جدول هجرة الطيور 1442 تعرف عليه بالتفصيل من خلال موقع برونزية، حيث يبحث الكثير من الأشخاص عن جدول هجرة الطيور 1442 وبالأخص الذين يهتمون بأمور الطيور، وقد لا تمتلك المملكة العربية السعودية أنواع كثيرة من الطيور، إلا أنها تحتوي على نسبة كبيرة من الأنواع التي تهاجر، ويكون لها المواعيد المخصصة، ومن خلال السطور القادمة سوف نستعرض لكم المواعيد الخاصة بهجرة الطيور.

جدول هجرة الطيور 1442

هناك العديد من أنواع الطيور المختلفة التي تشتهر بها المملكة العربية السعودية، والي كون ضمن مجموعة الطيور المهاجرة، وذلك لأنه يكون لها الموعد المحدد التي تقوم بالهجرة به، وعندما ينتهي السبب الذي هاجرت الطيور من أجله فإنها تعود إلى المملكة مرة أخرى، ويكون الجدول الخاص بهجرة الطيور لهذا العام كالآتي:

  1. يكون موعد هجرة الطيور التي يطلق عليها الكرك فيكون في اليوم السادس من شهر مارس.
  2. وبالنسبة لمواعيد هجرة طيور الجرجس فتكون في اليوم الثامن من شهر مارس.
  3. موعد هجرة طيور الصعو والحصد يكون في اليوم الثامن من شهر مارس.
  4. وأما بالنسبة لموعد هجرة طيور السمان فيكون في اليوم التاسع عشر من شهر مارس.
  5. وفي نفس اليوم يكون الوقت الخاص ببدء هجرة طيور الوز الربيعي.
  6. وفي اليوم الخامس من شهر إبريل من كل عام، يكون الموعد الخاص بعودة طيور الخواضير.
  7. أما بالنسبة للوقت الخاص بهجرة طيور الخواضير فيكون في اليوم الحادي عشر من شهر أغسطس.
  8. وفي نفس اليوم وهو الحادي عشر من شهر أغسطس يتم هجرة طيور الدخل.
  9. وتبدأ هجرة طيور قطا نجد في اليوم الثاني والعشرون من شهر نوفمبر.
  10. وفي اليوم السادس عشر من شهر أكتوبر تبدأ هجرة طيور الحباري، ووأيضًا طائر الدرج، وكذلك الكروان.
  11. وتبدأ هجرة الصقور في اليوم الواحد من شهر أكتوبر.
  12. بينما تبدأ هجرة طيور الكرك وهو ما يطلق عليه طائر الأصلع في اليوم العاشر من شهر أكتوبر.
  13. وأما عن الموعد الخاص بهجرة طيور الماء، فإنه يكون بشكل سنوي في اليوم السادس والعشرون من شهر سبتمبر.
  14. وتبدأ هجرة طيور الأكحل، أو كما يطلق عليها طيور الكرك في اليوم الواحد من شهر سبتمبر.
  15. وتبدأ هجرة طيور القميري في اليوم واحد من شهر سبتمبر.
  16. وتعود طيور القميري في اليوم العاشر من شهر إبريل.
  17. وبالنسبة لطيور الصفار فإنها تعود في اليوم العشرون من شهر إبريل.

جدول عودة الطيور

وأما بالنسبة للجدول الخاص بعودة الطيور مرة أخرى إلى المملكة العربية السعودية، فهو من الأمور التي يبحث عنها الكثير من الأشهاص المهتمين بهجرة الطيور ومواعيد عودتها، ويكون الموعد الخاص برجوع الطيور مرة أخرى على هذا النحو الآتي:

  1. تعود الطيور الخاصة بالسمان، وأيضًا طيور الجرجس في اليوم الثامن والعشرون من شهر فبراير، وهذا ما يوافق اليوم الرابع من شهر رجب لهذا العام.
  2. بينما تعود طيور الكرك الأكحل،  وذلك في اليوم الخامس من شهر مارس، والذي يكون موافق ليوم العاشر من رجب..
  3. وتعود نوع الطيور القميري في اليوم الثامن والعشرون من شهر مارس، والذي يكون موافق لليوم الرابع من شعبان.
  4. وهناك بعض الأنواع من طيور القميري التي يكون تاريخ عودتها في اليوم العاشر من شهر إبريل.
  5. وبالنسبة لطيور الدخل فإن تاريخ العودة الخاص بها، فإنه يكون في اليوم الأول من شهر إبريل.
  6. وبالنسبة لليوم الخامس عشر من شهر إبريل، فإنه يكون اليوم الخاص بعودة طيور الخواضير، وأيضًا طيور الصفار.
  7. كما أن هناك مجموعة من الطيور الخواضير التي تعود في اليوم الخامس من شهر إبريل، وبعض الأنواع تعود في اليوم العشرون من الشهر.

