مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طريقه ختم القران

بواسطة: نشر في: 19 فبراير، 2020
brooonzyah
طريقه ختم القران

طريقه ختم القران نقدمها لكم من خلال موقع برونزية، حيث إن الكثير يبحث عن الطرق التي تساعده على ختم القرآن الكريم في مدة قصيرة، وبالأخص في شهر رمضان المبارك، ومن خلال السطور القادمة سوف نستعرض لكم أفضل الطرق التي تساعد على ختم المصحف الشريف كاملًا في أقل وقت ممكن.

طريقه ختم القران

هناك العديد من الطرق المختلفة التي يمكن ختم بها القرآن الكريم بكامله في مدة محددة، وهي واحدة من الأمور التي تشغل بال الكثير من المسلمين، وبالأخص عند اقتراب شهر رمضان، فهو من الأشهر التي يكون فيها الثواب مضاعف، ومن أسهل طرق ختم القرآن الآتي:

1- ختم القرآن في شهر

تعتبر طريقة ختم القرآن الكريم في شهر هي واحدة من الطرق المتعارف عليها والشهيرة والمتداولة بين الكثير من الأشخاص، حيث يقدمون على ختم القرآن على مدار الشهر الكريم، وتكون طريقة ختمه في الشهر على هذا النحو الآتي:

  1. يحتوي القرآن الكريم على عدد ثلاثون جزء كاملة، وكل جزء من هذه الأجزاء يحتوي على أربعة من الأرباع، وبالتالي يكون سهل على أي مسلم أن يقسم القراءة على مدار اليوم، وذلك حتى يقوم بقراءة جزء يوميًا.
  2. يتم قراءة ربع الجزء بعد صلاة الفجر، ويتم قراءة الربع التالي بعد صلاة الظهر.
  3. بذلك يكون اكتمل نصف الجزء، فيمكن أن يتم قراءة ربع آخر بعد صلاة العصر، أو تأخيره وقراءته بعد صلاة المغرب.
  4. أما عن الربع الأخير من الجزء، فيتم قراءته مباشرة بعد صلاة العشاء، وبذلك يكون الفرد قد أتم الجزء على مدار اليوم، وفي اليوم التالي يتم قراءة الجزء التالي من خلال تقسيمه على اليوم وهكذا إلى أن يتم انتهاء الشهر يكون القرآن قد خُتم بشكل كامل.

2- ختم القرآن مرتين في الشهر

كما يمكن أن يتم ختم القرآن الكريم بمعدل مرتين في الشهر الواحد، وبالأخص في شهر رمضان، من أجل الحصول على الثواب الكبير والاستنفاع بتلك الأيام المباركة، وطريقة ختمه تكون كالآتي:

  1. يحتوي المصحف الشريف على عدد ستمائة وأربعة من الصفحات، وبالتالي يمكن أن يتم تقسيمه على أسبوعين، وبالتالي يتم ختمه على مرتين في الشهر الواحد.
  2. يمكن أن يتم إتباع قراءة أربعون صفحة من صفحات القرآن الكريم على مدار اليوم، ويمكن تقسيمها من خلال قراءة أربعة صفحات قبل كل صلاة، وأربعة بعد كل صلاة، وذلك على مدار  الخمس صلوات.
  3. كما يمكن احتسابها عن طريق قراءة اثنان من أجزاء القرآن الكريم في اليوم، وبالتالي يتم قراءة نصف جزء عقب صلاة الفجر، ونصف آخر عقب صلاة الظهر، وربع عقب صلاة العصر، وربع عقب صلاة المغرب، ونصف عقب صلاة العشاء، وهكذا بشكل يومي لمدة خمسة عشر يوم.

3- طريقة ختم القرآن في أسبوع

كما يمكن ختم القرآن الكريم في أسبوع واحد فقط، أي يتم ختمه أربعة مرات في الشهر الواحد، وذلك يكون من خلال الخطوات التالية:

  1. يتم تقسيم المصحف الشريف من حيث السور القرآنية حتى يسهل على المسلم القراءة والختم بإذن الله.
  2. في اليوم الأول من أيام الأسبوع، يتم قراءة القرآن من بدايته وحتى سورة النساء كاملة.
  3. في اليوم التالي يتم القراءة بداية من سورة المائدة، وذلك حتى يتم الانتهاء من سورة التوبة.
  4. بعد ذلك يتم قراءة سورة يونس، وحتى الانتهاء من سورة النحل.
  5. في اليوم الرابع من أيام الأسبوع يتم القراءة بداية من سورة الإسراء، وحتى الانتهاء من سورة الفرقان.
  6. وخامس أيام الأسبوع يتم البدء من خلال قراءة سورة الشعراء، وحتى الوصول إلى سورة يس.
  7. في اليوم السادس يتم القراءة بداية من سورة الصافات، وذلك حتى سورة الحجرات.
  8. ومع آخر يوم من أيام الأسبوع يتم البدء من سورة ق، وحتى يتم الانتهاء من المصحف الشريف.

4- ختم القرآن في يوم

كما يمكن ختم القرآن الكريم على مدار يوم واحد، وهو من الأمور التي لا تكون مستحيلة كما يظن البعض، بل إنه من الممكن أن يتم التفرغ للعبادة في يوم، وقراءة القرآن الكريم، والتمتع بنيل الثواب العظيم، ويكون ذلك من خلال تنظيم الوقت ويمكن ختمه بتلك الطريقة:

  1. يتم قراءة عشر من أجزاء القرآن الكريم من بعد صلاة الفجر، وذلك حتى الوصول إلى صلاة الظهر، ويمكن الاستراحة ما بين الجزء والآخر، فإن الجزء الواحد يأخذ مقدار نصف ساعة من الوقت.
  2. وبعد صلاة الظهر يتم التفرغ لقراءة أربعة أجزاء من القرآن الكريم، وحتى موعد صلاة العصر.
  3. يتم قراءة أربعة أجزاء آخرين يعد الانتهاء من صلاة العصر.
  4. بعد صلاة المغرب مباشرة يتم قراءة ما يعادل اثنان من أجزاء القرآن الكريم، وذلك حتى يتمكن من قراءة عشرون جزء كاملًا.
  5. أما بعد صلاة العشاء فإنه يتوجه العبد لقراءة عشرة أجزاء من القرآن الكريم مباشرة، والتي تتطلب مقدار ما يعادل خمس ساعات تقريبًا من الوقت.
  6. ويمكن أن يتم قراءة خمس أجزاء فقط ويتم الخلود إلى النوم، والاستيقاظ في الثلث الأخير من الليل، وقراءة الخمس أجزاء المتبقية قبل صلاة الفجر.