مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

جزيئات معقدة لا تنتمي للجسم

بواسطة: نشر في: 27 ديسمبر، 2021
brooonzyah
جزيئات معقدة لا تنتمي للجسم

جزيئات معقدة لا تنتمي للجسم موضوع هام للغاية يهتم به الكثيرون ، وهو الموضوع الرئيسي الذي سوف تتحدث عنه اليوم في هذا المقال، ويكون الجواب النموذجي لسؤال مادة الأحياء الشهير أو علوم الطبيعة والحياة، و الذي يطرحه مجموعة من أساتذة المادة على بعض من طلاب طور التعليم المتوسط، ومن منطلق أهميته اليوم نتحدث عنه بشكل مفصل حيث يتضمن هذا المقال بحثًا علميًا سهلاً ومبسطًا عن هذه الجزيئات، وذلك من حيث التعريف والبنية وايضاً الأهمية الوظيفية، مع إمكانية البدء بنبذة مختصرة عن كل ما يخص جسم الإنسان وايضاً وتكوينه الفسيولوجي.

جزيئات معقدة لا تنتمي للجسم

حيث انه قبل تحديد الاسم النموذجي والعلمي لبعض من هذه الجزيئات المركبة والتي لا تنتمي لجسم الإنسان، حيث أنه من الضروري البدء بكتابة نبذة عن هذا الجسم،

  • إن الإنسان هو عبارة عن كائن حي يملك جسمًا معقدًا للغاية.
  • كما انه يتكون من أعداد كبيرة وضخمة من الخلايا قد تصل إلى تريليونات الخلايا.
  • ويذكر إن الخلية، أو كما تسمى بالإنجليزية “Cell”، هي الوحدة الخاصة بـ البنيوية الأساسية للجسم.
  • إذ تتجمع جميع هذه الخلايا مشكلة نسيجًا مميزاً وذات شكل معين ومن ثم تكون عضوًا.
  • وبعدها وصولًا إلى الجهاز الذي يكون في الجسم وتختلف الكثير من الأجهزة وذلك من حيث البنية والوظيفة.
  • كما يتألف جسم الإنسان من خلال الجهاز التنفسي، والجهاز الهضمي، وايضاً الجهاز الدوراني، والجهاز التناسلي والبولي.
  • بالإضافة الى الجهاز العصبي، والجهاز العضلي والجهاز المناعي.
  • كما انه يتكون من الهيكل العظمي، وهي عبارة عن أجهزة مترابطة ومتكاملة تعمل بشكل خاص بتناسق وتناغم للحفاظ على كل ما يخص حياة الإنسان.

أنواع الأجسام المضادة

هناك مجموعة مختلفة من أنواع الأجسام المضادة والدي يختلف نوع الجسم المضاد والمصنع من طرف الجهاز المناعي وذلك حسب اختلاف نوع المستضد، كما انه تنتج الخلايا البائية وهي أجسامًا مضادة مختلفة في حال وجود بعض الخلايا التائية أو غيابها، ويذكر أنه يمكن تلخيص جميع أنواع الأجسام المضادة وتكون كما يلي:

  • اولاً الأجسام المُضادّة الذي يرمز لها “IgG”: والتي تقوم بتمهيد عملية البلعمة داخل جسم الإنسان والقضاء بشكل كامل على جميع الجراثيم والمواد السامة، والتي تكون هي المسؤولة بشكل خاص عن حماية الجنين داخل الجسم والرضيع.
  • ثانياً الأجسام المُضادّة “IgA” :  حيث انها تعد من الأجسام المضادة المتخصصة في عملية حماية الأغشية المخاطية.
  • ثالثاً الأجسام المُضادّة “IgE“: وتعد مجموعة من الأجسام المسؤولة بشكل مباشر عن رد الفعل التحسسي داخل جسم الإنسان، حيث تعمل على القضاء الدائم على الديدان الطفيليّة.
  • رابعاً الأجسام المُضادّة “IgM“: حيث انها تقوم باستقبال بعض المستضدات المرتبطة بالخلايا البائية والبالغة، وايضاً تفعيل النظام المناعيّ في الجسم والمُتمّم، كما يشتمل على بعض الخلايا المعززة لعمل بعض من الأجسام المضادة والخلايا البلعومية المتنوعة.
  • خامساً الأجسام المُضادّة “IgD“: مجموعة من الأجسام المضادة التي تستقبل الكثير من المستضدات الموجودة على ما يخص مستوى الخلايا البائيّة غير البالغة.

كيفية تشكل الأجسام المضادة

  • حيث انه عندما تدخل مادة غريبة ومتنوعة إلى الجسم.
  • فيكون الجهاز المناعي في الجسم قادرا على التعرف عليها بشكل خاص، لأن الجزيئات التي تجدها على سطح المستضد وهو من (البكتيريا والفيروسات).
  • حيث تختلف عن تلك الموجودة بشكل دائم في الجسم.
  • ويكون القضاء عليها يتطلب توفر داخل الجهاز المناعي على مجموعة كبيرة من الآليات، ويكون بما في ذلك مجموعة من الأجسام المضادة.
  • كما يتم إنتاج مجموعة من الأجسام المضادة بشكل ما من قبل بعض الخلايا البائية.
  • وهي تعد نوع معين من خلايا الدم البيضاء، وذلك عندما يرتبط مستضد جديد بسطح الخلية البائية.
  • حيث أن ذلك يحفزها بشكل كبير على الانقسام والنضج إلى عدد من الخلايا المتطابقة.
  • وهذا يعزز إنتاج ما يعرف باسم بلازما الدم التي تعمل على إفراز مجموعة من هذه الأجسام داخل مجرى الدم.

