مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف تكون هادئ وقليل الكلام

بواسطة: نشر في: 20 أبريل، 2022
brooonzyah
كيف تكون هادئ وقليل الكلام

كيف تكون هادئ وقليل الكلام

  • كثرة الكلام ينتج عنها كلام خاطئ كثير، وتستهلك أيضاً جهد كبير على المتكلم، فهي عادة غير جيدة قد تجعل الكثير من الناس يبتعدون عنك بسببها.
  • قد يبتعد الناس عنك بسبب كثرة حديثك الغير مفيدة، وليس لها أي قيمة، وهناك العديد من الطرق التي يمكنك اتباعها لتتخلص من كثرة الكلام وتكون هادئ.
  • لكي تكون هادئ وقليل الكلام يجب أن تتحكم في نفسك، وهذه مهارة يمكنك اكتسابها.
  • وكذلك أيضاً يمكنك أن تبدأ في فهم المشاعر المختلفة، وتتجنب الأفكار الغير إيجابية، وتسيطر على أفكارك.
  • يجب أيضاً الابتعاد عن التفكير السلبي، وتقوم بالتفكير جيداً قبل أن تتخذ أي قرار، وعدم التسرع بأي شيء.
  • عليك أن تحاول أن تجعل الجميع يثق بك، وبكلامك، وأن تمون أمام الناس هادئ، وشخص ذا عقلانية.
  • كما يجب عليك قبل البدء في الكلام أن تفكر به جيداً قبل قوله، وتفكر في معناه.
  • يمكنك أيضاً تجربة ممارسة التمارين الرياضية حتى تتخلص من الضغوط النفسية، والأفكار السلبية.
  • كما أن ممارسة الرياضة تساعد على تخفيف التوتر، والقلق، وتجعلك غير عصبي، وهادئ جداً.
  • عليك التفكير في الأمور التي تشعرك بالسعادة حتى تصح أكثر هدوء، وراحة نفسية.
  • وكذلك أيضاً يجب أن تنام لمدة كافية على مدار اليوم كامل، وأن ترتاح من الأعمال اليومية.

كيف تصبح شخص قليل الكلام

والأن سنذكر لكم بعض النصائح حتى تصبح شخص غير ثرثار، وقليل للحديث.

  • يساعد النوم لفترات طويلة على جعلك أكثر هدوء، ويقلل من القلق، والضغط لديك، ويساعدك على التركيز جيداً.
  • يمكنك أيضاً الابتعاد عن الفوضى، والأشياء التي تسبب لك ازعاج، والاهتمام أيضاً بالنظافة الشخصية، والترتيب لكي تصبح هادئ وقليل الكلام.
  • عليك أيضاً بالبعد تماما عن العصبية، وعن الأشياء التي تسبب انفعالك، وأن تقوم بتخطي جميع مواقف الحياة بطريقة إيجابية، وأكثر هدوءً.
  • يجب عليك أن تشغل تفكيرك بمتعة القراءة حتى تصبح هادئ وقليل الكلام، وكذلك أيضاً تعطيك القراءة معلومات أكثر للتعامل مع الآخرين.
  • يجب أيضاً أن تقوم بالاستماع جيداً لأقوال، ونصائح الآخرين، وتبدأ في فهم شخصية كل شخص حتى تتعلم كيف تتعامل معهم.
  • كما يجب عليك ألا تبدأ بالكلام أبدا في أي تجمع، ولا تتحدث إلا عندما يطلب أحد الأشخاص حديثك أو رأيك عن شيء ما.
  • يمكنك أيضاً أن تقوم بالتعبير عما تريد قوله باستخدام الحواس لديك أو عن طريق استخدام بعض حركات الجسم.
  • عليك أن تدرب نفسك على أن تحسن استماع أحاديث الأخرين، وتستمع أكثر مما تتحدث فهذا يجعلك قليل الكلام، وأكثر تحكم في نفسك
  • يمكنك تجربة الجلوس وحيداً لفترة من الوقت بدون أن تتحدث مع أحد فهذا سيساعدك لأن تكون قليل الكلام، وهادئ جداً.
  • يجب عليك عند الكلام أن تقوم باختصاره قليلاً، وعدم التحدث لفترة طويلة حتى لا يمل منك المستمع، وتقول الجمل المفيدة فقط.
  • هناك بعض التمارين الرياضية التي تساعد على الهدوء يمكنك ممارستها لتصبح هادئ وقليل الكلام.
  • عليك ألا تجالس أي شخص فمجالستك لأهل العلم تجعلك أكثر حكمة، وأقل كلاما، فهم لا يتحدثون إلا بما ينفع فقط.

اقرأ أيضًا: كيف اعرف زوجي يفكر بغيري

ما هي صفات الشخص الهادئ

يظن الكثير من الناس بأن الشخص الذي يتصف بالهدوء يكون ذا شخصية ضعيفة، وغير واثقة في نفسها، ولكن هذه الشخصية لديها صفات، ومميزات عديدة ورائعة سنذكرها لكم في النقاط القادمة.

