حكم ازالة شعر الجسم للرجال

  1. يبحث الكثير من الأشخاص عن حكم ازالة شعر الجسم للرجال وهي واحدة من بين الأمور التي يحتار فيها الكثيرون، ويريدون معرفة حكمها في الدين الإسلامي.
  2. حيث إن إزالة الشعر من الجسم هي من الأمور التي يقبل عليها الكثيرون، وبالأخص في الفترة الأخيرة.
  3. حيث توفرت الكثير من السبل الحديثة التي يمكنها أن تعمل على إزالته بشكل نهائي.
  4. وهو من الأمور الجائزة للمرأة، ولكن بالنسبة إلى حكم ازالة شعر الجسم للرجال فهو من الأمور التي يكون فيها اختلاف كبير.
  5. لأن هناك بعض المناطق التي نهى عنها الدين الإسلامي الحنيف، والتي لا يجوز للرجل المسلم أن يقوم بإزالتها.
  6. ومن بين تلك المناطق هي منطقة اللحية، وكذلك منطقة الحاجبين.

حكم حلق شعر الجسم للرجال دار الإفتاء

  1. في حالة إن كان الرجل يرغب في إزالة شعر الجسم والمقصود به شعر الإبط والعانة، أو البطن.
  2. فإن ذلك من الأمور التي لا يكون فيها أي نوع من التحريم، وذلك لأنها جائزة في الدين الإسلامي.
  3. بل إن الرسول وجب أن يتم حلق تلك المناطق، وكذلك الشارب، من خلال حلقه أو قصه.
  4. وذلك من أجل النظافة والتي تعد شيء هام جدًا بالنسبة لكل مسلم، فهي من الإيمان.
  5. ويجوز للرجل أن يقوم بحلق شعر البطن إن كان كثيف ومضر للعين أو البدن.
  6. وأيضًا شعر مناطق الجسم بأكملها، ما عدا اللحية والحاجب، فإنه حلقهما محرم، وذلك حسب ما ورد عن دار الإفتاء.

حكم حلق شعر الدبر للرجال

  1. أما بالنسبة لمنطقة الدبر فهي من المناطق التي يكون شعر كثيف، ولذلك يحرص الرجال على حلق ذلك الشعر باستمرار.
  2. وهو من الأمور الواجبة على كل رجل، وذلك من أجل النظافة، وخشية صدور الروائح الكريهة والغير مرغوب بها.
  3. حيث إن تلك المنطقة من المناطق الحساسة، والتي يجب أن يتم الاهتمام بنظافتها.
  4. وذلك اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم، حيث كان يحث المسلمين على حلق العانة والإبط.
  5. وعلى الرغم من أنه لن يأتي حديث صريح وواضح على وجوب حلق شعر الدبر.
  6. إلا أنه تم تقسيم إزالة الشعر إلى ثلاثة أقسام من حيث الحكم، وهما المنهي عنه والواجب، والقسم الثالث الذي لم يرد فيه نص صريح.
  7. حيث إن الإبط والعانة والشارب، ورد فيهم النص الصريح لوجوب الإزالة.
  8. بينما نهى الدين الإسلامي عن اللحية والحاجب، بهذا يكون باقي أجزاء الجسم داخلة في القسم التابع إلى الأمور الغير منهي عنها، والغير ملزوم بها المسلم.
  9. وبالتالي فإن منطقة الدبر تعد من مناطق الجسم التي يمكن إزالتها.

