معوقات التفكير الابداعي كثيرة، وهي واحدة من الأمور التي أصبحت منتشرة بشكل كبير في الفترات الأخيرة، ويعتبر التفكير هو واحد من الأمور الهامة والتي تختلف من شخص إلى آخر، وذلك حتى يستطيع الفرد من أن يصل إلى مرحلة التفكير الإبداعي، فيكون عليه المرور بالعديد من المراحل الأخرى، ومن خلال هذا المقال سوف نستعرض لكم أهم المعوقات التي تعوق التفكير الإبداعي على موقع برونزية.

معوقات التفكير الابداعي

هناك الكثير من المعوقات التي يمكنها أن تؤثر بشكل كبير على التفكير الإبداعي، وتجعل الشخص لا يصل إلى هذه المرحلة المميزة من التفكير، والتي يكون لها تأثير كبير في حياته، ومن بين تلك المعوقات الآتي:

1- فقدان الثقة بالنفس

تعتبر تلك المشكلة هي واحدة من أهم العواقب التي تقف أمام الكثير من الأشخاص، وتجعلهم يفقدون الرغبة في الوصول إلى العديد من الأمور الهامة الخاصة بتفكيرهم المبدع، والذي يمكن أن يؤثر بشكل كبير في حياتهم، وفي حالة إن فقد الثقة بالنفس، فإنه في تلك الحالة يتم فقدان القدرة أيضًا على مواجهة العديد من المواقف المختلفة التي يمكن أن يتعرض لها، وذلك لأنه يفقد الرغبة في المواجهة، كما أنه يشعر بالخوف الشديد من مواجهة المواقف، وذلك لشعوره بعدم القدرة على النجاح.

2- التسرع في اتخاذ القرارات

كما أن التسرع في إتخاذ القرارات هو واحد من الأمور التي يمكن أن تسبب الكثير من العوائق في حياة الفرد، وتعيقه على التفكير بالشكل الإبداعي، وذلك لأن التهور والتسرع يجعل الفرد يقبل على الكثير من الخطوات الهامة في حياته من دون أن يتأنى بها، وذلك لرغبته الشديدة في تحقيق النجاح، وذلك يكون نتيجة لإفراط الحماس لديه، وفي هذه الحالة قد تنقلب تلك الأمور إلى عائق كبير في حياة الفرد.

3- التقيد في التفكير

يعد التقيد في التفكير هو واحد من الأمور التي يتعرض لها الكثير من الأشخاص، والتي تكون عائق في حياة الإنسان، وذلك لأن الإنسان يكون حينها مقيد ببعض الأمور، ويشعر بالالتزام التام نحوها، وبالتالي يفقد الجرأة التي تجعله يقوم بتجربة بعض الأمور الأخرى، والوسائل التي تساعده على الإبداع، وعدم الخروج عن المألوف والأشياء التي يكون ملتزم بها، وبالتالي تكون عائق كبير في حياته، وتؤثر بالسلب على تفكيره وإبداعاته.

4- الظروف المحيطة

وقد تكون الظروف المحيطة بالإنسان هي واحدة من المشكلات والعوائق الهامة التي تقف أمام طموحاته وتفكيره الإبداعي، وذلك لأنها لا يمكنها أن تعيينه على تحقيق أهدافه أو طموحه، وذلك بسبب اختلافها عن الأمور التي يسعى الشخص إليها، أو بسبب تغيرها عن الواقع الذي يفكر به الإنسان، وقد تكون تلك الظروف هي ظروف ثقافية، والتي تختلف من بيئة إلى أخرى ومن دولة إلى أخرى، وبالتالي لا تكون مناسبة مع نفس طموح الشخص.

5- الظروف الاقتصادية

وكذلك الظروف الاقتصادية هي واحدة من العوامل الهامة التي يمكنها أن تكون عائق كبير أمام التفكير الإبداعي، وبالأخص إن لم يمتلك الإنسان الظروف الجيدة والحالة الاقتصادية التي تعينه على تحقيق أهدافه وطموحه، وبالتالي تكون واحدة من المشاكل التي تقف أمامه.

6- الخوف من المستقبل

ويعتبر الخوف من المستقبل القادم هو واحد من ضمن الأمور التي تؤثر على التفكير الإبداعي، وذلك لأن الفرد عندما يشعر بالخوف الشديد، فإنه في تلك الحالة يرفض أن يتغير، وكذلك لأنه يخاف من المجهول، ويكون بداخله صراع لا نهاية له، فيقوم الشخص بوضع تلك العقبات أمامه، وذلك من أجل أن يتفادى الخطر، والذي يشعر بأنه سوف يتعرض له في حالة إن خرج عن الأمور التي اعتاد عليها، أو سعى وراء الأمور التي يريد تحقيقها، وشعوره الدائم بالفشل في المستقبل، ولذلك يخشى من النتائج الغير متوقعة، وبالتالي يفضل عدم التغيير والتقيد بما هو مألوف لديه فقط.

7- العادات والتقاليد

كما أن العادات والتقاليد هي واحدة من المشكلات الكبيرة، والتي تعتبر عائق كبير أمام الفرد وأمام التفكير الإبداعي، وذلك لأنه تحتم على الأشخاص الالتزام بها، وعدم الخروج عنها، والتمسك ببعض العادات التي عرفت منذ العديد من السنوات، ظنًا أنها من الأمور الصحيحة، كما أن العادات تحتم ضرورة تقسيم دور كلًا من الجنسين، وذلك بحكم الأعراف والعادات، وفي تلك الحالة تكون تلك العادات هي عائق كبير نحو التفكير الإبداعي.

8- عدم تنمية الطفل منذ الصغر

ويعتبر التفكير الإبداعي هو من الأمور التي تحتاج إلى التنمية منذ الصغر، ومنذ المراحل الأساسية، ولذلك فإنه في حالة عدم تنمية تلك الموهبة في الأطفال منذ الصغر، فإنهم سرعان ما يصبحون أشخاص عاديون، وذلك بسبب إحباطهم أو خوفهم وترددهم الزائد في الإبداء بآرائهم، وفي هذه الحالة تكون فكرة عدم التنمية هي واحدة من المشاكل التي أثرت على الفرد بشكل كبير منذ صغره، كما أن للمدرسة دور كبير في المراحل الأساسية من تنمية مهارات الأطفال، ومساعدتهم على التفكير بشكل إبداعي، وكذلك الأصدقاء والرفقاء فإن لهم دور في تنمية مهارات أصدقائهم ذوي الإبداع.