مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

المراد بذوي الرحم

بواسطة: نشر في: 9 أكتوبر، 2021
brooonzyah
المراد بذوي الرحم

ما هو المراد بذوي الرحم هو واحد من بين الأسئلة التي يبحث عنها الكثير من الأشخاص، حيث من المعروف أن صلة الرحم هي واحدة من أهم العبادات التي يحث عليها الدين الإسلامي، وهناك فئة معينة من الأفراد الذين ينتمون إلى الرحم، ومن خلال السطور القادمة سوف نقدم لكم الإجابة عن هذا السؤال.

المراد بذوي الرحم

الرحم هي واحدة من المسائل التي لها الكثير من الأحكام المختلفة في الدين الإسلامي، فلقد جعلها الله عبادة لها ثواب عظيم، ومن قطعها يكون عليه إثم كبير، وأما في حالة الرغبة في التعرف على المراد بذوي الرحم من هم فتكون الإجابة كالآتي:

  • ذوي الرحم المقصود بهم هم الأقارب من النسب، سواء أقارب الشخص من جهة الأم أو من جهة الأب.
  • فكافة الأقرباء ينتمون إلى ذوي الرحم، ويكون لهم حقوق على الفرد، مثل زيارتهم والتودد إليهم.
  • ومن أمثلة ذوي الرحم الأب والأم في المكانة الأولى، والجد والجدة، وكذلك الأعمام والخالات، والأخوات، والأخوال والعمات، وكافة أولادهم.

معنى الرحم

  • الرحم هو تلك الكلمة التي تطلق على كافة الأقارب والأهل للشخص.
  • ولقد يحمل مصطلح الرحم الكثير من المعاني المختلفة، حيث اختلف عليه أهم العلم.
  • فمنهم من يرى أن الرحم هم الأقارب من المحارم.
  • والبعض الآخر منهم يرون أنهم من يرثون من الشخص من أقاربه، وكان هذا أيضًا من رأي أحمد بن حنبل.
  • وهناك بعض العلماء الذين عمموا مصطلح الرحم بأنه كافة الأقارب من النسب.
  • حيث يشمل أقارب الأب جميعهم، مثل الجد والجدة، والأعمام والعمات، وأولادهم.
  • وكذلك أقارب الأم، وهم الخالات والأخوال وأيضًا أولادهم، هذا بجانب الأم والأب والأخوات وأولادهم.

معنى صلة الرحم

  • أما عن صلة الرحم فهي من العبادات التي أمرنا الله سبحانه وتعالى بها في الكثير من الآيات القرآنية، إلى جانب الأحاديث النبوية الشريفة التي بينت ضرورة التمسك بها.
  • حيث إن صلة الرحم تكمن في زيارة ذوي الرحم، والتودد إليهم، والوقوف بجانبهم عند الحاجة لذلك.
  • كما أن السؤال عنهم ومعاملتهم بشكل جيد هي من باب صلة الرحم.
  • وبالتالي يكون المعنى الخاص بصلة الرحم هو وصل العلاقة مع الأقارب وعدم قطعها من خلال التواصل معهم والتحدث معهم والسؤال عنهم وزيارتهم.

حكم صلة الرحم

  • تعتبر صلة الرحم هي من الأمور التي حث عليها الله سبحانه وتعالى، وجعلها من العبادات الهامة.
  • حيث تم وضع قاطع الرحم في قسم الكبائر، والتي يمكن أن يحاسب عليها العبد بشكل مشدد.
  • حيث إن عبادة وصل الرحم في الدين الإسلامي لها ثواب كبير، وأهمها وصل الله سبحانه وتعالى، أما من يقوم بقطعها فإن الله يقطعه.
  • وأوضح الكثير من العلماء من خلال الاستدلال بالكثير من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية أن صلة الرحم في الإسلام واجبة ومفروضة عليه.
  • حتى في حالة إن قطع الأقارب، لا بد من أن يقوم العبد هو بالوصل والسؤال ويكون له الثواب المضاعف في حالة إن قطع الطرف الآخر مع استمراره هو بالوصل.

المراد بذوي الرحم

فضل صلة الرحم

وهناك الكثير من الأفضال التي تعود على المسلم في حالة إن حافظ على تلك العبادة، لأنها من العبادات التي  يكون لها ثواب عظيم، ومن بين تلك الأفضال الآتي:

  • يكون العبد من خلالها على تواصل مع الله سبحانه وتعالى، سواء في الدنيا أو الآخرة، وذلك لأن الرحم معلقة بالعرش كما ذكر لنا رسول الله.
  • تعتبر من أفضل العبادات وأحبها إلى الله سبحانه وتعالى، وبالتالي ثوابها عظيم.
  • تعود على الإنسان بالكثير من النعم والأفضال في حياته.
  • يوفق الله العبد المحافظ على صلة رحمه، ويسدد خطاه في عمله.
  • كما أنها من العبادات التي تساعد على زيادة الرزق.
  • وورد عنها أيضًا أنها من العبادات التي تطيل في عمر الإنسان، وتطرح به البركة.

