صف الصفات العامة للغازات تعرف على الإجابة من خلال موقع برونزية، حيث يتردد على ذهن الكثير من الطلاب سؤال صف الصفات العامة للغازات والذي يعتبر واحد من بين الأسئلة التابعة لمادة العلوم، وسوف نقوم بشرحه بالتفصيل من خلال السطور القادمة، وذلك من خلال ذكر أهم الخصائص التي تتمتع بها الغازات.

صف الصفات العامة للغازات

تعتبر الغازات هي من الأمور التي حيرت الكثير من العلماء، وذلك للتعرف على الخصائص التي تمتلكها، وذلك لأنها من المواد التي تتحرك بشكل مطلق، كما أنها ليس لها وزن ثابت، فهي تختلف في خصائصها عن المواد الصلبة والمواد السائلة، ولذلك كانت في البداية لم يتم إضافتها إلى حالات المادة، وللتعرف على أبرز صفات الغازات العامة عليكم بمتابعة النقاط الآتية:

1- الكثافة قليلة

  1. تعتبر الكثافة الخاصة بالغازات قليلة جدًا، وذلك في حالة مقارنتها مع باقي حالات المادة الأخرى وهي السائلة أو الصلبة.
  2. ويكون ذلك ناتج عن أن الجزيئات الخاصة بالغازات منتشرة من خلال الجسم الذي يحتويها.
  3. حيث إن تلك الكثافة القليلة تساهم في زيادة وسرعة انتشار الغازات.
  4. كما أنه يجعلها تسير بشكل عشوائي أي فوق بعضها البعض، وبالإضافة لتوسعها وانقباضها وذلك على حسب الموقع الذي تتواجد به.
  5. ومع ذلك فإن المسافة التي تكون بين الجزئيات كبيرة، وهذا ما يمنع حدوث التفاعلات بين بعض الجزئيات الخاصة بالغازات أثناء الحركة.

2- ليس لها شكل أو حجم ثابت

  1. كما أنه من ضمن الخصائص العامة للغازات أنها لا تملك الشكل الثابت أو الحجم المحدد.
  2. وذلك يكون ناتج عن التحرك الخاص بجزيئاتها يجعل من السهل تمدد الغازات أو انكماشها.
  3. ويكون ذلك داخل الجسم الذي تتواجد فيه الغازات، وهذا ما يجعل الغازات لديها القدرة على أخذ حجم الجسم.
  4. وهذا ما يكون على حسب حجمه، وهذا ما يعني أن الغازات تأخذ شكل الجسم الذي توجد به وتأخذ حجمه.
  5. وفي حالة إن كان الغاز على الحالة الصلبة أو السائلة، فإنه في تلك الحالة يقوم باحتلال المساحة الأكبر من المساحة التي يكون عليها.
  6. حيث إن جزيئات الغاز يمكنها التمدد والتقلص بكميات كبيرة لا يمكن تخمينها أو معرفتها وذلك يعتمد على التغيرات الجوية والتغيرات التابعة لدرجات الحرارة والضغط.

3- سهولة الانتشار

  1. تتمتع الغازات أيضًا بخاصية سهولة الانتشار وهذا ما يجعلها تتميز عن العديد من حالات المادة الأخرى.
  2. حيث يساعدها ذلك الانتشار على سرعة اختلاط نوعين من الغازات أو أكثر بشكل سريع وسهل.
  3. حيث يمكن أن يتكون خليط متجانس من الغازات، وينتج ذلك بسبب كمية الفراغ المتواجدة بين جزيئات الغاز وبعضها البعض.

4- سهولة الضغط

  1. كما أنها من أنواع المواد التي تتمتع بسهولة الضغط أيضًا.
  2. ويكون ذلك ناتج عن أنها من الحالات التي يمكنها أن تتحرك بسهولة كبيرة وبشكل مستمر.
  3. فهي يمكنها الضغط على السطح الداخلي للمكان الذي يحويها أو الذي يقوم بحفظها.
  4. وتختلف القيمة الخاصة بالضغط للغازات على حسب كمية الغاز الذي يتم حصره في الجسم.
  5. كما أنها تختلف على حسب درجة الحرارة، وأيضًا معدل الضغط.

أهم استخدامات الغازات

وهناك العديد من الاستخدامات المختلفة التي يتم دخول فيها الغازات، حيث إنها من المواد التي لها الكثير من الفوائد المختلفة للإنسان، حيث يوجد الكثير من الأنواع منها، والتي تختلف كل واحدة منها في الاستخدام، ومن أبرز استخدامات الغازات الآتي:

1- طفاية الحريق

  1. يتم استعمال غاز ثاني أكسيد الكربون في طفايات الحرائق.
  2. وذلك لأنه من الغازات التي لا تساعد على الاشتغال.
  3. كما أنه يدخل أيضًا في العديد من الصناعات الأخرى مثل المشروب الغازي.

