مراحل دورة حياة الفراشة نقدمها لكم من خلال هذا المقال على موقع برونزية، حيث إن الفراشة هي واحدة من أجمل الحشرات، والتي لها شكل مميز، وجذاب، وتمر الفراشة بالعديد من المراحل المختلفة طوال حياتها، ولذلك سوف نستعرض لكم تلك المراحل من خلال السطور القادمة.

مراحل دورة حياة الفراشة

تمر الفراشات عادة بالمراحل المختلفة بداية من أول حياتها، وحتى تصبح فراشة كبيرة تحمل الأجنحة والألوان الزاهية، ولكل نوع من الفراشات دورة كبيرة خاصة به، فلا بد أن تمر بها، ومن أهم المراحل التي تمر بها حشرة الفراشة في حياتها هي الآتي:

1- مرحلة البيض

تعتبر مرحلة البيض هي واحدة من أول المراحل في حياة الفراشة، حيث إنها تحدث عادة  بعد أن يتم التزاوج مباشرة ما بين الفراشة الذكر، والفراش الأنثى، وحينها تقوم الأنثى بوضع الكثير من البيض، ويتم توزيعه بشكل عشوائي جدًا بين النباتات، كما تقوم الفراشة الأم أيضًا بالعمل على تخزين النطاف في جسمها.

تقوم بعد ذلك الفراشات الأم بوضع ذلك النطاف في البيض واحدة تلو الأخرى، وذلك من خلال الثقب الصغير الذي يوجد في كل بيضة من البيوض الموجودة، وذلك من أجل تخصيبه، وضمان بقاء أكبر كمية ممكنة من ذلك البيض.

2- مرحلة اليرقات

تعتبر تلك المرحلة هي من المراحل التالية للفراشة في حياتها، وتبدأ تلك المرحلة بعد أن يتم تخصيب البيض مباشرة، فإنه يتم تشكيل اليرقة، وذلك بعد أن يتم خروجها من البيض مباشرة، ويكون جسمها عبارة عن أربعة عشرة قطعة، وتكون هنا الفراشة مقسمة على هيئة حلقات الحلقة الأولى منها تحتوي على قرون الاستشعار، وكذلك منطقة  الرأس، والحلقة الأخيرة منها تحتوي على الأرجل، وتكون الفراشات في تلك المرحلة شبيهة بشكل الدود الصغير الحجم.

وتتعرض الفراشات في تلك المرحلة إلى تغيير جلدها عدة مرات، وذلك يصل إلى أربعة مرات تقريبًا، فتقوم بسلخ الجلد الأول، واستبداله بجلد آخر، وتظل هكذا حتى تصل إلى مرحلة البلوغ.

ويمكن للفراشة أن تتحرك من خلال الأرجل الموجودة لديها، ولكنها تكون عبارة عن بعض الزوائد اللحمية، ولكنها موجودة بالعديد من الألوان المختلفة، ولكن اللون الأكثر انتشارًا، هو اللون البني واللون الأحمر.

3- مرحلة التشرنق

تعتبر تلك المرحلة هي من المراحل التالية مباشرة، والتي تأتي بعد مرحلة اليرقات مباشرة، وبعد أن تصل الفراشة إلى مرحلة البلوغ، وفي هذه المرحلة يكون اكتمل نمو اليرقة، وأصبحت بحجم كبير غير الحجم السابق.

في هذه المرحلة تقوم الفراشة بالعمل على غزل مجموعة من الشرانق، والتي تكون مصنوعة من الحرير، وتقوم الفراشة بالعمل على لف تلك الشرانق الحريرية حول جسدها، وفي هذه المرحلة تكون الفراشة على استعداد أن تكتمل الشرنقة، والتي تحمل اللون الذهبي.

4- مرحلة تكون الفراشة

بعد الانتهاء من المرحلة السابقة، وهي مرحلة الشرنقة، تمر بعد ذلك الفراشة بمرحلة أخرى، وهي مرحلة تكون الفراشات، وتبدأ تلك المرحلة في حياة الفراشة من خلال تكوينها الشرنقة، وبعدها تقوم الفراشة بإفراز مادة سائلة، وتكون تلك المادة مسئولة عن إذابة الشرنقة بشكل طبيعي، فيقوم السائل بتفتيت الحرير، ومن ثم يسهل على الفراشة الخروج من تلك اللفائف الحريرية.

5- مرحلة خروج الفراشة

بعد أن تقوم الفراشة بإذابة الشرنقة من مقدمة الشرنقة، يتم خروج الفراشة من منطقة الشرنقة، ويتم خروج الرأس في البداية من الشرنقة، وبعد مدة يتم خروج منطقة الصدر، وبعد مرور فترة كافية من الوقت تتمكن الفراشة من خروج منطقة البطن، وفي تلك المرحلة تتمكن الفراشة من الخروج بشكل كامل من الشرنقة، وتكون الفراشة مبللة بفضل إفرازها السائل الذي ساعدها على الخروج من الشرنقة بشكل جيد وسريع.

بعد ذلك تخرج الفراشة، وتكون أجنحتها مطوية، ولا يمكنها أن تطير أو تتحرك بالشكل الطبيعي، ولكن تظل الفراشة مدة بسيطة، وبعدها يمكنها أن تفرد جناحاتها الجميلة، وتتمكن من الطيران، كما يمكنها التزاوج أيضًا وبدء دورة حياة جديدة للفراشة.

مدة حياة الفراشة

أما عن المدة الخاصة بحياة الفراشات، فإن الفراشات هي من أنواع الحشرات الرقيقة، والتي لا تحمل العمر الطويل، على الرغم من أن الله سبحانه وتعالى أعطاها الألوان الزاهية والأشكال الجميلة والمميزة، إلا أن الفراشة لا تعيش فترات طويلة، حيث إن هناك الكثير من أنواع الفراشات التي تنتهي حياتها بعد مرور فترة أسبوعين تقريبًا، وذلك يكون في بعض الأنواع فقط.

وهناك بعض الأنواع الأخرى من حشرة الفراشة، والتي تكون مدة حياتها أطول، والتي قد تصل في الكثير من الأوقات إلى ستة أشهر، ولكن يكون ذلك في بعض الأنواع القليلة جدًا، وفي الغالب فإن الفراشات لا تزيد في أعمارها عن تلك المدة، وهذا ما أثبته العديد من العلماء الذين اهتموا بحياة الفراشات.

ويوجد العديد من العلماء الذين يحاولون معرفة أعمار الفراشات، وذلك من خلال وضع بعض العلامات على الفراشات، ومن ثم يقومون بتجميعها بعد ذلك، وذلك للتمكن من معرفة العمر الخاص بها.