مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

سبب تسمية سورة الانشقاق بهذا الاسم والدروس المستفادة منها

بواسطة: نشر في: 31 أغسطس، 2023
brooonzyah

من أعظم المعجزات التي جاء بها الرسول علية افضل الصلاة والسلام هو القرآن الكريم، وقد كان العرب معروفون بفصاحتهم في اللغة، وجاء القران الكريم ليتحدى ويتلاءم مهاراتهم اللغوية وعلم البيان، فكل سورة من كتاب الله العزيز تحمل معني لغويا ورسالة من رب العالمين، وفي سياق ذلك نسلط الضوء من خلال هذا المقال لموقع مجلة برونزية ،عن ذكر سبب تسمية سورة الانشقاق بهذا الاسم ،مع ذكر أسباب نزول سورة الانشقاق وما هي بدروس المستفادة منها، فتابعوا التالي.

سبب تسمية سورة الانشقاق بهذا الاسم

يرجع سبب تسمية سورة الانشقاق بهذا الاسم، لان الآية الأولي بها تحتوي على كلمة انشقت” إذا أنشقت” ومن ثم سميت السورة باسم الانشقاق وهو مصدر الفعل أنشق.

  • ويعني الانشقاق هنا بمعنى الانفطار، وذلك الانشقاق هو الذي سوف يحدث بيوم القيامة حيث تبدل الأرض والسموات.
  • ومن ثم فقد أخذت الصورة هذا الاسم لأنها تحدثت عن انشقاق السماء يوم القيامة.
  • وكانت سورة الانشقاق معروفة بين الصحابة باسم سورة” إذا السماء أنشقت ” كما كانت معروفة أيضا في بعض كتب تفسير القرآن باسم( سورة أنشقت).

معلومات عن سورة الانشقاق

في سياق ذكر سبب تسمية سورة الانشقاق بهذا الاسم، فسوف نذكر كذلك من خلال النقاط التالية بعض من المعلومات عن سورة الانشقاق وذلك فيما يلي:

  • سورة الانشقاق هي احدي سور القرآن الكريم المكية التي نزلت بالتوالي بعد سورة الانفطار، وقبل سورة الروم وهي السورة رقم 84 في ترتيب كتاب الله الشريف، وتبلغ عدد آيات سورة الانشقاق 25 أية.
  • وتقع هذه السورة في الجزء الثلاثين، فقد بدأت أول آياتها بأسلوب الشرط وهو إذا، وتحتوي الآية رقم 21 من سورة الانشقاق على سجدة قرآنية.
  • وتمحورت سورة الانشقاق حول ترسيخ العقائد الإسلامية، مثلها كمثل باقي الصور المكية، بالإضافة الي شرح بعض من أهوال الساعة، وهناك الكثير من الدروس المستفادة من هذه السورة.

أسماء سورة الانشقاق

سميت سورة الانشقاق بأكثر من اسم، وذلك فيما يلي:

  • سورة “الانشقاق”.
  • سورة “انشقت”.
  • سورة “إذا السماء أنشقت” وعرف هذا الاسم في عصر الصحابة، عن أبي سلمة في الموطأ، ان أبا هريرة قرا بهم إذا السماء انشقت فسجد فيها، ولما انصرف أخبرهم أن رسول الله صلى الله علية وسلم سجد فيها” وهنا الضمير( فيها) يعود إلى ( إذا السماء أنشقت) بتفسير السورة.

سبب نزول سورة الانشقاق

من المعروف أن كل آية من آيات كتاب الله العزيز نزلت لحكمة ما، ويعتبر من أشهر من قام بالبحث حول تفسير القران الكريم هو الواحد، وذلك من خلال كتابة( أسباب النزول)، و(كتاب لباب النقول) في أسباب النزول، الذي كتبه السيوطي.

  • ولكن من الجدير بالذكر انه لم يتم ذكر سبب نزول سورة الانشقاق في أي من الأبحاث.
  • وهذا الأمر لم يكن عجيباً، حيث انه لا يوجد أسباب نزول كافة الصور، حيث نزلت عدة صور وعدة آيات لغاية ما وليس لتعلقها بموقف.
  • فعلى سبيل المثال في سورة الانشقاق يتبين الهدف الواضح من نزولها تبيين أهوال يوم القيامة، وذلك حتى يدركها المسلمون ويعرفون شدتها ومن ثم يستقيمون في حياتهم، ويلا يعصون الله حتى ينجوا بأعمالهم في هذا اليوم العصيب.

مضمون سورة الانشقاق

تضمن سورة الانشقاق عدة أمور، وهي على النحو التالي:

  • ضمنت سورة الانشقاق الكثير من المشاهد المتعلقة بيوم القيامة، وكيف يتغير الكون بصورة كبيرة عند قيام الساعة.
  • أن الناس قد خلقت لتشقى في الدنيا من اجل الحصول على العيش والمكاسب، ولكن يجب أن يعمل الإنسان لأخرته بما يتمني من الخير أو الشر ومن ثم يجازيه الله عز وجل يوم القيامة بالعدل.
  • توضيح رأى المشركين وموقفهم من كتاب الله عز وجل، وانهم سوف يتعرضون للأهوال والصعوبات في ذلك اليوم.
  • تبشير وتوبيخ للكفار بانهم لم يأمنوا بالله عز وجل، وتوضيح الدلائل على قدرة الله عز وجل وإنذاره للكافرين بالعذاب الأليم في نار جهنم خالدين فيها، في حين أن الله عز وجل بشر المؤمنين الصالحين بجنه عرضها السموات والأرض والثواب المستديم الذي لا ينقطع.

