك سواء أسماك القرش أو الدلافين وغيرها من الكثير من الأنواع، ومن خلل السطور القادمة سوف نقدم لكم كل ما يتعلق بتزاوج السمك.

تزاوج الاسماك

  1. يعتبر تزاوج الأسماك هو من الأمور التي تحدث من خلال العديد من الطرق المختلفة ولتي من بينها التخصيب أو التلقيح.
  2. وتقوم الأسماك بترك البيوض الخاصة بها في البحار وذلك حتى تعوم كما هي.
  3. وهناك بعض الأسماك التي تعيش في مياة الأنهار والتي تقوم بالعمل على تخبئة البيوض الخاصة بها.
  4. حيث يتم وضع البيض داخل الرمال الموجودة في قاع النهر أو في الأعشاب التي توجد في القاع.
  5. وتزاوج الاسماك يكون له أوقات محددة على حسب نوع السمك، وكذلك الطريقة الخاصة به والتي سنتحدث عليها تفصيلًا.

موسم تزاوج الأسماك

  1. يكون لتزاوج الأسماك الوقت الخاص بها، أو الوقت المفضل الذي تتم فيه عملية التزاوج.
  2. ويكون هذا الوقت في الغالب هو فصل الربيع، وأيضًا فصل الصيف، على أن يكون في بدايته الصيف فقط.
  3. وذلك لأن الماء في تلك الأوقات يكون غير بارد، وليس مرتفع الحرارة حيث يكون الماء معتدل في حرارته وبرودته.
  4. ولكن هناك بعض أنواع الأسماك التي يمكنها التزاوج في أي وقت من أوقات العام.
  5. وقد تعود بعض الأنواع إلى المواطن الأصلية الخاصة به في موسم التزواج والبعض الآخر لا.
  6. وكذلك يمكن للسمك السير لمسافات بعيدة جدًا، والبعض الآخر يقوم بحمل البيض في الفم وذلك من اجل الوصول إلى الأماكن العذبة.
  7. ويجب أن تكون الأسماك قد وصلت إلى اثنى عشر شهر من العمر، وذلك حتى تصبح صالحة للتزاوج.
  8. وهناك بعض الأنواع التي يجب أن يكون عمرها قد اكتمل العشرة أعوام وذلك حتى تصبح جاهزة.

مدة فقس البيض

  1. كما تختلف المدة الخاصة بوضع البيض الخاص بالأسماك وذلك من نوع إلى نوع آخر.
  2. حيث إنه في الأماكن التي تكون المياة دافئة بها بشكل أكبر يكون فقس البيض بشكل اسرع بها.
  3. وأما بالنسبة لفقس البيض فإنه يكون أقل من اليوم، وذلك بالنسبة للأسماك الاستوائية.
  4. وبالنسبة للأسماك التي تتواجد في المياة الباردة، فإن مدة فقس البيض تتراوح ما بين الأربعة أشهر، وحتى بلوغ الستة أشهر.

كيف يتكاثر السمك

وهناك العديد من الطرق المختلفة التي يتكاثر بها السمك، والتي تختلف على حسب البيئة التي يتواجد فيها السمك، وكذلك نوعه وطبيعه نموه، وغيرها من الكثير من العوامل الأخرى المختلفة، ومن بين تلك الطرق الآتي:

مرحلة التلقيح

  1. تعتبر مرحلة التلقيح هي واحدة من المراحل الهامة ويتم التكاثر من خلال اتحاد الحيوان المنوي مع البويضة.
  2. ويتم تلقيح البويضة من خلال قيام الأسماك بتلك العملية خارج جسم السمك على عكس العديد من الحيوانات.
  3. حيث يقوم الذكر بإخراج الحيوانات المنوية، وتقوم الأنثى بإخراج البويضة، وذلك في الماء، وبعدها يتم التلقيح من خلال وضع الحيوانات المنوية فوق البويضة.
  4. وهناك بعض الأنواع الأخرى التي تعتمد على التلقيح بشكل داخلي، حيث يتم التزاوج بين النوعين بشكل طبيعي.
  5. وفي تلك الحالة تقوم الأنثى بوضع البيض الذي يكون كبير الحجم، ولكنها قليلة في العدد، وتقوم الأم بمراعاة البيض حتى الولادة.
  6. حيث تقوم الأسماك الغضروفية بالتزاوج الداخلي ويكون عدد البيض أقل، في حين أن الأسماك الغير غضروفية تملك أعداد في البيض أقل ويتم التزاوج خارج الجسد.

