مصادر الحصول على المعلومات

يبحث الكثير من الأشخاص عن مصادر الحصول على المعلومات والتي تعد واحدة من بين الأمور الهامة في حياة كافة الأفراد، فهناك الكثير من التساؤلات التي تدور في ذهن الإنسان، ويحاول البحث عن إجابة لها، وأيضًا بعض المعلومات الحياتية، أو التعليمية، وذلك من أجل التعلم والتطوير والمعرفة، ولذلك فإنه يتم القيام بجمع المعلومات، وذلك من خلال العديد من المصادر المختلفة لها، والتي تتمثل في الآتي:

مواقع الإنترنت

  1. تعتبر مواقع الإنترنت هي واحدة من بين الأمور التي أصبحت منتشرة بشكل كبير في الفترة الأخيرة.
  2. حيث إنها تضم كافة أنواع المعلومات التي يبحث عنها أي شخص.
  3. والتي تتنوع ما بين المعلومات الدينية أو التعليمية، أو المعلومات الحياتية المختلفة في كافة المجالات.
  4. وأصبحت تلك الطريقة من الطرق الأكثر انتشارًا في ذلك الوقت، وذلك لسهولة استخدامها.
  5. حيث أصبح من السهل على الإنسان أن يقوم بفتح الإنترنت، والبحث عن الشيء الذي يرغب في معرفته.
  6. وهذا الأمر الذي جعل الطرق التقليدية القديمة أصبح قليلة جدًا، وبالأخص بعد انتشار الهواتف الذكية التي وفرت الوقت والجهد.
  7. حيث يمكن للشخص أن يقوم بالبحث في غضون ثوان، وسوف تظهر الكثير من النتائج.

التعمق والاستكشاف

  1. تعتبر تلك الطريقة هي واحدة من بين الطرق التي يمكن من خلالها التعرف على المعلومات، وهي مصدر جيد ودقيق.
  2. حيث يتم من خلال محاولة استكشاف المعلومات، وذلك من خلال النتائج والبحث من قبل الشخص بنفسه.
  3. ويكون ذلك مثلًا من خلال إجراء التجارب المختلفة التي تساعده في الحصول على المعلومات.
  4. أو يتم ذلك من خلال البحث عن المعلومات من خلال المراجع القديمة، والتي تضم المعلومة المراد البحث عنها.
  5. أو من خلال الذهاب إلى المصادر الخاصة بتلك المعلومات، ومن هنا يتم الحصول على النتائج المضمونة والأكيدة.
  6. كما أنها تكون من الطرق الذاتية في التعرف على المعلومات، ولذلك فإنها تعد من الأمور التي تستغرق الكثير من الوقت والجهد.
  7. حيث يكون فيها الفرد بحاجة إلى بذل مجهود أكبر من أجل الاجتهاد في معرفة المعلومات التي يبحث عنها.

الكتب والمراجع

  1. تعتبر الكتب والمراجع هي واحدة من بين الأمور التي يلجأ إليها الكثير من الأشخاص.
  2. وتعد من مصادر الحصول على المعلومات الأساسية، والتي كان يعتمد عليها الإنسان بشكل كبير.
  3. حيث إن المراجع تكون عبارة عن مكان مخصص للمعلومات، والذي يكون اختص به عالم معين، أو كاتب.
  4. ويقوم بعمل تلك المراجع، أو يقوم بتدوين كافة المعلومات التي حصل عليها من خلال التجارب الخاصة به أو الأبحاث.
  5. وفي تلك الحالة يمكن للفرد أن يقوم باللجوء إلى تلك الكتب والمراجع، وذلك من أجل الحصول على المعلومات بشكل دقيق.
  6. وذلك من خلال التجارب القديمة الخاصة بالعلماء أو الأساتذة، وأهم ما يميز تلك الطريقة هو سرعة الحصول على المعلومات فور جلب الكتب.
  7. بالإضافة لأنها تكون معلومة دقيقة، وتصلح في الكتب الدينية، والعلمية، لأنها تكون أكثر دقة وجودة.

الصحف والمجلات

  1. تعتبر تلك الطريقة من مصادر الحصول على المعلومات التي تتعلق بالباحثين عن معلومات عامة ومتنوعة.
  2. أو بالأخص المعلومات التي تكون متعلقة بالأحداث والأخبار اليومية، والتي تتجدد فيها المعلومات باستمرار.
  3. حيث إن الصحف تكون يوميًا محملة بالأخبار والمعلومات، والتي تساعد الآخرين على التعرف عليها..
  4. فمنها الأخبار التي تتعلق بالعلماء، وكذلك أخبار الفنانين، والأخبار العلمية، والدينية وغيرها من الكثير من الأمور التي يشرف عليها الصحفيين بأنفسهم.
  5. وفي الغالب تكون تلك المعلومات محملة بالصور التي تساعد على إثبات الحقائق، وهي طريقة دقيقة.
  6. بالإضافة لأن هناك العديد من المجلات التي يمكن الحصول من خلالها على أي معلومة يبحث عنها الإنسان..
  7. ومن بينها المجلات الأسبوعية أو الشهرية، أو اليومية، وهناك ما يكون منها متخصص في مجالات واحدة، أو مجلات متنوعة.
  8. وبالتالي لو أن الشخص يريد البحث في مجال الفن فقط، فيمكنه اللجوء إلى المجلات الفنية، وهكذا.
  9. إضافة لأن هناك الكثير من المجلات الأدبية، والعلمية، والتي يمكن من خلالها الحصول على المعلومات بشكل دقيق.

