طرق الجماع كثيرة ومختلفة، ويبحث عنها الكثير من الأزواج والزوجات، وذلك من أجل الحصول على العلاقة الزوجية السعيدة الخالية من الملل والروتين المعتاد، ومن خلال هذا المقال على موقع برونزية، سوف نقدم لكم أفضل الطرق للجماع، والتي يمكن ممارستها وتجربتها من أجل التنوع والتجديد في الحياة الزوجية.

طرق الجماع

هناك الكثير من الطرق المختلفة للجماع، والتي يمكن التغيير بها، والتنوع بالأخص بعد مرور فترة زمنية على بداية العلاقة الزوجية، حيث حينها يشعر الطرفين بالملل من العلاقة، وهذا يكون في الحالات التي لا تسعى إلى التجديد المستمر، ومن أهم وأفضل الطرق للجماع الآتي:

1- استعمال وضع زهور اللوتس

تعتبر تلك الطريقة هي واحدة من الطرق المميزة في إتمام الجماع والعلاقة بين الزوجين، حيث إنها تجعل كلا من الزوجين يحصلان على المتعة، والرضا عن العلاقة الزوجية، ويكون ذلك الوضع من خلال جلوس الزوج على نهاية أو طرف الفراش، وفي ذلك الوقت تقوم الزوجة بالجلوس فوق الزوج، وبعدها يتم إيلاج الزوج لعضوه الذكري، وفي هذا الوضع تكون هناك سيطرة كاملة من قبل المرأة على العلاقة الزوجية، وبالتالي فهو من الأوضاع التي تحبها الكثير من السيدات بالأخص.

2- استعمال وضع المرأة في الأعلى.

يعتبر تلك الوضع هو من الأوضاع المميزة والتي يحبها الكثير من الأزواج، ويكمن في أن يقوم الزوج هو بالنوم والاستلقاء على منطقة الظهر، وبعد ذلك تقوم الزوجة هي بالجلوس فوق العضو الخاص بالزوج، وهذا الوضع هو من الأوضاع المريحة جدًا للرجل، كما أن المرأة هي من تكون المسيطرة في ذلك الوضع على إتمام العلاقة الزوجية، وبالتالي تحب الكثير من السيدات ذلك الوضع للتمكن من الحصول على النشوة الجنسية، كما أنه من الأوضاع التي تجعل الزوج يتأخر في القذف.

3- الوضع التقليدي

يعتبر الوضع التقليدي هو من الأوضاع التي لها مميزات كثيرة، حيث إنه يجعل الزوجة تصل إلى مراحل عميقة من المتعة، وذلك بسبب تمكن الزوج من الإيلاج بشكل أعمق، ويعتبر ذلك الوضع هو من الأوضاع التي عرفت منذ القدم، والذي يعتمد على نوم الزوجة على الفراش واستلقائها على منطقة الظهر، وبعدها يتم جلوس الزوج على منطقة الركبة، ويحدث الإيلاج، وهو من الأوضاع التي تمكن الزوج من مداعبة الزوجة والتقبيل أيضًا، ولذلك فهو وضع مثير ويجعل كلًا من الزوجين يحصلان على المتعة الكبيرة من العلاقة الزوجية.

4- الوضع الخلفي

هناك العديد من الأشكال المختلفة للوضع الخلفي في العلاقة الزوجية، والتي من بينها الوضع الذي يعتمد على نوم الزوج على الظهر، من خلال الاستلقاء على الفراش، وبعدها تقوم الزوجة بالجلوس على الزوج، ومع مراعاة أن تكون الزوجة ظهرها هو المقابل للزوج، وتقوم الزوجة هي بالسيطرة على تلك العلاقة من بدايتها وحتى نهايتها، وهي من الأوضاع المثيرة، والتي يفضلها الكثير من الأزواج والزوجات، جيث تجعل كلًا من الزوجين يحصلان على المتعة الكبيرة، كما يوجد شكل آخر من هذا الوضع الخلفي، والذي يتم من خلال جلوس الزوج على حافة المقعد أو الفراش، وتقوم الزوجة بالجلوس أيضًا من الناحية الخلفية.

5- وضع السجود

يعتبر وضع السجود هو من الأوضاع التي يفضلها نسبة كبيرة من الرجال، وذلك لأنها تساعد على تضييق المهبل الخاص بالمرأة، وهو مناسب في الحالات التي تعاني من اتساعه، ويتم ذلك الوضع من خلال اتخاذ الزوجة لوضع السجود، مع مراعاة أن تقوم برفع الناحية الخلفية الخاصة بالخضر، وفي ذلك الوقت يقوم الزوج من خلف الزوجة بالإيلاج، وهو وضع مميز ورائع، ويجعل الزوجين يحصلان على الاستمتاع الكبير أثناء العلاقة الزوجية.

6- وضع الوقوف

تعتبر تلك الطريقة هي واحدة من طرق الجماع التي لها طابعها الخاص جيث يفضلها الكثير من الأزواج والزوجات، والتي تعتمد على وقوف الزوج، ومن ثم يتم حمل المرأة، وتقوم المرأة في ذلك الوقت بلف الساقين على منطقة خصر الزوج، وفي هذه الحالة يتم الإيلاج مع المداعبة وأيضًا التقبيل، وهي تكون علاقة مثيرة، وفي حالة عدم مقدرة الزوج على حمل الزوجة، فإنه يمكن أن تجلس المرأة على حافة أحد الطاولات العالية، ويقابلها الزوج بالوقوف، ومن ثم يحدث الإيلاج وتبدأ العلاقة الزوجية، فمع لف الزوجة للساقين حول خصر الزوج يكون هناك المزيد من الإثارة والاستمتاع.

7- وضع الجانب

يعتبر وضع الجانب هو من الأوضاع المتميزة، والتي يحبها الطرفين، وذلك لأنه يجعل للعلاقة الزوجية شكل مختلف، ويوجد منه العديد من الأشكال والصور المختلفة، حيث يمكن اختيار وضع الجانب، والذي تأخذ فيه المرأة وضعية النوم على الجانب، ويقابلها الزوج، مع لف الساق حول خصر الرجل، أو هناك وضعية أخرى، والتي تعتمد على نوم الزوجة على  الجانب، والزوج ينام على جانبه من خلفها، وهو من الأوضاع المميزة والرائعة للزوجين.

8- وضع عكس الاتجاهات

يعتبر ذلك الوضع أيضًا من الأوضاع المميزة والجديدة، والتي تعتمد على نوم الزوجة على الجانب، ويقابلها الزوج بطريقة عكسية، بحيث يكون وجه الزوج مقابل للقدم الخاصة بالمرأة، وتقوم المرأة حينها برفع الساق، ومن ثم يقوم الزوج بالإيلاج، ويمكن للمرأة أن تتمكن من لف الساقين على الزوج أيضًا للحصول على مزيد من الإثارة والمتعة.