الفاكهة الرسمية لنيويورك هي ؟ تعرف على إجابة هذا السؤال من خلال مجلة البرونزية، حيث يبحث الكثير من الأشخاص عن الإجابة عن سؤال ما هي الفاكهة الرسمية لنيويورك حيث إنه من الأسئلة التابعة لبعض الألعاب التي تعتمد على الألغاز وحلها، ولذلك يكون على الفرد أن يحاول دائمًا البحث عن المعلومات والتعرف عليها، وذلك حتى يكون على استعداد للإجابة عن الأسئة المختلفة، ومن خلال السطور الادمة سوف نقدم لكم نوع الفاكهة الرسمية الخاصة بنيويورك، وأيضًا المزيد من المعلومات عنها فتابعونا.

الفاكهة الرسمية لنيويورك هي

  1. إذا كنتم تريدون التعرف عن نوع الفاكهة الرسمية لنيويورك فإنها تكون فاكهة التفاح.
  2. وهناك العديد من الأقاويل التي تفيد بأن التفاح هو من أنواع الفواكه المفضلة لدى هذا الشعب، وأن الكثير من الأشخاص يحبونه..
  3. إضافة إلى ذلك أنه من الفاكهة التي يتم زراعتها بكثرة في نيويورك، وذلك لأنها فاكهة رسمية.

سبب تسمية نيويورك بالتفاحة

ولقد تم تسمية نيويورك باسم التفاحة الكبيرة، وذلك ما يدل على أن فاكهة التفاح هي الفاكهة الرسمية لها، وهناك العديد من الأسباب التي تداولها الأشخاص بين بعضهم البعض حول هذه التسمية، ويمكن التعرف عليها من خلال متابعة النقاط الآتية:

  1. ويذكر أيضًا أن نيويورك تم سميتها باسم التفاحة الكبيرة، وذلك ناتج عن بعض الأسباب المختلفة، بعيدًا عن أنها الفاكهة الرسمية.
  2. حيث يقول البعض إنه أطلق عليها التفاحة الكبيرة بسبب بعض المعزوفات الموسيقية، والتي تسمى بالتفاح الكبير.
  3. وهذه المعزوفة هي تابعة لأحد الفرق التي كانت تغني وقتها موسيقى الجاز، وكانت في نيويورك، وكان ذلك في الثلاثينات.
  4. وذكر آخرون أنها سميت بالتفاحة بسبب مجموعة من الهولنديين، الذين أتوا إلى المدينة، وكان معهم مجموعة من بذور التفاح، وتم زراعته بعدها بكميات كبيرة، ولذلك اشتهرت بهذه الفاكهة.
  5. وقيل أيضًا أنه تم تسميتها بهذا الاسم، وذلك بسبب أن العائلات اجتاحت شوارع المدينة فترة الكساد ليقوموا بييع التفاح.
  6. وكان ذلك من أجل تغطية النفقات، ولذلك أصبحت ثمار التفاح هي من أنواع الفواكه الرسمية.
  7. كما أن هناك بعض الأقاويل التي تتردد أيضًا بأن نيويورك تم تسميتها باسم التفاحة الكبيرة بسبب احتوائها على منطقة مشهورة بالفتيات الجميلة، والتي كان يطلق عليها التفاحات الكبيرات.

زراعة التفاح في نيويورك

  1. تعتبر فاكهة التفاح هي واحدة من أبرز أنواع المحاصيل التي يتم زراعتها في نيويورك.
  2. ولذلك أطلق على المدينة أيضًا اسم التفاحة الكبيرة، وذلك بسبب اهتمام العائلات ببيع وزراعة فاكهة التفاح.
  3. حيث تعتبر المدينة من أكثر المدن التي تقوم بإنتاج التفاح سنويًا.
  4. كما أنها تحتوي على العديد من الأنواع المختلفة من التفاح، وتحتوي على أفضل وأجود أنواع التفاح.
  5. حيث تحتوي المدينة على مجموعة كبيرة من المزارع المسئولة عن زراعة التفاح فقط.
  6. ويتم حصاد فاكهة التفاح في شهر أغسطس من كل عام، ويستمر الحصاد حتى شهر نوفمبر، حيث إن له الموعد الثابت للحصاد من كل عام.
  7. ويتم جمع التفاح من خلال الحصاد اليدوي، وذلك من خلال استعمال بعض المعدات المخصصة لذلك.
  8. حيث تكون القيمة السنوية الخاصة بحصاد التفاح عبارة عن أكثر من مائة مليون صندوق من فاكهة التفاح على مدار العام.
  9. وتكون القيمة الخاصة بكل صندوق هو أربعون رطل تقريبًا، ولذلك فإنها من المدن التي تستحق لقب التفاحة الكبيرة.