أسباب هجرة الطيور

وهناك العديد من الأسباب المختلفة التي تقوم الطيور بالهجرة من أجلها، حيث إنه يوجد بعض الأسباب الطبيعية التابعة للهجرة، والأسباب الابعة للبيئة نفسها، والتي تجعل الطيور تلجأ للهجرة، وتكمن أسباب الهجرة في تلك النقاط الآتية:

1- العوامل البيئية

  1. تعتبر العوامل البيئية هي واحدة من بين العوامل التي تؤدي إلى هجرة الطيور.
  2. والتي تكون ناتجة عن حدوث العديد من التغيرات المختلفة التي تطرأ على البيئة.
  3. وبسبب حدوث تلك التغيرات تشعر الطيور بعدم قدرتها على العيش في تلك المكان.
  4. وذلك لأن هناك بعض التغييرات التي تطرأ على البيئات والتي تجعلها غير ملائمة للعيش والحياة.
  5. وفي تلك الحالة تهاجر الطيور من تلك البيئة من أجل أن تحاول البحث عن الأماكن التي تساعدها على العيش واستكمال حياتها.

2- العوامل المناخية

  1. تعتبر العوامل المناخية هي واحدة من بين العوامل التي تؤثر بشكل كبير على هجرة الطيور.
  2. حيث من المعروف أن الطيور تختلف في أنواعها، وفي طرق العيش الخاصة بكل نوع منها.
  3. ولذلك فإنه في حالة وقوع التغيرات المناخية على المكان، مثل ارتفاع درجات الحرارة، فإن هناك بعض الأنواع من الطيور، والي لا يمكنها العيش في لك الدرجات المرتفعة.
  4. وهذا ما يدفع الكثير من الطيور إلى الهجرة، وذلك حتى يتم الوصول إلى الأماكن التي تكون درجات الحرارة بها ملائمة لجو العيش لتلك الأنواع.
  5. وكذلك هناك بعض الأنواع التي لا يمكنها العيش في درجات الحرارة المنخفضة، والبرد والصقيع، وهذا ما يقودها إلى الهجرة في أماكن تكون درجات الحرارة بها معتدلة وأكثر دفئًا.

3- العوامل الدفاعية

  1. كما أن هناك العديد من الأنواع المختلفة من الطيور، والتي تهاجر بسبب الدفاع عن النفس.
  2. وهذا الأمر من ضمن الأمور التي يمكنها أن تقود الطيور للهجرة من المكان الذي تعيش به.
  3. حيث إنها تحاول البحث عن مكان يكون أكثر أمان بالنسبة لها، حيث تواجه العديد من الطيور مشكلة الحيوانات المفترسة.
  4. وبالأخص في الأماكن التي تحتوي على العديد من المصادر الغذائية بكميات كبيرة، حيث يتوافر بها كافة أنواع الحيوانات، ومن بينها المفترسة.
  5. هذا الأمر الذي يهدد حياة الطيور وصغارها أيضًا، وذلك بسبب هدم أعشاشها من قبل الحيوانات المفترسة.
  6. وهذا ما يدفع الطيور إلى الهجرة إلى الأماكن النائية، أو الآمنة التي لا تضم بعض الحيوانات المفترسة التي تهدد حياتها.

4- البحث عن الطعام

  1. من ضمن الأسباب الخاصة بهجرة الطيور أيضًا هو أنها تحاول الهجرة من أجل البحث عن الطعام.
  2. وبالأخص في حالة إن كان الطيور تعيش في أماكن نائية، ولا يتوافر فيها الغذاء الجيد.
  3. ولأن الغذاء من الأمور الهامة، والتي لا يمكن الاستغناء عنها، فإن الطيور تلجأ إلى الهجرة إلى أماكن تحتوي على الغذاء.
  4. ويتم الذهاب إلى تلك الأماكن من أجل استمرار العيش والحياة، وفي الكثير من الأوقات لا تعود تلك النوعية من الطيور إلى مواطنها الأصلية في حالة الهجرة إلى أماكن مليئة بالمصادر الغذائية التي توفر لها ولصغارها الحياة الكريمة.

5- رعاية الصغار

  1. ويعتبر هذا السبب هو من ضمن الأسباب الهامة والرئيسية وراء هجرة الكثير من أنواع الطيور المختلفة.
  2. حيث إنه في حالة إن كانت الطيور تعيش في أماكن غير آمنة، أومحاطة بالحيوانات المفترسة.
  3. فإنها في تلك الحالة تلجأ إلى حل الهجرة من ذلك المكان، وذلك حتى تقوم بحماية الصغار.
  4. كما أنها تحاول أن توفر لصغارها البيئة الصالحة والجيدة، والتي تمكنها من الاستمرار على قيد الحياة.
  5. ولذلك يكون خيار الهجرة هو الحل الأمثل أمام الطيور من أجل تأمين مستقبل صغارها.