كيفية اداء العمرة للنساء نقدمها لكم على موقع برونزية، حيث تعتبر العمرة هي واحدة من ضمن المناسك العظيمة، والعبادات الكريمة، والتي حثنا عليها النبي الكريم صلى الله عليه وسلم، ولها فضل كبير وثواب عظيم، ومن خلال هذا المقال سوف نستعرض لكم كيفية أداء العمرة ومناسكها المختلفة.

كيفية اداء العمرة للنساء

يتم أداء العمرة من خلال عمل العديد من المناسك، والتي ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم، حيث يتم عمل العمرة اقتداء بسنة الرسول عليه الصلاة والسلام، ومناسكها تكون بذلك الترتيب الآتي:

1- الإحرام

يعتبر الإحرام هو واحد من ضمن مناسك العمرة، وأولها، ويتم تعريفه بأنه يعتمد على النية للمعتمرة بأن تدخل في العمرة، وعند الوصول إلى الميقات، يتم عمل بعض الأمور المختلفة قبل الإحرام، ومن بينها الآتي:

  • من بينها الاغتسال، فهو من الأمور المستحبة حتى بالنسبة للمرأة التي تكون حائض، أو في ترة النفاس، وبعد أن يتم الاغتسال فلا بد من أن تقوم المرأة بلبس الثوب المخصص للإحرام، ويشترط في ذلك الثوب أنه لا يكون به أي تبرج، كما أنه لا بد من إظهار الوجه وعدم تغطيته بالنقاب، وذلك في حالة عدم وجود أجانب.
  • كما أنه يمكن عدن ارتداء القفاز في اليد، ويجوز أن يتم ارتداء أي  نوع من الملابس بشرط أن تكون الملابس ساترة لها، كما لا بد من ارتداء الخمار.
  • يجب أن يتم تقليم الأظار الخاصة بالمرأة، والمحافظة على التخلص من الشعر الزائد الموجود في البدن، والاهتمام بنظافة البدن قبل الاغتسال وارتداء ثياب الإحرام.
  • تقوم المرأة بالتطيب وذلك من خلال تطييب البدن، وتطييب الشعر، ولكن لا يجوز لها أن تقوم بتطيب الثياب الخاصة بها، وذلك حتى لا تنبعث منها رائحة وغير مسموح بأن يشم رجل أجنبي عطرها.
  • في النهاية تقوم المرأة بعقد نيتها على الاعتمار، وعلى الدخول في مناسك العمرة، وتردد عبارة لبيك اللهم عمرة، وفي ذلك الوقت تكون المرأة قد أحرمت بالفعل، ويفضل أن تقوم المرأة بصلاة ركعتين في البداية، وبعدها تنوي للعمرة، أو يجوز أن تصلي صلاة الفريضة، وتنوي بعدها العمرة.

2- الطواف حول الكعبة

يعتبر الطواف حول الكعبة هو من أهم مناسك العمرة، وهو يكون سبعة من الأشواط، ويتم مرورها حول الكعبة، وتكون بداية الشوط الأول من أمام الحجر الأسود، وينتهي الشوط أيضًا عنده، ومن ثم يتم الطواف مرة أخرى وهكذا حتى نهاية السبع أشواط، وتكون خطوات الطواف بهذه الطريقة الآتية:

  • تقوم المرأة بتقديم قدمها اليمنى، وذلك حتى تقوم بدخول المسجد الحرام، وتقول حينها أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم، أعوذ بالله وبسلطانه القديم من الشيطان، وتردد أيضًا اللهم افتح لي باب رحمتك، وتدخل إلى المسجد الحرام.
  • يراعى أن يكون البيت الحرام على منطقة اليسار لها، وتبدأ في الطواف سبعة أشوط بداية من الحجر الأسود.
  • كلما انتهت المرأة من شوط ووقفت عند الحجر الأسود تقوم برفع والإشارة إلى الحجر والتكبير لله.
  • يجب أن تستمر المرأة في ترديد عبارات ذكر الله والتكبير والتهليل وقول أكيب الكلمات والأذكار، وتراعي أيضًا التزاحم بين الرجال أجانب.
  • من الأمور الضرورية التي يجب مراعاتها هو أن تكون المرأة طاهرة، فهو بمثابة الصلاة تماما، والطهارة هنا تعني الطهارة من الحيض أو الجنابة ومن الحدث الأصغر أيضًا.
  • لو أقيمت صلاة ريضة في الوقت الذي تطوف فيه المرأة، فإنها تقوم بآدائها بين جموع المصلين، ومن ثم تعود لاستكمال عدد أشواطها مرة أخرى.

3- الصلاة عند مقام إبراهيم

يعتبر ذلك النسك هو من المناسك التي وردت عن سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، والتي يجب الاقتداء بها، ولكن مسموح بعدم الصلاة خلف المقام في الحالات التي يكون فيها الزحام شديد، ويمكن الصلاة وقتها في أي مكان من أماكن المسجد، وتكون الصلاة بهذه الخطوات الآتية:

  • تكون الصلاة عبارة عن ركعتين، وفي الركعة الأولى يتم قراءة سورة الفاتحة، ويليها سورة الكافرون.
  • أما في الركعة الثانية من الصلاة، فإنه يتم قراءة سورة الإخلاص بعد سورة الفاتحة مباشرة.

4- السعي بين الصفا والمروة

يعتبر ذلك النسك هو أحد المناسك الخاصة بالعمرة، والتي تقوم فيها المرأة بالخروج إلى السعي وذلك سبعة أشواط، وعندما تقترب المرأة من الصفا، تقوم بترديد قول الله تعالى إن الصفا والمروة من شعائر الله، وتقوم بالصعود عندها، مع استقبال الكعبة، وتقوم بالتكبير ثلاثة مرات، وتدعو بما تشاء وتردد  بعض الأذكار والأدعية المختلفة.

5- تقصير الشعر

بعد ذلك تقوم المرأة بتقصير شعرها، وذلك بمقدار أنمل ويتم تقصير الشعر بكامله، وبعدها يتم تقصير عند الانتهاء من العمرة، ويكون التقصير عبارة عن رأس إصبع، ويفضل أن يكون التقصير من أطراف الشعر كله، وفي ذلك الوقت تكون المرأة قد انتهت من جميع مناسك العمرة.