2- الاستعمالات الطبية

  1. يتم دخول الغازات أيضًا في العديد من الاستعمالات الطبية، والتي من أبرزها أجهزة الاستنشاق.
  2. وذلك من خلال استعمال غاز الأكسجين لكونه من الغازات المساعدة على التنفس.

3- إطارات السيارات

  1. كما يتم استعمال الغازات في إطارات السيارات وذلك من خلال استعمال غاز النيتروجين.
  2. وذلك لأنه من الغازات التي يمكنها أن تساعد على نفخ الإطارات.
  3. كما يتم استعماله للسيارات الخاصة بالسباقات ليعطيها قوة أكبر.

4- أنظمة التبريد

  1. كما يتم استعمال غاز ثاني أكسيد الكبريت في عمليات التبريد.
  2. وذلك لأنه يعتبر واحدًا من الغازات المبردة.
  3. كما يتم استعمال هذا الغاز في العديد من الاستعمالات الأخرى ومن أبرزها صناعة النبيذ.

5- مواقد الغاز

  1. كما يتم دخول الغازات في العديد من الاستعمالات الأخرى  المتعلقة بمواقد الغاز.
  2. ومن أبرزها الغاز الطبيعي، وأيضًا غاز البروبان.
  3. كما أن غاز البيوتان هو من أنواع الغازات التي تدخل في صناعة الولاعات.
  4. وكذلك يتم استعمال تلك الغازات في مواقد التخييم.
  5. ويتم استعمال بعض الغازات أيضًا كوقود للسيارات.

أنواع الغازات

وهناك العديد من أنواع الغازات المختلفة، والتي تكون موجودة في الهواء من حولنا، ومن أبرز تلك الأنواع الآتي:

1- غاز الأكسجين

  1. يعتبر غاز الأكسجين هو واحد من بين أنواع الغازات الشهيرة والمفيدة للإنسان.
  2. حيث إنه الغاز الأساسي في استمرار حياة الإنسان على سطح الأرض
  3. ويشكل غاز الأكسجين نسبة من الهواء، والتي تصل إلى واحد وعشرون في المائة.
  4. وهو الغاز الذي يتم تنفسه من قبل الإنسان وكافة الكائنات الحية على الأرض.
  5. وهو من الغازات النشيطة بشكل كيميائي، ولكنه غير مستقر.

2- غاز النيتروجين

  1. يعتبر غاز النيتروجين هو واحد من بين أنواع الغازات المتوفرة بكثرة في الهواء.
  2. حيث يتوافر النيتروجين في الهواء بنسبة تتخطى الثمانية وسبعون في المائة.
  3. وهو من أنواع الغازات التي ت تصنيفها تبعًا للغازات الخاملة.
  4. وهو يتواجد في الأحماض النووية الريبوزية، ولذلك فهو من الغازات التي لها أهمية في الحياة.
  5. حيث إنها يمر في الدم، ولكن لا يتم استخدامه في الخلايا التابعة لجسم الإنسان.

3- غاز الأرجون

  1. ويعتبر غاز الأرجون هو واحد من بين أنواع الغازات الشهيرة، والذي يتوفر بكثرة في الهواء الجوي.
  2. حيث إنه يتم تصنيفه من ضمن أنواع الغازات النبيلة في الجو.
  3. فهو من أنواع الغازات المستقرة إلى حد كبير، كما أنه لا يتفاعل مع بعض أنواع المركبات الكيميائية الأخرى.

4- غاز ثاني أكسيد الكربون

  1. ويعتبر غاز ثاني أكسيد الكربون هو واحد من بين أنواع الغازات الموجودة في الهواء.
  2. وهو من أنواع الغازات التي تكون عديمة اللون، بالإضافة لأن له الرائحة الخفيفة.
  3. ويقوم بالعمل على المحافظة على حرارة الأرض.
  4. وهو من أنواع الغازات التي تكون غير نشطة في درجات الحرارة العادية.
  5. ولكن في درجات الحرارة العالية فإنه يتعرض للتحويل إلى غاز أول أكسيد الكربون.
  6. ويستخدم هذا الغاز في صناعة الأسمدة وأيضًا البلاستيك.

5- غاز الميثان

  1. يعتبر غاز الميثان هو واحد من بين أنواع الغازات الموجودة في الهواء.
  2. وهو من أنواع الغازات التي تكون قابلة للاشتعال.
  3. ويطلق عليه أيضًا غاز المستنقعات وذلك لأنه ينتج من خلال التحلل البكتيري لبعض المواد النباتية.
  4. ولكنه من الغازات التي يمكن أن ينتج عنها الكثير من المخاطر، والتي من أبرزها حدوث الانفجارات.
  5. وذلك في حالة ان تم احتلاطه مع بعض أنواع المواد الكيميائية الأخرى.
  6. وهو يعد من أنواع الغازات الغير سامة، ولكنه يمكن أن يسبب حالة من الاختناق للإنسان، وذلك في حالة زيادة نسبته أو قلته.