مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن اللافقاريات مفصل

بواسطة: نشر في: 22 أكتوبر، 2019
brooonzyah
بحث عن اللافقاريات

بحث عن اللافقاريات نقدمه لكم من خلال موقع برونزية، حيث تعتبر اللافقاريات هي واحدة من أنواع الكائنات الحية، والتي تمتلك الخصائص المتعلقة بها وحدها، وذلك لأنها تعيش في البيئات الخاصة بها، وتتكون من مجموعات تمتلك نفس الصفات والخصائص، ومن خلال هذا المقال سوف نقدم لكم بحث كامل عن اللافقاريات.

بحث عن اللافقاريات

تعتبر اللافقاريات هي واحدة من أنواع الحيوانات، والتي تشكل نسبة أكبر من تسعون بالمائة من مجموع نسبة الحيوانات الموجودة على سطح الأرض، وأهم ما يميز تلك النوعية من الحيوانات، أنها تمتلك البيئة الخاصة بها، والخصائص وتعيش في مجموعات، وإليكم الكثير من المعلومات عنها.

أولًا: خصائص اللافقاريات

تتمتع الحيوانات اللافقارية بالعديد من الخصائص المميزة، والتي تختص بها، ولا توجد في أي نوع من أنواع الحيوانات الأخرى، ويمكن تصنيف تلك الخصائص من خلال النقاط الآتية:

1- تكوين الجسم

تختلف الحيوانات اللافقارية عن غيرها من الكثير من أنواع الحيوانات، فهي تمتلك شكل مختلف للجسد، حيث إنها لا تملك عمود فقري في منطقة الظهر، ولذلك أطلق عليها لا فقارية، وعلى الرغم من ذلك إلا أنه توجد بعض الأنواع البسيطة من تلك الحيوانات التي تمتلك عمود فقري، ولكنه لا يكون من الأعمدة المتكونة من العظام على عكس أنواع الحيوانات الفقارية التي تملك العمود الفقري المكون من العظام.

2- أماكن العيش

تعيش أغلب أنواع الحيوانات اللافقارية في الماء، ومن أشهر تلك الأنواع من الحيوانات هي الاسفنجيات، والتي تعتبر البيئة المناسبة والآمنة لها، والتي تساعدها على سهولة التحرك، ولكن هناك فئة أخرى من اللافقاريات تعيش على الأسطح والأماكن اليابسة، والتي من بينها أنواع الديدان والحشرات المختلفة.

3- تماثل الجسم

تمتلك اللافقاريات التماثل في شكل الجسم، وذلك من الجانبين، فكل حيوان من الحيوانات اللافقارية ينقسم إلى جزأين متشابهين مع بعضهما البعض بشكل كبير، بمعنى أنه لو تم قسم ذلك الحيوان بشكل طولي، أو بشكل عمودي، فإنه يتم ملاحظة ذلك التماثل في أجسام اللافقاريات، وبالأخص الحشرات، وبعض المفصليات، أو أن ذلك التماثل يكون من خلال توزع شكل الحيوان بالشكل المنتظم والمتشابه، وذلك حول مركزه المحوري، ومن أمثلة تلك الحيوانات اللافقارية هو نجم البحر، كما أن هناك نوعية قليلة من اللافقاريات، والتي لا تمتلك ذلك التماثل نهائيًا، ومن بينها الاسفنجيات.

3- طريقة الغذاء

أما بالنسبة لطريقة الغذاء التي تملكها اللافقاريات، فإن أغلب تلك النوعية من الحيوانات يمكنها أن تتغذى على العديد من أنواع الأعشاب الخضراء، ولكن البعض منها قد يتغذى على بعض أنواع اللحوم، والبعض الآخر يتغذى على بعض أنواع الحشرات مثل العناكب، والبعض الآخر من أنواع اللافقاريات يمكنه أن يتغذى على بقايا الحيوانات الفقارية، والتي تحللت، أو التغذية على جيفها، ونجد ذلك في العديد من الأمثلة المختلفة مثال تغذي النمل على بقايا السناجب أو جيفها أو على بقايا بعض أنواع الطيور، ونجد الإسفنج يمكنه التغذي على الكائنات الموجودة في الماء بعد تصفيتها، والعناكب تأكل الحشرات، وهكذا.

4- طريقة الحركة

وتختلف طريقة الحركة الخاصة باللافقريات من حيوان إلى آخر، وذلك على حسب نوعه، فأنواع اللافقاريات التي تعيش في الماء يمكنها الحركة بسهولة، وذلك تبعًا لتيار الماء، ولكنها لا يمكنها أن تتحكم باتجاه حركتها، ومن أمثلة ذلك القناديل التي تعيش في البحار، ولكن هناك البعض منها الذي يمكنه أن يتحكم باتجاهاته، وسهولة الحركة مثل الدود المستدير، كما أن الذباب أيضًا يملك القدرة الكبيرة على الحركة بسبب امتلاكه لأطراف الحركة.

تصنيف اللافقاريات

يمكن تصنيف الحيوانات اللافقارية إلى مجموعة متنوعة من الحيوانات المختلفة، والتي لكل مجموعة منها نفس البيئة المحيطة بها، ونفس أماكن العيش، وكذلك نفس الخصائص التي تشترك بها، فهي يمكن تقسيمها إلى مجموعات، وأما عن التصنيف الخاص بها، فيكون من خلال النقاط التالية:

 الحيوانات اللاسعات

وتعتبر تلك المجموعة هي واحدة من أنواع اللافقاريات، والتي يمكن تصنيفها أيضًا إلى الهيدرات، وكذلك الزهريات، ومن أمثلتها شقائق النعمان، وكذلك الفنجانيات، ومن أمثلها الأوريليا.

 الحيوانات الإسفنجية

وتعتبر تلك الفصيلة هي واحدة من الحيوانات التي تنتمي إلى الحيوانات اللافقارية، والتي يكون من أمثلتها الإسفنج، والذي يعيش في مياه البحار.

الديدان

ويوجد العديد من أنواع الديدان التي يمكن تصنيفها إلى الحيوانات اللافقارية، والتي من بينها الديدان الأسطوانية، والتي تمثل دودة الإسكارس، كذلك الديدان الحلقية، والتي من أمثلتها العلق الطبي، والديدان المفلطحة، والتي من أشهرها دودة البلهارسيا، ودودة البلاناريا، وكذلك الدودة الشريطية.

الحيوانات المفصلية

وتعتبر المفصليات هي واحدة من أنواع اللافقاريات، والتي يوجد منها الكثير من الأنواع المختلفة، حيث يصل عددها إلى أكثر من ثلاثة ملايين نوع مختلف، ومن وأغلبها الحيوانات التي تكون على هيئة الحشرات، والتي من أمثلها العناكب، وسرطان البحر، وكذلك القشريات.

الحيوانات الشوكية

كما يوجد أيضًا تصنيف آخر من اللافقاريات، وهي الحيوانات الشوكية، والتي تحتوي على العديد من الزوائد الخارجة عن الجلد، والتي من أمثلها القنافد والنجوم، وزنابق البحر.

الحيوانات الرخوية

تصنف أيضًا الرخويات إلى مجموعة الحيوانات اللافقارية، والتي يكون منها الكثير من الأنواع المختلفة، والتي تمتلك الملمس الناعم الخارجي، كما أنها تتكون من ثلاثة أجزاء في جسمها، ومن أمثلتها ذوات الصدفتين.

آخر المواضيع