مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره

بواسطة: نشر في: 26 سبتمبر، 2022
brooonzyah
طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره

طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره

تبحث الكثير من السيدات عن طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره والتي تعتبر من بين أنواع العلاجات التي تستخدم في الكثير من الحالات وبالأخص التي تعاني من تأخر الدورة الشهرية وسوف نوضح لكم الطريقة الخاصة باستعماله من خلال النقاط الآتية:

  • يتم استعمال الدواء للفئات التي ترغب في تنزيل الدورة الشهرية بمعدل قرص واحد من الأقراص وذلك ثلاث مرات في اليوم الواحد.
  • كما أنه يتم استعمال الدواء لفترة تتراوح ما بين أربعة أيام إلى سبعة من الأيام كحد أقصى.
  • يجب أن يتم استعمال الدواء في نفس الموعد الذي تم تناوله به، وعدم التخلف عن المواعيد على قدر الإمكان.
  • وذلك لأنه من العلاجات الهرمونية، والتي تحتاج إلى تناولها في نفس الموعد، حيث إنه في حالة إن لم يتم تناولها في نفس الموعد سوف يؤدي ذلك إلى حدوث اضطراب في الهرمونات.
  • ويجب العلم أنه بعد أن يتم التوقف عن استعمال الدواء سوف يتم نزول الدورة الشهرية على الفور.

متى يبدأ مفعول حبوب بريمولوت لتنزيل الدورة

وبعد أن أوضحنا لكم طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره فسوف نوضح لكم المدة الخاصة بمفعول الدواء وذلك من خلال النقاط الآتية:

  • يبدأ المفعول الخاص بالدواء بعد أن يتم استعماله مباشرة.
  • حيث إنه بمجرد التوقف عن تناول الحبوب مباشرة، فسوف يتم نزول الدورة الشهرية على الفور.

متى يمنع استعمال دواء بريمولوت

وهناك العديد من الحالات المختلفة التي يمنع فيها استعمال الدواء وذلك حتى لا يكون سبب في حدوث أي نوع من المضاعفات أو الآثار الجانبية ومن بين تلك الحالات التي يمنع فيها استعمال هذا الدواء الآتي:

  • في حالة إن كانت المرأة تعاني من مشاكل بالقلب.
  • يمنع استعمال الدواء في الحالات التي تعاني من ضغط الدم المرتفع.
  • الحالات التي تعاني من الإصابة ببعض المشاكل في وظائف الكلى.
  • يجب الامتناع عن استعمال الدواء في الحالات التي تعاني من حالات الإصابة بمشاكل في الجهاز التنفسي، وبالأخص الحالات المصابة بمشاكل الربو وضيق التنفس.
  • الحالات التي تعاني من الإصابة بمرض السكري.
  • ويعتبر الدواء من العلاجات التي لا تكون مناسبة للأشخاص الذي يعانون من احتباس السوائل في الجسم.
  • وهو من العلاجات الغير مناسبة للفئات التي تكون معرضة للإصابة بتجلط الدم.
  • وكذلك الفئات التي تعاني بعض الاضطرابات النفسية، أو الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب.
  • الحالات التي تعاني من مشاكل في شبكية العين أيضاً لا يجب أن يتم استعمال الدواء.
  • كما أنه ممنوع استعماله في الحالات التي تعاني من زيادة كمية الدهون والزيادة الشديدة في الوزن.
  • يمنع استعمال الدواء للحالات التي تكون مصابة بالأمراض السرطانية المختلفة.
  • لا يجب أن يتم استعمال دواء بريمولوت في حالة إن كانت المرأة سوف تقبل على الدخول إلى عمل عملية جراحية، أو قد تعرضت إلى عملية جراحية في الفترة الماضية القريبة، حيث يجب أن تكون المدة ما بين تناول الدواء والعملية الجراحية حوالي ستة أشهر على الأقل.
  • في حالة إن كانت المرأة معرضة للإصابة ببعض الأمراض الوراثية والتي يكون لها علاقة بتخثر الدم.

طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره

دواعي استعمال حبوب بريمولوت

وبعد أن أوضحنا لكم طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره فيجب معرفة أن هناك العديد من الاستخدامات المختلفة التي تتعلق حول هذا الدواء، والتي تكون على هذا النحو الآتي:

  • يستخدم الدواء في الحالات التي تعاني تأخير الدورة الشهرية، حيث يتم استعماله من أجل تنزيلها.
  • كما أنه يستعمل في حالة النزيف الذي يصيب الرحم، والذي يكون نتيجة اضطراب الهرمونات أو بسبب بعض الأمراض الأخرى المختلفة.
  • يتم استعمال الدواء في الحالات التي ترغب في تأخير موعد الدورة الشهرية.
  • في حالة نزول كميات كبيرة من الدم خلال فترة الدورة الشهرية، حيث يساعد على تقليل النزيف، أو في الحالات التي ترغب في تقليل معدل الدم.