  • الشخص الهادئ هو شخص يتميز باللطافة، وحسن معاملة الآخرين، والرقة، كما يحب الناس التحدث معه، والتعامل معه.
  • هو أيضاً شخصية لا تحب التكلم عن نفسها كثيراً فتفضل الصمت، وعدم الحديث فيما يخص أموره الشخصية، والحياتية.
  • يحب الشخص الهادئ السماع لحديث غيره، ويستمتع بحديثه، ويشاركه ما يقول.
  • يسعى دائماً لمعرفة ما يدور من حوله، ولا يتحدث كثيراً فهو ذكي جداً، وشديد التركيز فيتعلم من كل ما يراه أمامه.
  • لديه أفكار عديدة إيجابية يسعى لقولها، وتحقيقها، كما أنه يفكر بحديثه جيداً قبل أن ينطق به.
  • يسعى دائماً للجلوس بمفرده فهو محب للوحدة حتى يفكر جيداً، ويستخرج الأفكار، والإبداع في المجالات التي يحبها، ويستكشف مواهبه.
  • هو دائماً قليل اللوم، ومعاتبة نفسه على الأخطاء الصادرة منه فهو ذات شخصية واثقة في نفسها، وأفكارها.

ما هي أسباب قلة الكلام

قد يكون قلة الحديث لدى الشخص ناتج عن أسباب نفسية بداخلة أو قد يكون هذا الأمر طبيعي في شخصيته، وبعد أن ذكرنا لكم كيف تكون هادئ وقليل الكلام سنتعرف على أسباب قلة الكلام لدى الإنسان.

  • يمكن أن تكون قلة الكلام ناتجة عن عدم تكيف الشخص مع الناس من حوله، وعدم معرفته لكيفية التواص مع الناس.
  • وكذلك أيضاً يمكن أن يكون السبب هو التفكير الزائد، وسعيه للاستماع أكثر من الكلام، وهذا هو التفكير الجيد، والإيجابي.
  • قد تكون قلة الكلام بسبب عدم ثقة هذا الشخص في نفسه، أو عدم ثقته في الناس من حوله.
  • قد يمكن أن يكون هذا الشخص غير مقتدر على التعبير عن الأشياء التي بداخله، ولا يعلم كيف يخرجها بالكلام.
  • وكذلك أيضاً يمكن أن يكون هذا الشخص لا يوجد بداخله رغبة تجعله يستمتع بالحديث كثيراً.
  • يمكن أن يكون هذا الشخص يفضل العزلة، والبعد عن الكلام، وأحاديث الناس، والمشاكل، ويفضل العيش في هدوء.
  • بالإضافة إلى احتياج الشخص لبعض من الخصوصية، والهدوء، والمساحة الشخصية.
  • قد تكون حياة هذا الشخص هادئة، وهذا ما يجعله أكثر هدوء، وقلة في الحديث.
  • من الممكن أن تكون قلة الكلام هي طبع في هذا الشخص خلقه الله بها.
  • وكذلك أيضاً قد تكون بسبب القلق، والخوف من الحديث مع الأخرين.

كيف تتعامل مع الشخص قليل الكلام

هناك العديد من الأشخاص قليلين الكلام، وسنتعرف على كيفية التعامل معهم بشكل جيد عن طريق بعض النصائح التالية.

  • يمكنك أن تقوم ببدء الكلام، وعندما تجده صامت يمكنك أن تقوم بسؤاله لبعض الأسئلة حتى يتحدث بالإجابة عنها.
  • يمكنك أيضاً أن تترك له بعض الوقت الكافي حتى يفكر جيداً، ويتحدث بما يريد، وأن تستمع له جيداً حتى يشعر بأنك تستمتع لما يقول.
  • وكذلك أيضاً يمكنك التحدث بالمواضيع التي يرغبها، ويحبها حتى يصبح لديه رغبة للكلام عما يحب.
  • عليك أيضاً بالتحدث إليه كثيراً، والتحدث عن أشياء مضحكة.
  • يمكنك سؤاله بأسئلة تكون الاجابة عنها بحديث طويل.
  • عليك بمشاركته مشاكلك الخاصة حتى يبحث لك عن حلول، ويقدمها لك من خلال حديثه.
  • وكذلك أيضاً يجب أن تتقبل فكرة أن هذا الشخص طبعه هو قلة الكلام، وأنه لا دخل له في اختيار طبعه.
  • بالإضافة إلى أنه يجب عليك تشجيعه بالحديث، وأن تخبره بأن يقول ما بداخله، وما يشعر به.
  • عندما يبدأ في الحديث يجب علك عدم إيقافه بل تتركه حتى يكمل باقي حديثه حتى ولو كان غير مهم.
  • يجب ألا تضغط عليه حتى يتكلم بل تتركه على راحته، ولا يجب أن تشعره بأنك غير راض عن طبعه، وقلة كلامه.
  • يجب ان تقوم باختيار الأوقات المناسبة له لجعله يتحدث، ويمكنك أن تتحدث عن المستقبل بطريقة ايجابية معه.