ماذا يسمى صوت الفار ، هو واحد من ضمن الأسئلة التي يرغب الكثير من الأشخاص في معرفة إجابتها، ومن خلال مجلة البرونزية سوف نوضح لكم الحل مع بعض المعلومات الهامة على الفئران، وذلك لأن الفأر هو واحد من ضمن فصيلة القوارض، والذي يتمتع بسرعته الكبيرة في القفز والجري، وهذا ما يجعله من الأشياء التي تتمتع بالسرعة في الهرب، ولذلك يكون من الصعب التخلص منه في حالة إن دخل إلى المنزل، والكثير يريد معرفة اسم الصوت الذي يخرج من الفئران، وهذا ما سوف نتعرف بالتفصيل من خلال السطور القادمة.

ماذا يسمى صوت الفار

يصدر الفأر صوت عالي جدًا، وعلى الرغم من ذلك فإن الكثير لا يتمكنون من سماعه بشكل واضح، وذلك لأن الفأر من القوارض السريعة في الحركة، والتي لا تصدر صوتًا في الغالب في الكثير من الأحيان، حيث إن إصدارها لصوتها يكون من الأمور القليلة جدًا، ولكنه عندما تصدر ذلك الصوت فإنه يمكن سماعه بكل وضوح، ويطلق على هذا الصوت  الذي يصدره الفأر هو الصرير، حيث يمكن سماع هذا الصوت في أي مكان، حتى في الأوقات التي يكون فيها الفأر مختبئ بين جدار الحوائط، وخلف المنازل، وذلك لكونه صوت مرتفع ومميز.

وتتواصل الفئران بشكل عام مع بعضها البعض من خلال هذا الصوت، حيث إنه يعتبر اللغة الخاصة بهم في التحدث فعلى الرغم من أنه يعتبر من الأصوات الغير مفهومة بالنسبة للإنسان، ولكنه يكون هو العامل الرئيسي في التواصل مع الفئران وبعضها البعض، وهو أيضًا مصدرهم في الحصول على الطعام، وذلك من خلال التواصل مع بعضهم البعض بهذا الصوت عند يتم العثور من قبل أحدهم على أي نوع من الأطعمة.

متى يصدر الفأر صوته

  • إن الفئران هي من المخلوقات التي تشبه إلى حد كبير الإنسان في حياته العامة، فهو يمكنه العيش في مجموعات وأسر، وبالتالي فهم من أنواع القوارض المتعاونة مع بعضها البعض بشكل كبير، بالإضافة إلى التزاوج، والتعاون في جمع الطعام، وكما ذكرنا أن الفئران لا يمكن سماع صوتها في الكثير من الأوقات، حيث إنها تصدر أصواتها في أوقات أو مواقف بسيطة جدًا، ولذلك قد لا يصادف الكثيرون سماع أصواتها.
  • حيث يعلو صوت الفأر في بعض الأوقات فقط، والتي من بينها الأوقات التي يتم فيها الحصول على الطعام، فتقوم الفئران بإصدار الصوت، وذلك من أجل الحصول على الفئران الآخرين، وذلك حتى يتشاركوا الطعام مع بعضهم البعض، فيكون صوتهم دليل على النداء أو لفت الانتباه للفئران الآخرين الموجودين حولهم، وهنا يكون صوتهم أعلى في تلك اللحظة عن غيرها من الكثير من الأوقات.
  • كما يعلو أيضًا صوت صرير الفئران في لحظات التزاوج، وفي تلك اللحظة يكون صوت الفأر عالي جدًا، ويصدر الصرير بشكل متكرر وسريع، فيكون ملفت جدًا بالنسبة للإنسان لأنه يكون مميز، بسبب علو الصوت وارتفاعه، حيث يمكن ملاحظة أثناء وجوده بين الجدران.
  • وعندما يسارع أيضًا الفأر بالهرب من الإنسان، ويحاول الاختباء في أحد الأماكن أو الجدران، فإنه في بعض الأحيان يصدر الصرير الخاص به، وهو يحاول الاختباء أو الهرب، ويكون صوت الفأر هنا دليل على خوفه من الإنسان وشعوره بالرعب من أن يمسك به الإنسان ويسارع في قتله، وقد يقوم أيضًا بإصدار أصوات شبيهة بالخدوش، وذلك في حالة تحركه ومروره على الأرضيات والحوائط، وذلك يكون بسبب أظافره الكبيرة والتي تحتك في الجدران، ولكن في الكثير من الأوقات لا يمكن سماعه، وذلك بسبب اتخفاضه.