مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مقال عن الأعمال الحرفية في المجتمع السعودي

بواسطة: نشر في: 20 يونيو، 2024
brooonzyah

مقال عن الأعمال الحرفية في المجتمع السعودي، فقد اشتهرت المملكة العربية السعودية بالأعمال اليدوية والحرفية الكثيرة وهذه الأعمال تعد جزءًا مهماً لا يتجزأ عن تراثها حيث تجسد تلك الأعمال الحرفية صورة مفصلة عن عادات الشعب السعودي وتقاليده المتبع منذ عصور كثيرة، الجدير بالذكر أن كل منطقة أو مدينة من مدن السعودية لها حرفتها واعمالها اليدوية المشهورة بها سوف نقدمها لكم بالتفصيل من خلال مقالنا عبر مجلة البرونزية.

مقال عن الأعمال الحرفية في المجتمع السعودي

اليوم نتعرف على أهم الأعمال الحرفية التي اشتهر بها المجتمع السعودي منذ القدم، والتي مازالت موجودة معنا حتى تلك الفترة والمعروف عنها أنها كثيرة ومتعددة منها صناعة البسكوت والحلي وصناعة الليف والخزف صناعة السبح وأدوات الصيد وغيرها من الأعمال الهامة سوف نتعرف عليها بالتفصيل عبر النقاط التالية:

صناعة السبح

  • تعتبر صناعة السبح من الأعمال والحرف اليدوية التقليدية وهي موجودة في المملكة منذ القدم.
  • تشتهر تلك الصناعة بصورة أكبر في المدينة المنورة ومكة المكرمة.
  • يعتمد الحرفي في صناعة السبح على جهاز بسيط لكنه دقيق مكون من المخطوطة والقوس والمثقاب والقردان والمسن.
  • أما بالنسبة للمادة الخام المستخدمة في صناعة السبح تمثل عظام الحيوانات.
  • يتعامل معها الحرفي بشكل دقيق حيث يقوم بحفها ونقشها ثم بلونها بالشكل المطلوب.
  • يمكننا ملاحظة ارتفاع أسعار السبح وذلك يرجع إلى المادة الخام المستخدمة، حيث يمكن استعمال المهرجان.
  • كما يتوقف أيضاً ذلك الارتفاع على حسب النقوش والزخارف التي تم تنفيذها على السبح.

صناعة المشالح

  • منطقة الإحساء تشتهر بتلك الحرفة منذ وقت بعيد، وهي من الصناعات التي تتمتع بالشهرة العالية في السعودية.
  • وهي من الصناعات المتوارثة عبر الأجيال ومازالت قائمة حتى وقتنا هذا.
  • يتم الاعتماد على خيوط الغزل المتنوعة يتم استخراجها من وبر الإبل ومن صوف الغنم.
  • هذه المشالح تصدر إلى جميع مناطق المملكة العربية السعودية.

صناعة الحلي النسائية

  • تشتهر المنطقة الشرقية بهذه الصناعة، حيث يتم الاعتماد على خامات كثيرة ومختلفة.
  • يتم استخدام الأصداف بعد استخراجها من البحر، كما يستخدم فيها الأحجار الكريمة والذهب والفضة.
  • من ضمن الأحجار الكريمة اللؤلؤ والزمرد والمرجان وأنواع كثيرة من تلك الأحجار.
  • يتم تصنيع القلائد المميزة والأقراط والسلاسل والخواتم.

صناعة الخوص

  • من الصناعات الجميلة التي تعتمد على خوص النخيل.
  • من خلال هذه الصناعة يمكن تجهيز منتجات ضرورية يمكننا الاعتماد عليها في حياتنا اليومية منها الحصر.
  • والمعروف عن الحصر أنها مفروشات توضع على الأرض وهي مهمة جداً في بعض البيوت.
  • كما يمكن تصنيع أنواع وأشكال كثيرة من القبعات التي ترتديها على رؤوسنا.

صناعة العصايب

  • تعتبر هذه الصناعة من الحرف القديمة جداً وتشتهر بها المنطقة الجنوبية.
  • يطلق على هذه الصناعة الخطورة العطرية يتم وضعها على هامة الرأس في المناسبات والأعراس حيث تفوح منها رائحة مميزة من أنواع الزهور الجبلية.
  • تلك الحرفة باتت صناعة مزدهرة لأن المملكة لديها كبرى مصانع العطور، والتي تحظى بشهرة عالمية.

حرفة التطريز

  • تعتبر تلك الحرفة قديمة جداً تعمل بها نساء السعودية، بعد تطورها عمل لها الرجال أيضاً مع مرور الوقت.
  • أهم ما يميز تلك الحرفة المهارة والبراعة مع اللمسة البدوية.
  • يتم فيها رسم الشكل المطلوب باستعمال الخيط والإبرة، معتمداً على خيوط مختلفة ولها أشكال متعددة متداخلة تعطي شكلاً مميزاً.
  • هذا التطريز يتم على أنواع من الألبسة النسائية المختلفة، بصفة خاصة في منطقة عسير.
  • يمكن استعمال هذا التطريز على أغطية الرأس النسائية كان يطلقون عليه في القديم المريشة.
  • من الممكن استعمال التطريز على أنواع من ملابس الرجال منها الثوب الموردون والطواقي المطرزة وفترة الصوف.

الصناعات النسيجية والليفية

  • تم اعتبار هذه الصناعة من أهم وأشهر الصناعات الحرفية في المملكة العربية السعودية.
  • يتم فيها استخدام الخيوط الليفية التي يتم استخراجها من النخيل.
  • يتم استخدامها في صناعة الحقائب والنعال، كما يستخدم في صناعات وأغراض أخرى منها الحبال، ويعتمد على ليف النخيل في صناعتها.
  • الجدير بالذكر أن الصناعات النسيجية لا تقل في الأهمية عن الصناعات الليفية.
  • تتمثل الصناعات النسيجية بالسعودية في الكليم والمفارش والبشوت والمفروشات الأرضية والأغطية وأنواع من الملابس.
  • يستخدم أجود أنواع الخيوط القوية عند غزلها، المؤكد أن هناك عدد كبير من نساء السعودية مازلن حتى هذه اللحظة يمارسن تلك المهنة.

صناعة القوارب الخشبية

  • يتم صناعة القوارب الخشبية في مهنة الصيد وذلك لسكان المناطق الساحلية بالمملكة العربية السعودية.
  • حيث يقومون بصناعة الشباك والقوارب حتى يخرجون للصيد بها.
  • تلك المهنة مازالت موجودة حتى تلك الفترة حيث أن الطابع التراثي قد طغت عليها.
  • تلك الصناعة تعتمد على الأخشاب الموجودة بكثرة في المناطق الساحلية الجنوبية الغربية من السعودية.
  • يعتمد فيها على شجر الأثل أما عن مدة صناعة القارب فهي تستغرق شهرين تقريباً.
مقال عن الأعمال الحرفية في المجتمع السعودي