مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو وقت ليلة القدر الصحيح

بواسطة: نشر في: 25 مارس، 2022
brooonzyah
ما هو وقت ليلة القدر الصحيح

ما هو وقت ليلة القدر الصحيح الكثير من الأشخاص يتساءلون عن الموعد الذي تبدأ فيه ليلة القدر، فمن المعروف أن ليلة القدر تأتي مرة واحدة في شهر رمضان، وأن أجرها عظيم وكبير، والآن سوف نتعرف من خلال مقالنا اليوم عن كل ما يتعلق بليلة القدر عبر مجلة البرونزية.

ما هو وقت ليلة القدر الصحيح

الكثير من الأشخاص يبحثون عن وقت ليلة القدر، لهذا السبب جئنا لكم الآن لكي نتعرف على إجابة هذا السؤال:

  • أن الحقيقة المعروفة هو أنه لا يوجد توقيت محدد خاص بليلة القدر.
  • حيث أن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لم يقوم بذكر موعد محدد لليلة القدر، كما أنه لم يقوم بتحديد يوم محدد لها.
  • ويعتبر سيدنا محمد هو أكثر الناس علم بليلة القدر، وإذا كان لها موعد محدد كان أخبرنا الرسول به.
  • ولكنه لم يقوم بذكر موعد ليلة القدر لا في الأحاديث ولا في الآيات القرآنية.
  • فمن الجدير بالذكر هو أن معرفة موعد ليلة القدر يجعل الأشخاص يتكاسلون في العشر الأواخر، ويقيمون في الليلة المحددة فقط.
  • كما أنه تم إخفاء موعد ليلة القدر لكي يجتهد المسلمون في جميع الليالي ويحصلون على أجر هذه الليلة.
  • لكن حدد العلماء موعد ليلة القدر على أنه يكون في الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان.
  • وحددوا أيضاً بأن ليلة القدر تكون في الأيام الفردية خلال العشر الأواخر من شهر رمضان.
  • ويوجد مجموعة من العلماء الذين حددوا بأن ليلة القدر تكون في ليلة السابع والعشرون من شهر رمضان ولكن هذا الموضوه ليس حقيقة.
  • وثبت في صحيح البخاري أنه جاء:

“تَحَرَّوْا لَيْلَةَ القَدْرِ في العَشْرِ الأوَاخِرِ مِن رَمَضَانَ”.

  • وذكر في رواية الإمام البخاري عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما:

“فمَن كانَ مُتَحَرِّيهَا فَلْيَتَحَرَّهَا في السَّبْعِ الأوَاخِرِ”.

  • وجاء في رواية أخرى:

” تَحَرَّوْا لَيْلَةَ القَدْرِ في الوِتْرِ، مِنَ العَشْرِ الأوَاخِرِ مِن رَمَضَانَ”.

ما هي ليلة الْقَدْرِ

يتساءل العديد من الأشخاص عن معنى ليلة القدر، لهذا السبب جئنا لكم الآن لكي نتعرف على معناها بالتفصيل:

  • ليلة القدر تكون عبارة عن ليلة وترية تأتي في العشرة الأواخر نت شهر رمضان المبارك.
  • ولا يوجد دليل واضح على موعد ليلة القدر، لكن وصانا صيدنا محمد على أنها تكون في الأيام الوترية.
  • وجاء في صحيح البخاري عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم قال: (فالتمسوها في العشر الأواخر، والتمسها في كل وتر).
  • كما أن الله سبحانه وتعالى جعل لليلة القدر مكانة عظيمة جداً، وجعل ليلة القدر تشهد مرحلة من مراحل نزول القرآن الكريم.
  • لهذا السبب تعتبر بركة هذه الأياكم كبيرة جداً، وذكرها الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم، ووصفها بأنها خير من ألف شهر.

علامات ليلة القدر

يوجد مجموعة من العلامات التي تدل على أن هذا اليوم هو ليلة القدر، وهذا العلامات سوف نقوم بالتعرف:

  • ربط الشياطين ولا تتمكن من السيطرة على الفرد.
  • انتشار الملائكة التي تتنزل في كل مكان من السماء حتى للأرض.
  • الشمس في صباح ليلة القدر تشبه القمر، كما أنها تكون رائعة وبدون  شعاع.
  • السماء في ليلة القدر تكون صافية، والسماء لا يوجد بها الغيوم.
  • الهواء يكون خالي من الغبار.
  • كما أن الأجواء في ليلة القدر تكون هادئة تتميز بالسكون.
  • بالإضافة إلى أن الطقس يكون معتدل لا هو بارد ولا هو حار.