أنواع مصادر المعلومات

وهناك العديد من الأنواع الخاصة بالمصادر التي يتم من خلالها الحصول على معلومات، والتي تختلف على حسب نوع المعلومة المراد الحصول عليها، ومن بين تلك الأنواع الآتي:

المصادر المطبوعة

  1. تعتبر المصادر المطبوعة هي عبارة عن نوع من المصادر التي تكون موثقة، وتم طباعتها، ومن أشهر أمثلتها الكتب.
  2. ويمكن للفرد أن يحصل على تلك المعلومات من خلال الذهاب إلى المكتب التي تحتوي على عدد كبير منها.
  3. أو من خلال الموسوعات، والتي يتم من خلالها جمع أكبر عدد من المعلومات، وذلك لأنها تحتوي على كم كبير من المواضيع.
  4. ويتوافر من الموسوعة بعض الأنواع، ومن بينها النوع المتخصص، والذي يكون في مجال معين أو تخصص معين.
  5. أو النوع الذ يكون شامل لكافة المواضيع والمجالات المختلفة، وهو الأكثر انتشارًا.
  6. ويلجأ الكثير من الأشخاص إلى الموسوعة أو الكتب، أثناء الدراسة أو إعداد الأبحاث العلمية، أو في الدراسات العليا.

المصادر الأولية

  1. وأما عن المصادر الأولية للمعلومات فهي التي تختص بالأحداث المعينة والتي تكون في فترة محددة.
  2. والتي يتم نشرها في الأوقات التي وقعت بها، وتكون صحيحة ودقيقة، ومن أمثلتها الأبحاث أو الاكتشاف أو الأبحاث.
  3. ومن بين الأمثلة أيضًا الخطابات والتسجيلات، أو المخطوطات القديمة، وكذلك اليوميات أو المراسلات.
  4. إضافة إلى ذلك الصحف والمجلات والتقارير، والمقالات التي تكون دورية، وبعض أنواع البيانات الإحصائية.
  5. ويمكن الاستعانة أيضًا ببعض المصادر الأصلية، والتي تكون عبارة عن وثائق المحكمة، أو شهادة الميلاد.
  6. وكذلك التقارير الخاصة بالإحصائيات، وغيرها من الكثير من الأمور التي يمكن من خلالها الحصول على معلومة أولية.

المصادر الثانوية

  1. أما عن المصادر الثانوية فهي تكون عبارة عن تحليل عن حدث معين، والذي تم نشره من خلال المصدر الأولي، ويتم التعليق عليه.
  2. أو من الممكن أن يكون تفسير لحدث معين تم الإعلان عنه، أو ظاهرة معينة، وهو يكون عبارة عن شرح للأمر.
  3. ومن الأمثلة الخاصة بالحصول على المعلومة الثانوية هو من خلال الكتب المدرسية، أو الموسوعات، والقواميس.
  4. وأيضًا المقال الصحفي، والذي يضم التعليق أو التعقيب، والبحث أو تحليل لموقف معين..
  5. أو بعض أنواع النقد سواء الفني أو الأدبي، وكذلك التعليق السياسي على حدث معين.

شروط الحصول على المعلومات

وهناك العديد من الشروط التي يجب أن تكون متوافرة في حال الرغبة في الحصول على معلومات دقيقة أو صحيحة، ومن بين تلك الشروط الآتي:

  1. لا بد من البحث من خلال المصادر الحديثة.
  2. التعرف على الأدوات التي يمكن من خلالها التعرف على المعلومة بدقة.
  3. أن يكون هناك مجموعة من المتخصصين في العديد من المجالات، والذي يمكن من خلالهم الحصول على معلومة أكيدة.
  4. أن يكون هناك مجال خاص من أجل دراسة المعلومات، وذلك للتعرف على إن كانت صحيحة أم لا.
  5. أن تكون المعلومات محفوظة من خلال عدة أشكال مختلفة، ومن بينها الكتابة على البرامج أو في الأوراق.
  6. أن يتم توثيق المعلومات التي تم الحصول عليها، وبالأخص في المجالات الحديثة، وذلك حتى يتم توافرها في وقت الحاجة لها.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، والذي قدمنا من خلاله مصادر الحصول على المعلومات وأنواعها، وشروطها، وذلك من خلال مجلة البرونزية.