مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو نصاب زكاة المال

بواسطة: نشر في: 19 أكتوبر، 2021
brooonzyah
ما هو نصاب زكاة المال

ما هو نصاب زكاة المال التقرب إلى رب العالمين من الأشياء التي يحتاج إليها الإنسان في حياته اليومية، في الوقت نفسه يجب أن يكون لديه المعرفة الكاملة بكافة أحكام الدين الإسلامي المتعلقة بالفرائض المختلفة، والتي منها الزكاة ومقدار الزكاة التي يجب أن يقوم الشخص بإخراجها على ما يمتلكه من مبالغ مالية خاصة به وطريقة حسابه تلك الزكاة.

ما هو نصاب زكاة المال

  • يمكن حساب نصاب زكاة المال بالنسبة إلى المبالغ النقدية أو العينية التي يمتلكها الإنسان.
  • أي أن الزكاة غير واجبة على الأموال فقط، بل على كافة الأشياء التي يمكن تحويلها إلى أصول مالية.
  • مثل السندات والشيكات أو الأسهم التي يمتلكها الشخص في البنوك أو البورصة أو غيرها من الأشياء الكثيرة.
  • كذلك فإن أحكام الدين الإسلامي تقر بأن النصاب القانوني والشرعي الزكاة هو ربع العشر.
  • اي هو ما يبلغ مقدار 2.5% من إجمالي المبالغ أو الأصول التي يمتلكها الشخص.
  • فعند القيام بواجب الزكاة يجب معرفة المقدار الكامل لما يمتلكة الإنسان ليتم إخراج تلك النسبة القانونية منه.
  • كما أن المقدار العام للزكاة تم تقديره أنه ما يعادل 85 جراما من الذهب وفق عيار 21.
  • كذلك فإن تلك القيمة يمكن أن تسري على مادة الذهب أو مادة الفضة أو أي من الأشياء الأخرى التي يمتلكها الشخص في كافة الأماكن.
  • كما أن المقدار العام للزكاة وهو ربع العشر يتم احتسابه حسب السعر العام الذي تكون عليه قيمة تلك الأشياء في اليوم الذي يتم فيه إخراج زكاة المال.

شروط نصاب الزكاة

حتى يتم استخراج نصاب الزكاة الصحيح توجد بعض الشروط الهامة التي يجب أن تتوفر فيه ليتم إخراجه وفق الشريعة الإسلامية الصحيحة، كافة تلك الشروط يمكن توضيحها في النقاط التالية:

بلوغ النصاب

  • أي أن يكون المبلغ الذي سيتم إخراجها كزكاة المال قد بلغ الحد الأدنى النصاب الشرعي وهو 85 جرام من الذهب.
  • أي أن يتم احتساب الأصول التي يمتلكها الشخص بحساب الثمن الخاص باليوم الذي يتم فيه استخراج الزكاة من المال.
  • كذلك أن يكون النسبة الخاصة بالزكاة من كامل أصل المال تبلغ 2.5%.
  • أي أن يتم احتساب المقابل المادي لكافة أنواع الأشياء التي يمتلكها الإنسان من عقارات أو منقولات عينية أو أراضي أو سندات.
  • وأن يتم تحويلها إلى أموال وتم تطبيق تلك النسبة عليها ليتم إخراج الزكاة لها.
  • أي أنه إذا كان الشخص يمتلك 100 ألف جنيهاً فيقوم بإخراج نسبة 2.5% منه كزكاة المال.
  • بتطبيق تلك النظرية يكون مقدار الزكاة الخاص بهذا المبلغ هو 2.5 ألف جنيهاً ويتم تطبيق تلك النظرية على أي مبلغ مالي.

الحول

  • وهو الشرط الثاني من شروط النصاب الخاص بالزكاة.
  • والذي يعني مرور الحول الكامل بالتاريخ الهجري على المال الذي يمتلكه الشخص.
  • أي أنه لا يتم إخراج زكاة المال على الأشياء التي لم يمر عليه حول أو عام هجري كامل.
  • فيجب الانتظار حتى تكمل العام الهجري الكامل بحوزة الشخص حتى يتمكن من إخراج زكاة المال لها.

انعدام الديون

  • من أهم الشروط التي يجب أن تتوفر في نصاب الزكاة أن يكون الشخص يخرج زكاة المال على الأموال التي يمتلكها بالفعل.
  • أي أن لا يكون من الأشخاص الذين يجب عليهم سداد الكثير من الديون.
  • حيث يجب أن يكون المال الواجب الزكاة هو مال فائض عن حاجته الشخصية أو أن يكون من الأشياء التي يدخرها لنفسه ولأبنائه.
  • فإذا كان عليه الكثير من الديون ويمتلك قدراً من المال لا يجوز إخراج الزكاة على هذا المال بل يجب في البداية أن يقوم بسداد المال لأصحابه.
  • وما يتبقى بعد سداد الأموال لأصحابها يتم احتسابه القيمة المادية ويتم إخراج نسبة الزكاة الخاصة به وحدها.