أنواع التفاح في نيويورك

  1. وتشتهر نيويورك بمجموعة كبيرة من أنواع التفاح المختلفة.
  2. حيث من المعروف أن هناك الكثير من أنواع فاكهة التفاح على مستوى العالم، والتي يصل عددها إلى أكثر من ألفي وخمسمائة نوع مختلف.
  3. وأما عن عدد الأنواع من ثمار فاكهة التفاح التي تشتهر بها نيويورك فهو ثمانية أنواع رئيسية منه.
  4. ولكل نوع من أنواع التفاح الثمانية الموجودة في نيويورك مميزاته الخاصة بها
  5. كما أن تلك الأنواع تختلف من حيث اللون والقيمة الغذائية وكذلك الطعم.

نمو شجر التفاح في نيويورك

وهناك العديد من المراحل المختلفة التي يمر بها شجر التفاح، وذلك حتى يصل إلى مرحلة قطف الثمار، ومن بين تلك المراحل الآتي:

  1. تبدأ المرحلة الأولى من مراحل نمو أشجار التفاح بمرحلة الركود، والتي تكون بداية زراعة التفاح.
  2. بعد ذلك يتم المرور بالمرحلة التالية من مراحل النمو، والتي تكون عبارة عن ظهور البراعم، والتي تتعرض للانتفاخ.
  3. كما لا بد من مراعاة الشجرة بشكل جيد، والقيام بتسميدها، مع مراعاة أن يتم إذابته في الماء بالشكل الجيد.
  4. كما أنه لا بد من العمل على تقليم الشجرة، وذلك من خلال إزالة الأغصن المتشابكة عنها.
  5. بعد ذلك يتم التعرض إلى المرحلة التالية من النمو، والتي تكون عبارة عن التفتيح.
  6. وبعدها يتم الوصول إلى المراحل الأخرى والمتقدمة، والتي تشمل ظهور ونمو أزهار الأشجار.
  7. ويتم تسمية مرحلة نمو شجر التفاح وظهور الأزهار بمرحلة الطربوش الأحمر.
  8. وتنمو الشجرة إلى أن تصل إلى طول خمسة سنتيمتر، بعد أن كانت في البداية بطول عشرة ملليمتر فقط.
  9. وبعد أن تكبر الشجرة وتصل إلى هذا الطول، يتم نمو ثمار التفاح بالتدريج.

عوامل زراعة التفاح في نيويورك

وهناك العديد من العوامل المختلفة التي ساعدت على نمو التفاح بكثرة في نيويورك، ولقد توافرت الكثير من العوامل الزراعية في تلك المنطقة، والتي ساعدت في الحصول على أجود الأنواع، وبالتالي الحصول على التفاح بشكل سنوي بتلك الكميات، ومن بين تلك العوامل الآتي:

1- درجات الحرارة

  1. تعتبر درجات الحرارة هي واحدة من ضمن الأمور التي تساعد على نجاح زراعة ثمار التفاح.
  2. حيث يحتاج التفاح إلى درجات حرارة تصل إلى سبعة درجات مئوية، وهو ما جعل المنطقة من أكثر المناطق ملائمة.
  3. لأن درجات الحرارة في نيويورك تقع في نفس المعدلات تقريبًا، وفي حالة إن قلت الحرارة عن ذلك فإن ذلك يعرضها للتجمد.

2- التربة الخصبة

  1. يحتاج التفاح حتى يتم زراعته التربة الخصبة المميزة.
  2. والتي تكون عبارة عن تربة عميقة، وأيضًا تتمتع بالخصوبة سواء كانت رملية أو تربة طينية.
  3. وفي حالة إن لم تكن التربة خصبة، فإن ذلك يؤدي إلى فشل زراعة أشجار التفاح.
  4. كما أنه لا بد من أن تكون الأرض منحدرة بما فيه الكفاية لزراعة الأشجار.
  5. وذلك ما يساعد على منع حدوث الصقيع وبالأخص في حالة زراعة التفاح في فصل الشتاء.
  6. كما أنه لا بد من أن تكون معتدلة في الانحدار، بحيث لا تكون شديدة وذلك حتى لا تتعرض التربة لعوامل التعرية أو الانجراف.

3- الضوء

  1. يعتبر الضوء هو واحد من بين الأمور الأساسية في عوامل نمو شجر التفاح.
  2. حيث لا بد من اختيار الأماكن التي يصل إلى نور الشمس للحصول على الأشعة الفوق البنفسجية.
  3. وذلك بالأخص في حالة زراعة التفاح الذي يكون باللون الأحمر، وذلك لأن الأشعة والضوء لها دور كبير في الحصول على لونه الأحمر.

4- الرطوبة

  1. كما أنه من العوامل الأساسية والهامة لنمو أشجار التفاح هو درجة الرطوبة المعتدلة.
  2. حيث إنه في حالة إن كانت درجة الرطوبة عالية جدًا، فإن ذلك يكون له تأثير سيء على الشجرة، ويمكن أن يتسبب في جفافها.
  3. ولكن درجة الرطوبة المعتدلة يكون لها دور كبير في منع حدوث الأضرار للشجرة، والنمو بالشكل الطبيعي والجيد.