ما سبب القمل والصيبان ، حيث إنه يعد واحدًا من ضمن الحالات التي يتعرض لها الكثير من الأطفال، وبالتالي يصعب على الأمهات حل تلك المشكلة، بالإضافة لأنه يسبب الشعور بالحرج وذلك نتيجة الرغبة في حك الشعر بشكل شديد، وظهور القمل على الشعر، وللإصابة بالقمل والصيبان العديد من الأسباب المختلفة، وفي الغالب تكون نتيجة للعدوى من أشخاص آخرين، وسوف نستعرضها لكم من خلال السطور القادمة على موقع برونزية.

ما سبب القمل والصيبان

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الشعر بالقمل، ومن المعروف أن القمل يقوم بالعيش والتغذي على دم الإنسان من خلال اختراق فروة الرأس وامتصاص الدم منها، بالإضافة لأنه يقوم بوضع البيض الخاص به، وهو الصيبان، والذي يكون من الصعب إزالته، وذلك لأنه يكون عالق بالخصلات، ومن أهم الأسباب التي من دورها أن تؤدي إلى إصابة الشعر بالقمل والصيبان الآتي:

1- الازدحام والتجمع في الأماكن الضيقة

يعتبر القمل هو من الحشرات التي تصيب الشعر من خلال العدوى، أي أنه في حالة الاقتراب من أحد الأشخاص الحاملين للقمل في الشعر فإنه من الطبيعي أن يعاني الشخص من القمل أيضًا، وذلك لأنه يعتبر من الحشرات التي يمكنها الانتقال بشكل سريع ما بين شعر الإنسان والآخر ومن دون أن بلاحظها أحد، وذلك لصغر حجمها، وبالتالي فإنها قد تأتي للشعر عن طريق شعر آخر، ولذلك نجد الكثير من الأطفال يصابون بهذه المشكلة عند التجمع في المدارس، والازدحام لأنها تنتقل عبر الأطفال وبعضهم.

2- استعمال أدوات المصابين

من ضمن الأمور التي يمكن أن تسبب الإصابة بالقمل هو أن يقوم الشخص باستعمال بعض الأدوات الخاصة بأحد الأشخاص الآخرين المصابين بوجود القمل في الشعر، والتي من بينها القبعات أو بعض الملابس، أو بعض الأمشاط، وغيرها من الكثير من الأدوات، فيمكن أن يتم الانتقال للقمل من بين تلك الأدوات، فقد يكون القمل متواجد على أحد الأدوات الخاصة به أو في المشط، وحينها يتم الانتقال إلى شعر الآخر بشكل سريع وذلك لأنه يجد شعر آخر ويحاول الدخول به والتغذي أيضًا من خلاله، ولذلك من الأفضل عدم استعمال الأدوات الشخصية الخاصة ببعض الأصدقاء أو الأشخاص الذين يعانون من تلك المشكلة لمنع الإصابة بها وانتشارها.

3- عدم الاهتمام بالنظافة

تعتبر النظافة الشخصية هي واحدة من ضمن الأمور الهامة والأساسية في محاربة القمل والصيبان، وبالتالي في حالة إن لم يهتم الإنسان بالنظافة الشخصية، أو لم تهتم الأم بنظافة الأبناء الشخصية، ونظافة الشعر باستمرار، فإنه في تلك الحالة يكون سبب هام ورئيسي وراء الإصابة بالقمل، وذلك لأنه يبحث عن أنواع الشعر التي تكون غير نظيفة، وذلك حتى يجد فيها البيئة التي يبحث عنها، وعندما يصيب الشعر فإنه يمكنه العيش والتكاثر بشكل سريع جدًا من خلال وضع البيض الخاص به، وهو الصيبان في خصلات الشعر، والتي تفقس القمل الصغير، وتعيد نفس الدورة من خلال التغذي على دم الإنسان.

4- النوم على وسائد المصابين

كما أن النوم على الوسائد التي قد نام عليها بعض الأشخاص المصابين بالقمل هي واحدة من ضمن الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالقمل، و ذلك لأن القمل يمكنه أن يخرج من الشعر وينتقل إلى تلك الوسائد، وفي حالة إن نام أحد الأفراد الآخرين عليها فإن القمل يجد شعر آخر فيسرع في الدخول إلبه من أجل الحصول على الغذاء، وفي تلك الحالة لا بد من عدم التشارك في الوسائد ولا الملابس ما بين أفراد الأسرة الواحدة، وذلك لمنع الإصابة بالقمل لجميع أفراد الأسرة.