حكم إزالة شعر الجسم للرجال بالليزر

  1. وكما ذكرنا أن حكم إزالة شعر الجسم للرجال هو من الأمور المستحبة، ما عدا المناطق التي نهانا عنها رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام.
  2. فإنه لا يكون أي نوع من الاختلاف على الطريقة التي يتم إزالة الشعر بها.
  3. حيث إنه انتشرت الكثير من الوسائل الحديثة التي تساعد على التخلص من الشخص بشكل نهائي.
  4. ومن بينها طريقة الإزالة باستخدام الليزر، وانتشرت تلك الطريقة ما بين الرجال والنساء.
  5. ويكون الحكم في ذلك جائز، ولكن في حالة إزالة المناطق المسموح بها للرجل.
  6. فلو افترضنا أن الرجل أزال شعر اللحية أو الحاجبين بالليزر، فإنه يكون هناك على وزر، لأنه أمر محرم.
  7. بينما لو أزال منطقة العانة أو الإبط فإنه لا يكون عليه وزر، وذلك لأنه أزال من المناطق المسموح.
  8. ولقد اختلف الكثير من العلماء في تلك النقطة، ورأى الكثيرون أن إزالته محرمة، لأنها تدخل في باب تغيير خلق الله.
  9. ولكن بشرط أن يكون الشخص الذي يقوم بتلك العملية له هو رجل مثله.
  10. أي يتم إزالة الشعر بالليزر للرجل من قبل رجل، والمرأة من امرأة مثلها.

حكم حلق شعر اليدين للرجال

    1. يعتبر شعر منطقة اليدين والقدمين هو من المناطق التي اختلف فيها الكثير من العلماء.
    2. لأن هناك من يرى أن إزالة الشعر من تلك المناطق تغيير لخلق الله.
    3. بينما أجاز الكثير من العلماء الآخرين إزالة شعر الجسم، بما فيها منطقة اليدين.
    4. والأفضل أن يتم الأخذ برأي العلماء الذين يرون أنه جائز.
    5. وذلك لأنه يدخل ضمن المناطق التي لم يذكر فيها رسولنا الكريم حديث واضح يحرمها.
    6. وبالتالي فإنه لو كان شعر اليد غزيز ويشوه منظر اليد، فإنه يجوز إزالته، لأن النبي كان يحب أن يكون بأبهى صورة ويحب التزين.

حكم إزالة الشعر للرجال في المناطق الحساسة

  1. وتعتبر إزالة الشعر بالأخص في المناطق الحساسة لدى الرجل هو أمر واجب.
  2. وذلك لأنه ورد فيه حديث شريق صحيح عن رسولنا الكريم، والذي كان يث المسلمين دائمًا على نظافة البدن، وأيضًا التزين والتعطر، وغيرها من الأمور المختلفة.
  3. حيث قال رسولنا عليه الصلاة والسلام: (الفطرةُ خمسٌ: الختانُ، والاستحدادُ، وقصُّ الشاربِ، وتقليمُ الأظفارِ، ونتفُ الآباطِ).

  4. وحديث النبي أيضًا عن أنس: (وقت لنا في قص الشارب وقلم الظفر ونتف الإبط وحلق العانة ألا نترك ذلك أكثر من أربعين ليلة).

  5. وهذا ما يدل على أن حلق العانة هو من الأمور الواجبة على المسلم سواء للرجل أو المرأة.
  6. بل إنه يجب على المسلم أن لا يترك الشعر في تلك المناطق لمدة تزيد عن أربعين يوم بحسب الحديث المروي عن أنس.
  7. ولذلك فإن حكم إزالة الشعر من تلك المناطق واجبة.

حكم استخدام الحلاوة للرجال

  1. والكثير يتساءل عن الحكم الخاص باستخدام الحلاوة وهي واحدة من بين طرق الإزالة المنتشرة بين الكثيرين.
  2. وكما قال نبينا الكريم نتف الإبط وهذا ما يعني أنه يجوز استخدام تلك الطريقة للرجال أيضًا.
  3. ولكن أمر بحلق العانة، ولذلك فإنه من الأفضل اتباع سنة نبينا الكريم عليه الصلاة والسلام.
  4. وذلك من خلال الحلق للعانة والقص للشارب، وأيضًا النتف للإبط.
  5. ولكن في حالة إن كان الشعر كثيف وينمو بشكل سريع، فإنه لا حرج على الرجل أن يقوم باستعمال الحلاوة.
  6. وذلك حتى يتخلص من الشعر في منطقة العانة لفترة، والإبط.
  7. مهما اختلفت طرق الإزالة فإنها ليست محرمة في المناطق التي أمرنا بها الله ورسوله.
  8. ولكن من الأفضل اتباع السنة النبوية كما جاءت في الحديث النبويّ الشريف.