مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ماهي الحالة الاجتماعية وأهم الانتقادات حولها؟

بواسطة: نشر في: 2 نوفمبر، 2019
brooonzyah
ماهي الحالة الاجتماعية

ردًا عن تساؤلات البعض حول ماهي الحالة الاجتماعية؟ قررنا كتابة هذا المقال. حيث وجدنا البعض من الاختلافات والكثير من الخلط حول معنى تلك الحالة. ويرجع السبب في هذا هو استخدام هذه الجملة وراء الكثير من المعاني. فتعرفوا من خلالنا على المعنى التحديدي لهذه الكلمة، فقط تابعونا على برونزية.

ماهي الحالة الاجتماعية

تعريف الحالة الاجتماعية

ما هي إلا عبارة عن التعبير عن الوضع الاجتماعي الخاص بكل فرد متواجد في الحياة. والسبب وراء هذا هو أن يقوموا بتحديد الصفة أو الخانة التي ينسب إليها سواء إن كان أعزب أو متزوج أو يعول أو حتى مطلق. ولا يمكن الاستهانة بها فهي خانة أساسية في البطاقات الشخصية، وجوازات السفر، ورخصة القيادة، وغيرها من بعض الأوراق الرسمية التي نقوم بتقديمها إلى الحكومة.

مفهوم آخر للحالة الاجتماعية

هناك بعض الدول والتي تعد أشهرها سويسرا تستخدم هذا المفهوم في التعبير عن الحالة الاجتماعية للشخص من حيث احتياجه للموارد أو لا. أي انتماءه لخط الفقر أو مستوى الغنى الخاص به.

وعلى أساس هذا المفهوم يتم معاملته كأحد المواطنين الفقيرة التي تحتاج دعم من الدولة في المعيشة، للقدرة على مواظبة الحياة بشكل جيد. وطرق الدعم الخاصة به تكون من خلال الغذاء، والملبس، والمسكن، وغيرها من المساعدات المادية والمعنوية.

وهنا نجد أن دولة سويسرا تقصد من هذا المعنى هي مدى قدرة الفرد على العيش بشكل لائق في حياة كريمة أم لا.

أنواع الحالة الاجتماعية في معظم البلدان

هناك نقوم بتصنيف الحالة الاجتماعية للشخص استناداً للمعنى الأول، والذي تعتمده معظم البلدان.

  1. أعزب؛ وهنا يقصد به الشخص الذي لم يسبق له عملية الزواج من قبل.
  2. متزوج؛ هنا يعني أن هذا الشخص مرتبط بشريكة الحياة من خلال الزواج. كما أنه في حال كانت حالته الاجتماعية متزوج ويعول؛ يعني بها أن الشخص لديه أبناء.
  3. مطلق؛ وهذا يعني أنه قد سبق له الزواج، ولكن حدث انفصال بين الطرفين وأصبح أعزب مرة ثانية.
  4. أرمل؛ وهنا تطلق هذه الكلمة على الشخص الذي قدر لزوجته الوفاة.

انتقادات حول كلمة الحالة الاجتماعية

هناك فئة من الأشخاص قدمت بعض الاعتراضات حول الحالة الاجتماعية لدى بعض الأشخاص. والسبب أن هذه الكلمة وإصدارها في بعض الأوراق الرسمية قد تسبب بعض الإيذاءات النفسية للشخص. وأن لا حاجة لها في مسألة رؤيتك للشخص. فنحن نتعامل مع الفرد نسبة إلى درجة علمه والإفادة التي يقدمها إلى الدولة.

كما أنهم قالوا أنها أحد أنواع العنصرية التي تدعو لها الدولة وأنها لا فارق في التعامل مع الشخص سواء إن كان أعزب أو متزوج أو أرمل أو غيره، وأنها أدت إلى زواج البعض بشكل غير رسمي.

الحالة الاجتماعية وعلاقتها بكفاءة الشخص في العمل والمعيشة

وجدت بعض الأبحاث المجتمعية أن هناك بعض التأثيرات السلبية حول الشخص والسبب هو كتابة حالته الاجتماعية أو الين الذي ينتمي غليه. والسبب في هذا أن هناك بعض المجتمعات المتخلفة التي لا تحترم المرأة التي لم يسبق لها الزواج وأصبحت في عمر كبير.

وأيضاً عانت المرأة في كثير من المجتمعات، والتي مازالت تعاني حتى الآن من النظرة الغير تقديرية التي ينظر إليها في الوقت الذي يعرف فيها أنها مطلقة. حيث يوجه إليها بعض الانتقادات وكأنها امرأة غير عادية، أو يلتصق بها بعض الأخلاقيات المنافية للآداب العامة. على الرغم من أ،ها في كثير من الأحيان تكون قد خضعت لهذا القرار بسبب تحمل الكثير من الإيذاء النفسي والجسدي حتى تصل إلى هذا المعني.

وقد سببت هذه الكلمة (الحالة الاجتماعية) الكثير من المشكلات الكبيرة والتي أدت لفشل بعض الأسر، حيث جعلت من السيدات حتى لا يطلق عليهم كلمة مطلقة أن تصبر الإيذاءات التي تتعرض لها من شريك الحياة في مقابل ألا ينظر لها المجتمع بهذا الشكل. كما أن جعلت من الفتاة التي وصل عمرها إلى أربعين عاماً أن تتزوج من أي شخص حتى لو كان غير ملائم لها، ولكن في مقابل أن لا يكتب في بطاقتها الشخصية كلمة عزباء.

 

ولكن في النهاية نرى أنها كلمات لا تصف الشخص، ولا تعبر عنه مطلقاً ولا عن حياته وأخلاقياته. هي فقط خانة لا حيلة لها بالتحكم في الحياة.

استمتع بحياتك، ولا تجعلها حكماً تصيب به الآخرين.