اقرأ أيضًا: ما هي أسهل طريقة لتنزيل الدورة الشهرية؟

الآثار الجانبية لدواء بريمولوت

وهناك العديد من الأضرار المختلفة والآثار التي تظهر على الفرد في حالة إن قام باستعمال الدواء، ولذلك يجب أن يتم استعمال الدواء تحت الإشراف الطبي، ومن بين تلك الآثار الآتي:

  • يسبب الدواء الشعور بضيق التنفس.
  • قد يسبب أيضاً الطفح الجلدي الشديد في بعض الحالات التي تعاني من الحساسية لأي مكون من المكونات الداخلة في تكوين الدواء.
  • وقد يسبب الدواء أيضا بعض الاضطرابات الهرمونية وذلك لأن العلاج يعتمد على الهرمونات.
  • يسبب أيضًا الدواء بعض المشاكل في العين، ويسبب تشوش الرؤية.
  • كما أنه من أنواع الأدوية التي تسبب عند بعض الحالات الصداع الشديد.
  • ويسبب الدواء في بعض الحالات النادرة بعض المشاكل الجلدية، والتي تكون عبارة عن احمرار في الجلد، والرغبة في حك الجلد.
  • الإصابة بتورم في منطقة الثدي، وذلك يكون نتيجة للاضطرابات الهرمونية التي تسبب بها الدواء.
  • ومن بين أضرار ذلك الدواء بريمولوت هو أنه يسبب النعاس، والرغبة الشديدة في النوم بشكل مستمر، والإصابة بالأرق والخمول، والشعور بالوهن وعدم القدرة على تأدية الواجبات اليومية بشكل طبيعي.
  • قد يسبب الدواء في بعض المشاكل في عملية التنفس، والتي تكون عبارة عن الكحة الشديدة، وفقدان القدرة على التنفس، وفي بعض الحالات يرافق المرأة سعال مصحوب بالدم.
  • في حالة إن تم استعمال الدواء لفترات طويلة غير المسموح بها، فإنه يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب والاضطرابات النفسية.

تفاعل حبوب بريمولوت مع الأدوية الأخرى

وقبل أن يتم استعمال الدواء، فإنه لا بد من أن يتم إخبار الطبيب بكافة الأدوية التي يتم تناولها، وذلك لأن هناك الكثير من الأدوية التي تتعارض مع تلك الحبوب، والتي تتفاعل معها، أو تضعف منها، ولذلك فإن الطبيب سوف يقوم بتغيير الدواء، أو محاولة التباعد ما بين الأوقات الخاصة بتلك العلاجات، ومن بين العلاجات التي تتعارض مع دواء بريمولوت الآتي:

  • الأدوية التي تستخدم في علاج نقص المناعة، ومن أبرزها دواء ريتونافير، وغيرها من الأنواع الأخرى المشابهة.
  • كما أنه يتفاعل أيضًا مع الأدوية التي يتم استعمالها من أجل علاج الالتهاب الكبدي الوبائي.
  • بالإضافة إلى الأدوية التي تقوم بمعالجة ارتفاع ضغط الدم.
  • أو الأدوية التي تساعد على تنظيم ضربات القلب، ومن أبرزها دواء فيراباميل.
  • كما أن الدواء أيضًا يتعارض مع بعض أنواع الأدوية الأخرى، وبالأخص التي تعالج مرض السل، أو الصرع، أو العلاجات التي تساعد على علاج الالتهابات الفطرية.

حبوب تنزيل الدورة بريمولوت والحمل

وبعد أن قمنا بتوضيح طريقة استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدوره فإن الكثير من السيدات ترغب في معرفة إن كان استعمال تلك الحبوب يكون له تأثير على الحمل أم لا، ويتساءل البعض هل حبوب بريمولوت تنزل الجنين، وهذا ما سوف نقوم بالإجابة عن السؤال من خلال النقاط الآتية:

  • تعتبر حبوب بريمولوت من العلاجات التي تستخدم من أجل منع الدورة الشهرية، وهي من العلاجات الغير آمنة خلال فترة الحمل على الإطلاق وبالأخص في الفترات الأولى من الحمل.
  • حيث إنها يمكن أن تسبب إجهاض الجنين في المراحل الأولى من الحمل.
  • كما أنه يمكن أن يسبب التشوهات الخلقية، ولذلك يجب ألا يتم استخدامه إلا في حالة التأكد من عدم وجود حمل.