متى ليلة القدر

الكثير من الأشخاص يتساءلون عن وقت بدء ليلة القدر لهذا السبب جئنا لكم الآن لكي نتعرف على موعد بدء ليلة القدر وموعد انتهائها:

  • ليلة القدر تبدأ من غروب الشمس، وتنتهي مع شروق الشمس.
  • وذلك يكون في العشرة الأواخر من شهر مضان.

اقرأ أيضاً: كيف تكون الشمس صبيحة ليلة القدر

مميزات ليلة القدر

ليلة القدر تتمتع بالعديد من المميزات التي سوف نقوم بالتعرف عليها الآن:

  • ليلة القدر تعتبر من الليالي المباركة.
  • هي الليلة التي نزل فيها القرآن الكريم.
  • انتشار الطمأنينة والسكينة والراحة في نفس المؤمن.
  • الدعاء مستجاب في ليلة القدر.
  • الله يغفر ذنب المؤمن إذا أدى هذه الليلة إيمان لله.
  • الملائكة تنزل في هذه الليلة.

حديث عن علامات ليلة القدر

سوف نقدم لكم الآن مجموعة من الأحاديث التي تضم علامات ليلة القدر:

  • قال سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم:

“إنَّ أمارة ليلةِ القدر أنها صافيةٌ بلجةٌ، كأن فيها قمرًا ساطعًا، ساكنة ضاحيةً لا بَرْدَ فيها ولا حَرَّ، ولا يحلُّ لكوكبٍ أن يُرمى به فيها حتى يصبِحَ، وإن أمارتَها أن الشمس صبيحتَها تخرج مستويةً ليس لها شعاعٌ، مثل القمَرِ البَدرِ، لا يحِلُّ للشيطانِ أن يخرُجَ معها يومئذٍ”.

  • جاء عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال:

“تَذَاكَرْنَا لَيْلَةَ القَدْرِ عِنْدَ رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ فَقالَ: أَيُّكُمْ يَذْكُرُ حِينَ طَلَعَ القَمَرُ، وَهو مِثْلُ شِقِّ”.

  • قال سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم:

“ليلةُ القدْرِ ليلةٌ سابعةٌ، أو تاسِعةٌ وعِشرِينَ، إنَّ الملائِكةَ تلْكَ الليلةَ في الأرْضِ أكثَرُ من عدَدِ الحَصَى”.

  • لقد سئل أبو المنذر عن علامة ليلة القدر فأجاب:

“تطلعُ الشمسُ صبيحةَ تلك الليلةِ مثل الطَّسْتِ ليس لها شعاعٌ حتى ترتفعَ”.

فضل ليلة الْقَدْرِ

أما بالنسبة لفضل ليلة القدر سوف نقوم بالتعرف عليه الآن بالتفصيل:

فضل ليلة الْقَدْرِ

  • في حالة قيام هذه الليلة لله سبحانه وتعالى سوف يغفر الله ذنوب المسلم الذي ارتكبها، ودليل ذلك قول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم:

(مَن قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ).

  • لقد قام الله سبحانه وتعالى بإنزال سورة باسمها لكي توضح فضل هذه الليلة للعباد.
  • فهي الليلة التي نزل فيها القرآن، ونزل فيها أيضاً جبريل عليه السلام ومعه الملائكة للأرض، وظلوا بها حتى شروق الشمس يؤمنون على دعاء الداعون، ودليل على ذلك قول الله تعالى:

(تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ).

  • هذه الليلة عبارة عن ليلة سلام، ودليل على ذلك قول الله تعالى:

(سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ ).

مكانة ليلة القدر

أما بالنسبة لمكانة ليلة القدر سوف نقوم بالتعرف عليها الآن بالتفصيل:

  • لقد رفع الله سبحانه وتعالى مكانة ليلة القدر، وأهم دليل على هذا الكلام هو أنه خصص سورة من سور القرآن الكريم تحمل اسمها وهي سورة القدر.
  • كما أن الله سبحانه وتعالى جعل العمل الصالح في هذه الليلة له قدر عظيم.
  • يجب على المسلمين في تلك الليلة أن يقوموا بالإطالة في الصلاة ويقرأون القرآن ويدعون ويسجدون بكثرة.
  • فقد قال الله بأن من تمكن من رؤية ليلة القدر ودعا بها فإن دعائه سوف يستجاب وذلك لأن الإستجابة من أبرز علامات هذه الليلة.
  • وفيها ينزل سيدنا جبريل ومعه الملائكة ويكون في مقدمتهيصلون ويدعون من المسلمين.
  • كما أن ليلة القدر هي ليلة مليئة بالسلام والخير على كل من يقوم بطاعة الله وذكره.
  • وكان سيدنا محمد يقوله في هذه الليلة:

(ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار).

اقرأ أيضاً: دعاء الرسول ليلة القدر