مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل مشاهدة الأنمي حرام

بواسطة: نشر في: 7 سبتمبر، 2021
brooonzyah
هل مشاهدة الأنمي حرام

هل مشاهدة الأنمي حرام حيث إن تلك البرامج تعتبر من الأشياء المفضلة التي يشاهدها الكثير من الأشخاص ويحبون الاستمتاع بها وبما يتم عرضه فيها من أحداث، لهذا يرغب الكثير من الناس في معرفة هل هي حرام أم حلال.

هل مشاهدة الأنمي حرام

  • أقر الكثير من أصحاب الإفتاء إن قيام الإنسان بمشاهدة أفلام الأنمي لا يعتبر مخالف.
  • لكن عند المشاهدة يجب أن يكون هنالك بعض الشروط التي تتوفر حتى لا يتم تحريمه.
  • الشرط الأول هو أن تكون كافة المشاهد التي تتواجد مشاهد عادية.
  • أي أنها لا تحتوي على أي من الأشياء التي يمكن أن تخدش حياء الإنسان.
  • بالإضافة إلى المشاهد التي يمكن أن تسيء إلى أي فضيلة أو أخلاق.
  • الشرط الثاني حتى لا يتم تحريم أفلام الأنمى هو أن تكون من الأشياء التي لا تستهدف ديانة معينة.
  • أي أنها لا تحتوي على أي مشهد من المشاهد التي تعرض صورة سيئة للإسلام.
  • كذلك لا تحتوي على الرموز التي تسيء إلى المعتقد الديني أو تهبن ذات الله.
  • كما يجب أن لا تحتوي على أي من المبادئ الخاصة الإلحاد أو الشرك بالله.
  • بالإضافة إلى خلوها من أفكار التطرف او البعد عن الدين.
  • الشرط الأخير هي أن تكون تلك الأفلام لها نوع من انواع الفائدة للإنسان.
  • أي أنها تعرض نوع من القضايا او تعمل على حل مشكلة.
  • أو تناقش واحداً من الموضوعات الهامة او غير ذلك من الأشياء.
  • إذا توافرت تلك الشروط في الفيلم فلا يمكن تحريمه.
  • أما إذا كانت إحدى تلك الشروط غير متواجدة في الفيلم يعتبر من الأشياء المحرمة.
  • قال بعض العلماء أن الأنمي في العموم مشاهدته حرام بالإجمال.
  • حيث أنه يتم فيه عرض الكثير من الشخصيات التي يكون بها روح وتتحرك.
  • وتلك من الأشياء التي يمكن أن تتنافى مع المبادئ العامة لشريعة الإسلام.

الأدلة التي بنى عليها تحريم الأنمي

عند قيام بعض الفقهاء بتحريم أفلام الانمى فقد كان لهم بعض الأسباب و الأدلة التي استندوا اليها ليتم الاستعانة بها أمام الغير، وتلك الأدلة يمكن ذكرها في النقاط التالية:

  • ذهب الجمهور الذي أقر بتحريم الأنمي في الإجمال إلى أن تلك الأفلام تعرض مشاهد متحركه.
  • وأن الصور من الأشياء التي تم تحريمها في الأصل.
  • وأن تلك المشاهد تعرض الصور  التي يكون فيها من روح الله.
  • لهذا لا يجب أن تتم مشاهدة تلك الأفلام حيث يقع الوزر على المشاهد وعلى الصانع.
  • في الوقت نفسه استند هذا الجمهور إلى حديث من أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • حيث قال إنَّ أشدَّ الناسِ عذابًا يومَ القيامةِ المصوِّرونَ.
  • كذلك فإن ابن العباس كان قد قام بشرح هذا الحديث بطريقة واضحة.
  • وقد ذكر أن رب العالمين يوم القيامة يجمع الأشخاص العاملين في النحت.
  • ثم يقول لهم ويأمرهم بأن يقومون ببث الروح في تلك التماثيل التي قام بنحتها.
  • وفي تلك اللحظة لن يستطيع أي منهم أن يحيي التمثال الذي قام بصنعه.
  • أما بالنسبة إلى الأشخاص الذين قالوا بأن مشاهدة الانمي من الأشياء الغير محرمة.
  • فلديهم كذلك الحديث الذي يستندون إليه ويعتمدون عليه في إثبات فتواهم.
  • حيث دار هذا الحديث بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين السيدة عائشة.
  • هذا الحديث هو: قَدِمَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم من غزوةِ تبوكَ أو خَيْبَرَ، وفي سَهْوَتِها سِتْر، فهَبَّتْ رِيحٌ، فكشفت ناحيةُ السِّتْرِ عن بناتٍ لعائشةَ لُعَبٍ، فقال: ما هذا يا عائشةُ؟ قالت: بناتي، ورأى بينَهن فرسًا له جَناحانِ من رِقاعٍ“. ” قال: ما هذا الذي أرى وَسَطَهن؟ قالت: فرسٌ، قال: وما هذا الذي عليه؟ قالت: جَناحانِ، قال: فرسٌ له جَناحانِ؟ قالت: أَمَا سَمِعْتَ أنَّ لسليمانَ خَيْلًا لها أجنحةٌ؟ قالت: فضَحِك حتى رأيتُ نواجذَه.

حكم أفلام الكرتون

تحدث الكثير من علماء الإفتاء وعلماء الدين الإسلامي عن حكم مشاهدة أفلام الكرتون بالنسبة إلى الناس، حيث إن منهم من حرمه ومنهم من أجازه مثل:

  • محمد بن صالح العثيمين وهو أحد المشايخ العالمين في دين الله تبارك وتعالى.
  • وقد كان أحد الأشخاص الذين قالوا بأن تلك الأفلام يوجد بها الكثير من التردد.
  • لكن الحكم النهائي الخالص أنه يجوز أن تتم مشاهدة تلك الأفلام بالشروط الشرعية.
  • علي أن لا تحتوي على أي من الاشياء التي يمكن أن تسيء إلى دين الله تبارك وتعالى.
  • أو إلى أي عقيدة دينية أو تحث على التطرف والبعد عن الدين.
  • أي أنه لا يوجد بها ما يمكن أن يخرب عقول الشباب والأطفال أو يضلهم.
  • بخلاف ذلك إذا كانت تقدم نوع من الفوائد الفكرية أو غيرها للناس.
  • فلا مانع من مشاهدتها والتعلم منها والحصول على الاستفادة.

اقرأ أيضًا: هل لعبة فري فاير حرام

من خلال موقع برونزية قمنا بتوضيح هل مشاهدة الأنمي حرام أم حلال، بالإضافة إلى الأحاديث التي استند إليها كل فريق من المشايخ والفقهاء.