أسماء أولي العزم من الرسل، تعرف عليهم بالتفصيل من خلال موقع برونزية، حيث يبحث الكثير من الأشخاص عن اسماء اولي العزم من الرسل والأنبياء وهم الذين صبروا على قومهم من أجل تلبية الدعوة إلى عبادة الله وحده، ويوجد منهم مجموعة مخصصة ومعينة من الرسل، والذي اختصهم الله عز وجل بذلك الاسم وهم أولي العزم، ومن خلال السطور القادمة سوف نستعرض لكم تلك الأسماء.

أسماء أولي العزم من الرسل

هناك العديد من الرسل الذين أطلق عليهم بأنهم أولي العزم، وذلك لأنهم صبروا على أقوامهم صبر كبير، وتحملوا الكثير من الأذى، ومن بين تلك الأسماء الآتي:

1- الرسول محمد

  1. يعتبر نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء والمرسلين.
  2. وهو من الرسل الذين صبروا على الأذى من قومهم، ولذلك أطلق عليه بأنه من أولي العزم.
  3. حيث قد تعرض محمد للكثير من الأذى.
  4. كما أنهم كانوا يعرضونه لبعض أنواع الجسدي، وذلك من خلال رميه بالحجارة، وقاموا بتعذيب أصحابه.
  5. كما أنه تعرض لبعض أنواع العذاب النفسي، وذلك من خلال تكذيبه من قومه، وتكذيبه من قبل أقرب الأشخاص له.
  6. كما أن بعضهم كان يريد قتله وأرادوا له الكيد في الكثير من الأوقات.
  7. ولكن بالرغم من ذلك فإن الرسول قد صبر على كل ذلك.
  8. وسعى وبذل قصارى جهده من أجل نشر الدين الإسلامي الحنيف، ومن أجل عبادة الله وحده لا شريك له.
  9. بالإضافة لأن قومه قابلوا دعوته بالإساءة وقاموا بإخراجه من أرضه الحبيب ولذلك هاجر إلى المدينة المنورة.

2- الرسول موسى

  1. يعتبر الرسول موسى هو واحد من بين الرسل الذين صبروا على قومهم العديد من السنوات.
  2. حيث إنه عانى  من الكثير من الأمور المختلفة التي وجهها إليه قومه، ومن بينها تكذيبه من قبل فرعون.
  3. كما أنه تم إتهامه بالمكر والخديعة، والبعض أطلق عليه أنه من السحرة، وذلك لانه قد أتى بالعديد من المعدزات التي جعلها الله عز وجل له آية لقومه حتى يقومون بتصديقه.
  4. وعلى الرغم من تكذيب فرعون وتعذيب الذين آمنوا معه، إلا أنه ظل ثابتًا ومصرًا على الدعوة إلى الله عز وجل بقلب مؤمن.
  5. وبالتالي كان جزاء قومه في النهاية هو أن الله سبحانه وتعالى قدم لهم العذاب الذي يستحقونه، من خلال غرقهم.
  6. ولم يتوقف قومه على ذلك، بل إنهم ظلوا يفعلون الكثير من الأمور المختلفة، وظل موسى متمسكًا بالدعوة إلى الله سبحانه وتعالى.

3- الرسول إبراهيم

  1. يعتبر نبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام هو واحد من بين الأنبياء الذين تم ضمهم إلى قائمة أولو العزم من الرسل.
  2. وذلك لأنه تعرض للكثير من المشاكل المختلفة مع قومه وكان أبرزها التكذيب له، والأصعب في الأمر أن والده كان من ضمن المشركين.
  3. ولقد قام قومه بإيذائه ومن شدة حقدهم قاموا بإشعال النيران به، وذلك حتى يتخلصون منه.
  4. ولكن على الرغم من ذلك فإن الله عز وجل قد نجاه من النيران وجعلها بردًا وسلامًا عليه.
  5. وصبر إبراهيم صبر عظيم على قومه ولم ييأس من دعوتهم إلى عبادة الله وحده لا شريك له.
  6. من أبرز الأمور التي يمكن ذكرها عن سيدنا إبراهيم هو أنه اكتشف الله عز وجل من تلقاء نفسه، وذلك بعد أن هداه الله للدين الصحيح.