فوائد صلة الرحم

وبعد أن ذكرنا لكم الفضل الكبير الذي يعود على الإنسان في حالة التمسك بعبادة صلة الرحم، فهي عبادة تقوي علاقته مع الله، وهي أيضًا تعود عليه بالكثير من الفوائد الأخرى إلى جانب الثواب، وأهمها الآتي:

  • تعتبر من العبادات التي تساعد على تقوية مشاعر الحب والمودة ما بين الأقارب.
  • كما أنها تبني المجتمع على التكاتف وروح التعاون والتماسك مع بعضه البعض.
  • تزيد من مشاعر الأخوة ما بين الأقارب وبعضهم.
  • وهذا الأمر الذي يزيد السلام في المجتمع، ويقلل من حجم المشاكل والجرائم التي تحدث.
  • تساهم في جعل المسلم قلبه مطمئن ونقي تجاه أقاربه.

من وسائل صلة الرحم

وهناك العديد من الوسائل المختلفة التي يمكن أن يتحقق بها مفهوم صلة الرحم، والحصول على ثوابها العظيم، ومن بين تلك الوسائل الآتي:

  • مشاركة الأقارب في الفرح والحزن أيضًا.
  • تبادل الزيارات ما بين الأقارب وبعضهم البعض، والحرص على مواصلة العلاقات، وجعلها قوية.
  • محاولة الدفاع عن الأقارب ودفع السوء عنهم في حالة التعرض له.
  • الوقوف بجانبهم في المشاكل، ومحاولة حلها.
  • الصلح بين المتخاصمين من الأقارب، وتوضيح لهم عقاب ذلك عند الله عز وجل.
  • أن يتم احترام الكبير منهم، والعطف على الصغير، والإحسان إليهم.
  • زيارة من يمرض منه، وتقديم له الدعم المادي والنفسي.
  • الحرص على تبادل الهدايا معهم في المناسبات والزيارات.
  • أن يحرص المسلم على حضور جنائز الأقارب، ومواساة أبنائهم.

صلة الرحم في القرآن الكريم

وهناك العديد من الآيات القرآنية الشريفة التي تحث على ضرورة التمسك بعبادة صلة الرحم، ومن بين تلك الآيات الآتي:

آيات فضل صلة الرحم

يوجد بعض الآيات التي توضح فضل صلة الرحم، وأهمية تلك العبادة، من بينها تلك الآيات الآتية:

  • {وَالَّذِينَ يَصِلُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَن يُوصَلَ وَيَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ وَيَخَافُونَ سُوءَ الْحِسَابِ}. (سوة الرعد).

  • {وَالَّذِينَ آمَنُوا مِن بَعْدُ وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا مَعَكُمْ فَأُولَٰئِكَ مِنكُمْ ۚ وَأُولُو الْأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَىٰ بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ}.

آيات توضح عقوبة قطع الرحم

كما أن هناك بعض الآيات القرآنية الواردة في سورة محمد، والتي توضح قطع الرحم وتأثيره على المسلم، وتكون في قول الله تعالى:

{فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ * أُولَٰئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَىٰ أَبْصَارَهُمْ}

أحاديث نبوية عن صلة الرحم

كما أن هناك العديد من الأحاديث النبوية الشريفة أيضًا، والتي تتحدث عن صلة الرحم، وأهمية تلك العبادة، حتى في حالة إن كان قطع الرحم من جهة الأقارب، ومن بين تلك الأحاديث الآتي:

الحديث الأول

عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: “أنَّ رَجُلًا قالَ:يا رَسُولَ اللهِ، إنَّ لي قَرَابَةً أَصِلُهُمْ وَيَقْطَعُونِي، وَأُحْسِنُ إليهِم وَيُسِيؤُونَ إلَيَّ، وَأَحْلُمُ عنْهمْ وَيَجْهَلُونَ عَلَيَّ، فَقالَ: لَئِنْ كُنْتَ كما قُلْتَ، فَكَأنَّما تُسِفُّهُمُ المَلَّ وَلَا يَزَالُ معكَ مِنَ اللهِ ظَهِيرٌ عليهم ما دُمْتَ علَى ذلكَ”.

الحديث الثاني

عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبيّ – صلى الله عليه وسلم- قال: «إن الله خلق الخلق، حتى إذا فَرَغ من خلقه قالت الرحم: هذا مقام العائذ بك من القطيعة؛ قال: نعم، أما ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك؟ قالت: بلى يا رب؛ قال: فهو لك؛ قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم-: اقرأوا إن شئتم: “فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم».

اقرأ أيضًا: حديث نبوي شريف عن صلة الرحم

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، قدمنا لكم من خلاله المراد بذوي الرحم وأهم المعلومات الهامة عن تلك العبادة، وذلك من خلال مجلة البرونزية.

الوسوم