تفسير سورة الانشقاق

من خلال قراءة آيات سورة الانشقاق والتمعن بمعناها، فيشير ويرمز تفسيرها إلى الآتي:

  • تتحدث سورة الانشقاق عن الأهوال العظيمة التي تحدث يوم القيامة العظيم، مع توضيح التقلبات والاختلافات التي تحدث للكون خلال هذا اليوم وذلك وعد الله عز وجل.
  • ثم تتناول السورة بعد ذلك الحديث عن العبد الذي يتعب في دنياه، حتى يكسب رزقه فيكون جزاءه في الأخرة خيرا أم شرا، بناء على ما قدمة في الدنيا.
  • حيث أن الله عز وجل قال في الآيات (7:11) من سورة الانشقاق “فأَمَّا منْ أوتِيَ كتَابَهُ بيَمِينِهِ * فسَوْفَ يُحاسَبُ حسَابًا يسِيرًا * ويَنْقَلِبُ إِلى أَهلِهِ مسْرُورًا * وأَمَّا منْ أوتِيَ كتَابَهُ ورَاءَ ظهْرِهِ * فَسوْفَ يدْعُو ثبُورًا”
  • وبعد ذلك تتحدث السورة عن رأى الكافرين وموقفهم من كتاب الله عز وجل، وتشير كذلك إلى العذاب الذي سوف يصيب الكافرون بسبب كفرهم بالله ونكران وجوده.
  • وفي نهاية الآيات، تبشر الكفار بالعذاب الأليم، ثم يتوجه الحديث للمؤمنين بتبشيرهم بالخير والثواب الكبير من الله عز وجل، فقد قال الله تعالي في الآيات( 22:25) “بلِ الذِينَ كفَرُوا يكَذِّبُونَ * واللَّهُ أَعلَمُ بمَا يوعُونَ * فبَشِّرْهُمْ بعَذَابٍ ألِيمٍ * إلَّا الَّذينَ آمنُوا وعَمِلُوا الصَّالحَاتِ لهُمْ أَجرٌ غَيرُ ممنُونٍ”

فضل سورة الانشقاق

نبين من خلال هذه الفقرة ما هو فضل سورة الانشقاق وذلك على النحو الآتي:

  • تعتبر سورة الانشقاق واحدة من الصور التي تصور للخلق ماذا يحدث يوم الساعة من اهوال وصعاب، كما لو انهم يرون ذلك بأعينهم.
  • ومن ثم فقد حس رسول الله صلى الله عليه وسلم الصحابة وكافة البشر بقراءة كافة الصور التي تشير وتفسر يوم القيامة، ومن هذه السور سورة الانشقاق ” من سرَّه أن ينظرَ إلى يومِ القيامةِ كأنه رأيُ العينِ؛ فليقرأْ “إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ”، وإذا السَّمَاءُ انْفَطَرَتْ”، وإذا السَّمَاءُ انْشَقَّتْ””
  • وقد ذكر ابن القيم رحمة الله عليه، أن فضل سورة الانشقاق بها تيسير الولادة للحامل، التي صعبت ولادتها حيث تقرى الآيات التالية” إِذَا السَّمَاءُ انشَقَّتْ* وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ* وَإِذَا الْأَرْضُ مُدَّتْ* وَأَلْقَتْ مَا فِيهَا وَتَخَلَّتْ” على كمية من المياه ثم تقوم بشربها ورشها على بطنها.
  • وعلى خلاف ذلك فعندما سؤل الشيخان ابن عثيمين وصالح الفوزان، عن قراءة سورة الانشقاق ومريم ومحمد لتسهيل الولادة، فقال بان ذلك ليس له دليل في السنة.

الدروس المستفادة من سورة الانشقاق

بعد أن ذكرنا في الفقرات التالية ما هو معني وتفسير سورة الانشقاق وكذلك فضلها، فسوف نبرز من خلال هذه الفقرة ما هي اهم الدروس المستفادة من هذه السورة وذلك على النحو الآتي:

  • كل إنسان في الحياه سوف يحصل على جزاء ما قام به، فالإنسان العاقل هو من يطلب ويفعل الخير لينال الثواب العظيم يوم القيامة وينجو من العقاب.
  • لا توجد أعذار لمن لا يؤمنوا بالله عز وجل، وذلك على الرغم من كثرة الأدلة ووضوحها التي تؤكد وجود الله بانه واحد لا شريك له.
  • أهالي الجنة يعيشون في الدنيا الخوف والبكاء والحزن ولكن يبدل الله عز وجل أحوالهم في الأخرى فيشعرون بالأمان والخير، أما أهالي النار فيعيشون ويضحكون، ويستهزئون في الدنيا ثم يبدل الله عز وجل حوالهم في الآخرة فيشعرون بالحزن الشديد.
سبب تسمية سورة الانشقاق بهذا الاسم