وضع البيض

  1. أما عن الطريقة الخاص بوضع البيوض فهي واحدة من الأمور التي تختلف أيضًا على حسب نوع السمكة.
  2. حيث إن هناك بعض الأنواع التي تقوم بالعمل على تحضير العش الذي يتم من خلالها وضع البيض.
  3. ويتم تجهيزه من خلال القيام بعمل حفرة في الرمال الموجودة في قاع البحر، والبعض الآخر يقوم بالعمل على بناء بعض الاماكن للبيض.
  4. والبعض الآخر يقوم بالعمل على تكوين فقاعات من الهواء، والتي تطير إلى سطح الماء، وذلك حتى تقوم بحماية البيض.
  5. وبعض الأسماك تقوم بالعمل على حمل بيوضها داخل الفم، وذلك من أجل حماية البيض، ومن أبرزها سمك السلور.
  6. وفي بعض الحالات تقوم بعض الأسماك بالسفر إلى أماكن بعيدة جدًا في البحار والمحيطات وذلك حتى تصل إلى مواطنها.
  7. وبعض الأسماك يقومون بترك البيوض حتى تعوم في مياة المحيط كما هي، ولكن هناك بعض الأنواع التي تفضل أن تخبئ البيوض.
  8. ومن أبرز تلك أنواع الأسماك هي الأسماك التي تكون في المياه العذبة، أو الأنواع التي تقرب من السواحل.
  9. ولكن في تلك الحالة تكون نجاة الصغار أمر نادر، إذ أن معظمه يموت وهو ما زال صغير جدًا.
  10. حيث لا تنمو في تلك الحالات إلا مجموعة قليلة جدًا من الصغار، والتي تكون أعدادها قليلة بمقارنة الآلاف التي تقوم الأم بوضعها.

تزاوج أسماك الخنثى

  1. وهناك بعض أنوع من الأسماك التي لا تحمل الذكور والإناث، والتي يطلق عليها السمك الخنثى.
  2. وهي التي يكون لديها حالة من الثنائبة الجنسية، وهي التي يتواجد فيها صفة الذكر والإناث في الوقت ذاته.
  3. وتنتشر تلك النوعية من الأسماك في مياة المحيطات المظلمة، والتي لا توجد بها سوى هذه النوعية من الأسماك.
  4. حيث تملك الأعضاء الأنثوية والذكورية، وهي في الغالب أسماك قليلة جدًا في عددها ونادرة.
  5. ويصعب العثور على الشريك من قبل تلك الأنواع والذي يساعدها في موسم التزاوج، لأنها تعيش متباعدة عن بعضها البعض.
  6. ولكن بالرغم من ذلك إلا أنها تتميز أنه يمكن لأي اثنان من هذا النوع التزاوج مع بعضهما البعض.
  7. وهذا ما يمكن تلك النوعية من التناسل بشكل سريع جدًا.

تزاوج الاسماك القرش

  1. أما بالنسبة لأسماك القرش فهي واحدة من بين أنواع الأسماك التي يكون لها بعض الأمور الخاصة بها في التزاوج.
  2. حيث يحتوي القرش على مجموعة كبيرة من الفصائل، والتي يصل عددها إلى أكثر من ألفي نوع مختلف.
  3. ويختلف كل نوع من تلك الأنواع في طريقة التزاوج على حسب حجمه أو شكله أو طريقة الغذاء.
  4. وتملك أسماك القرش الهيكل الغضروفي وهذا ما يميزها عن غيرها من الكثير من أنواع الاسماك الأخرى.
  5. وتتكاثر أسماك القرش من خلال وضع البيوض الخاصة بها داخل الفم، وتقوم بعدها بالبحث عن المكان الذي يناسبها لعملية فقس البيض.
  6. ومن أشهر تلك الأنواع التي تتكاثر على تلك الطريقة هي سمك بورت جاكسون، وهناك بعض الأنواع الأخرى والتي تتكاثر عن طريق الولادة.
  7. ويطلق على تلك النوعية من أسماك القرش هي النوعية الولود، والتي تعيش في بعض المحيطات مثل الباسيفيكي.
  8. حيث تضع تلك الأنواع المولود الكبير في الحجم، والذي يكبر عن حجم الأم نفسها في الكثير من الأوقات.
  9. وبعض أنواع أسماك القرش تقوم بالعمل على حفظ البيوض داخلها، وذلك حتى ترتبط الأبناء بها.
  10. وذلك يكون من خلال حمل حبل يشبه إلى حد كبير الحبل السري وتقوم بعدها الأسماك بولادة أكثر ما يزيد عن خمسون مولود.