حكم الزكاة

  • تعتبر الزكاة من الأركان الأساسية التي فرضها رب العالمين تبارك وتعالى على الإنسان.
  • فهي الركن الثالث من بين كافة تلك الفرائض الخاصة بالدين الإسلامي.
  • فمن أهم الأشياء التي يجب أن نعلمها أن أركان الإسلام الخمسة هي عمود الدين لا يجب أن يتم تجاهل أي منها.
  • أهمية الزكاة في الدين الإسلامي أهمية الصلاة أو اي من الفرائض الأخرى التي أمرنا بها رب العالمين تبارك وتعالى.
  • كذلك حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على إقامة الزكاة مع باقي الفرائض التي أمرنا بها رب العالمين تبارك وتعالى.
  • كما أن الزكاة في الإسلام هي واجبة على كل مسلم ومسلمة.

معنى الزكاة

  • الزكاة كما تم تعريفها في اللغة هي النمو و الإزدهار و البركة التي تحل على أي شيء.
  • كأن يقال نما أو زكا النبات، أي أن النبات كبر وزاد وكثرت فيه البركة.
  • وهي في الاصطلاح بمعنى التطهير والتي تشير إلى الطهارة التي يطهرها كامل المال عند إخراج الزكاة.
  • حيث أن الزكاة أو الازدهار في اي شيء لا يمكن أن يتم إذا كان هذا الشيء غير طاهر أو أنه لا بركة فيه.
  • كذلك المال الخاص بالإنسان لا يمكن أن يكثر أو أن تحل عليه البركة إذا كان به مال حرام.
  • أو إذا لم يكن يتم إخراج الزكاة الواجبة فيه من أصول المال الخاص بالإنسان.

أهمية الزكاة بالنسبة إلى الإنسان

  • هي من الأركان الأساسية التي فرضها رب العالمين تبارك وتعالى على المسلم، والتي يجب أن يتم أداؤها.
  • أي أن الزكاة من الأشياء الأساسية التي يكتمل بها إسلام الشخص المؤمن برب العالمين تبارك وتعالى.
  • تعتبر الزكاة من الأمور التي تجعل الإنسان يشعر بوجوب الطاعة لله تبارك وتعالى.
  • وهي من الوسائل التي توضح رغبة الإنسان في طاعة رب العالمين تبارك وتعالى وطمعاً في الثواب من الله عز وجل.
  • من أهم الأشياء التي تزيد المحبة والود والرحمة بين الناس، حيث أنها تساهم في زيادة المحبة بين الغني والفقير.
  • عند مساعدة الفقراء بزكاة المال تكثر روح الإخاء بينهم.
  • تعتبر من الأشياء الأساسية التي تجعل الإنسان يشعر بالحياة، بالإضافة إلى ابتعاده عن البخل والشح.
  • كذلك فإن الزكاة من الأعمال المحببة لرب العالمين تبارك وتعالى، وهي تعمل على تذكير الإنسان بحياته وبدينه.
  • تعود الزكاة الإنسان على عدم التمتع بالبخل في المراحل المختلفة من حياته.
  • بالإضافة إلى الإحساس بالكرم والمحبة عند إعطاء المحتاجين ومساعدتهم على الأمور المعيشية التي يعيشونها كل يوم.
  • أمرنا رب العالمين تبارك وتعالى من الوقاية من الشح حيث أنها من الأشياء السيئة التي تحمينا منها الزكاة.
  • تعمل الزكاة على زيادة الخير والبركة في المال بالإضافة إلى زيادة الأجر والثواب من رب العالمين تبارك وتعالى.
  • تعتبر الزكاة من أهم الأسباب التي يمكن أن تعطى الإنسان الفرصة للفوز بجنة الخلد في الآخرة.
  • تعمل على حماية المجتمع ككل من أعراض التفكك التي يمكن أن تصيبه نتيجة البخل أو الإنفاق على النفس.
  • حيث تبقى المجتمع في حالة عامة من التماسك والترابط نتيجة مساعدتهم لبعضهم البعض.

من خلال موقع برونزية قمنا بالإجابة على سؤال ما هو نصاب زكاة المال كما قمنا بتوضيح الشروط التي يجب أن تتوفر ليكون نصاب المال صحيحاً وفق الشريعة الإسلامية.