ما عدد الأجسام المضادة التي تحميك من تحورات كورونا الخطيرة؟

  • حيث قال خبير في الأمراض المعدية في احدى الجامعات الروسية، أن عدد الأجسام المضادة الذي من الطبيعي أن يكون داخل جسم الانسان يصل الى 1.5 مرة وبذلك أكثر للوقاية من جميع متغيرات كوفيد-19.
  • كما أعلن خبير روسي في بعض من أنواع الأمراض المعدية أن عدد كبير من الأجسام المضادة يجب أن يصل الى 1.5 مرة وأكثر للوقاية من جميع متغيرات فيروس كورونا.
  • كما أشار الدكتور يفغيني تيماكوف الشهير في العالم وذلك بحسب ما نقلت عنه بعض من وسائل الإعلام الروسية.
  • حيث أنه إذا كانت هناك 150 وحدة من الأجسام المضادة والتي توجد في الجسم BAU (banding antibody units)
  • فهي تكفي بشكل كبير للوقاية من جميع الطفرات القديمة للفيروس التاجي المستجد.
  • فيكون للوقاية من هذه الطفرات الجديدة يجب أن تجد عدد من الأجسام المضادة ويكون أكثر بمرة ونصف.
  • وفي نهاية الدراسة قال إن أكثر السلالات عدوانية هي ما يعرف ب سلالة “دلتا” الشهيرة، والوقاية منها تكفي وجود 300 وحدة BAU من أجل تحييدها”.
  • وأضاف شخص الخبير الروسي فيما يخص بعض من الأمراض المعدية وذلك لكيلا يمرض الشخص بشكل تام يجب عليه أن يكون عنده عدد من الأجسام المضادة والذي يصل الى 500 وحدة وأكثر.
  • وذلك بحسب تيماكوفا، من أجل الوقاية من النسخة الأصلية التي تعرف علمياً باسم (نسخة ووهان) والنسخة الإيطالية ايضاً، حيث كانت تكفي 150 وحدة BAU.
  • ولكن فيما يخص سلالة “ألفا” حيث يكون تبعتها أن يكون هناك عدد الوحدات الشهيرة أكثر بمرة ونصف.
  • حيث تسبب فيروس كورونا الشهيرة بوفاة ما يصل الى 5,053,909 شخصًا في مختلف أنحاء العالم.
  • ف منذ أبلغ المكتب الخاص بمنظمة الصحة العالمية في دولة الصين عن ظهور المرض بشكل خاص نهاية ديسمبر 2019.

استخدام فحص الأجسام المضادة للنواة

حيث يعد إن الاختبار من أشهر الاختبارات التي تساعد في تشخيص جميع اضطرابات المناعة الذاتية التي تحدث في جسم الإنسان والتي يكون منها:

  • مشكلة الذئبة الحمامية المجموعة: والتي تعد من المشكلات الصحية الذي يعاني منه الكثيرون، وهو عبارة عن مرض مزمن يؤثر على جميع أجزاء الجسم بشكل مستمر، ويكون بما في ذلك المفاصل وبعض من الأوعية الدموية وايضاً الكلى، والدماغ.
  • مرض التهاب المفاصل الروماتويدي (الروماتيزم): وهو من الأمراض الشهيرة لدى الكثيرون، كما هو يكون مرض يؤدي إلى حالة ألم وتورم المفاصل ويكون خاصة في اليدين والقدمين.
  • حالة تصلب الجلد: وهو الذي يعد مرض نادر للغاية يصيب الجلد، وبعض من المفاصل، والأوعية الدموية.
  • حالة متلازمة شوغرن النادرة: وهو عبارة عن مرض نادر للغاية يؤثر على بعض من الغدد اللعابية والغدد الدمعية داخل الجسم.

ما هي دواعي أجراء فحص الأجسام المضادة للنواة؟

فقد يقوم شخص الطبيب بطلب إجراء بعض من الفحوصات الشهيرة والتي يكون منها هذا الاختبار في حالة إذا كنت تعاني من بعض أعراض مرض الذئبة أو في حالة أي اضطراب آخر يحدث في المناعة الذاتية. وتكون من هذه الأعراض ما يلي:

  • حالة ألم في العضلات.
  • مشكلة ألم وتورم المفاصل.
  • حالة التعب العام والإعياء.
  • الإصابة بمرض الحمى.
  • في حالة حدوث طفح أحمر ويكون على شكل فراشة (وهي أحد أعراض حالة الذئبة الحمامية المجموعية)

وهنا ننهي مقالنا هذا الذي تناولنا به معلومات عامة عن جزيئات معقدة لا تنتمي للجسم وأهمية الأجسام المضادة، وأنواعها، وكيف تتشكل، وغيرها من المعلومات الأخرى عن طريق مجلة برونزية.

آخر المواضيع