4- الرسول نوح

  1. كما أن الرسول نوح عليه الصلاة والسلام هو واحد من بين الأنبياء الذي له سورة في القرآن الكريم تم تسميتها باسمه.
  2. وعرف عن سيدنا نوح أنه كان من اسماء اولي العزم من الرسل وذلك لأنه تحمل الكثير من المعاناة والألم.
  3. حيث إنه كان من أول الأنبياء الذين بعثهم الله سبحانه وتعالى للبشرية والخلق، وذلك من أجل الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى.
  4. ومن أفضل الأمور التي كانت تدل على أن نوح عليه السلام هو من أولي العزم من الرسل أنه ظل يدعو قومه العديد من السنوات والتي وصلت إلى تسعمائة وخمسون عامًا.
  5. وعرف عن نوح عليه السلام أنه كان شديد الصبر والتحمل
  6. ولم ييأس بسهولة في دعوة قومه إلى عبادة الله عز وجل وحده لا شريك له.
  7. والأصعب في قصة سيدنا نوح أن ابنه رفض الدخول في دين الله ولم يقوم بتلبية دعوة أبيه.
  8. وكانت النهاية أن الله عز وجل قام بالقضاء على قومه من خلال الطوفان وكان من بينهم ابن سيدنا نوح.
  9. وذلك بعد أن دعا سيدنا نوح ربه، وتضرع إليه بيأسه من قومه، ووضعهم لأصابعم في آذانهم وسبه.
  10. فأمره الله سبحانه وتعالى بأن يقوم ببناء السفينة والتي كانت مصدر النجاة له ومن آمن من قومه ودخل معه في عبادة الله وحده.

5- الرسول عيسى

  1. أما عن نبي الله عيسى عليه السلام فهو من الأنبياء الذين تم ضمهم إلى قائمة اسماء اولي العزم من الرسل.
  2. حيث إنه صبر على الكثير من الأذى وتحمل الكثير من الظلم، والذي تعرض له من قومه.
  3. وكان يحمل نبي الله عيسى الكثير من المعجزات المختلفة، وأولها كان ولادته من السيدة مريم.
  4. والتي كانت من دون زواج أو أب، أي أن الله سبحانه وتعالى قد خلقه ليكون معجزة وآية لقومه.
  5. كما أنه كان يتحدث أيضًا وهو ما زال طفل رضيع، وبعد أن تقدم في السن سخر الله عز وجل له الكثير من الآيات.
  6. ومن بينها نفخه في الطين فيكون طير، ومعرفة الغيب والإطلاع عليه، وغيرها من الكثير من الآيات المختلفة.
  7. وظل عيسى عليه السلام صابرًا ومحتسبًا على قومه، إلا أنه قد تعرض لمحاولة قتله.
  8. ولكن الله عز وجل أنجاه من الموت من خلال تصعيد روحه إلى السماء.
  9. وجاءت الكثير من الآيات القرآنية المختلفة  والمتعددة، والتي تم ذكر بها قصة سيدنا عيسى عليه السلام.

معنى أولي العزم

  1. الكثير من الأشخاص يتساءلون من هم أولي العزم، أو ما معنى تلك الكلمة وما يقصد بها.
  2. وهي من الكلمات التي تم اختصاص بها مجموعة معينة من الرسل عن غيرهم من الكثير من الرسل الآخرين.
  3. فمن المعروف أن لكل رسول من الرسل القصة الخاصة به، والمعاناة التي عاناها مع قومه، والتي تختلف من نبي إلى آخر.
  4. وهناك بعض الرسل أيضًا الذين فضلهم الله سبحانه وتعالى عن بعض الرسل الآخرين.
  5. ويمكن استنتاج ذلك من خلال بعض الآيات القرآنية التي تفيد بأنه يوجد بعض الرسل الذين فضل الله بعضهم على بعض وكذلك رفع بعضهم في درجاته.
  6. ومن هذا يمكننا معرفة أنه يوجد مجموعة من الرسل اختصها الله سبحانه وتعالى بأنها أولي العزم من الرسل..
  7. ويمكن القول أيضًا على أولو العزم بأنهم النبيين الذين صبروا صبرًا شديدًا عن غيرهم من الأنبياء والمرسلين.

لماذا سمي أولو العزم بهذا الاسم

  1. وأما عن السبب الخاص بتسمية أولو العزم بهذا الاسم، فإنه يوجد العديد من الأسباب المختلفة.
  2. ومن أبرز تلك الأسماء هو الصبر الكبير الذي تحلى به هؤلاء الرسل.
  3. كما أن الإيذاء النفسي والجسدي الذين قد تعرضوا لهم من قبل أقوامهم.
  4. وعلى الرغم من ذلك فإنهم لم ييأسوا من الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى.