ماذا يقال عند التسبيح بالمسبحة، سنجيبكم من خلال موقع برونزية على هذا السؤال، حيث يتساءل الكثير ماذا يقال عند التسبيح بالمسبحة فهو من الأمور الهامة، والتي يقبل عليها الكثير، فهي من أفضل العبادات، وهناك الكثير من الأذكار التي يجب أن يتمسك بها المسلم، ويسعى في ترديدها، ويقبل البعض على استعمال المسبحة، وذلك من أجل سهولة العد، ومن خلال السطور القاجمة سوف نوضح لكم الأذكار التي تقال عند التسبيح بالمسبحة.

ماذا يقال عند التسبيح بالمسبحة

  1. الكثير من الأشخاص يريدون استعمال المسبحة، وذلك حتى يتمكنون من عد الأذكار، وقولها بشكل صحيح وبمعدل معين.
  2. حيث من المعروف أن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم أوصانا أن نكثر من التسبيح وقراءة الأذكار بمعدل مائة مرة، وذلك من أجل الفوز بالثواب الكبير.
  3. ولأن العد قد يضع الإنسان في حيرة من أمره، لذلك من الأفضل استعمال المسبحة، وقراءة الأذكار من خلال حباتها.
  4. ومن أفضل الأذكار التي يمكن قولها عند التسبيح بالمسبحة هو قول سبحان الله ثلاثة وثلاثون مرة.
  5. بعد ذلك يتم ترديد ذكر الحمد، وذلك بمعدل ثلاثة وثلاثون مرة، ويليها قول الله أكبر بعدد أربعة وثلاثون مرة.
  6. وبعدها يتم قول سبحان الله وبحمده ويفضل أن تكون بمعدل مائة مرة.
  7. ومن أفضل الأذكار التي يمكن قولها عند التسبيح بالمسبحة هو أن يقول العبد لا إله إلا الله، ويكررها مائة مرة.
  8. ويمكن قول لا إله إلا الله وحده لا شريك له، ويكمل له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، ويتم ترديد هذا الذكر بمعدل مائة مرة متتالية.
  9. ويمكن استعمال المسبحة في التسبيح، إلا أن الكثير من العلماء يرون أنه من الأفضل أن يقبل العبد على التسبيح بالأصابع، وذلك لأن ثوابها يكون أعظم.

عجائب التسبيح

كما أن للتسبيح العديد من الفوائد المختلفة، وذلك لأنه من الأذكار التي لها مكانة كبيرة جدًا، وتساعد على تقرب العبد من الله سبحانه وتعالى، كما أن له الكثير من الأفضال والفوائد التي تعود على الإنسان، فهو من صيغ الملائكة، والأنبياء، ومن أفضل العجائب التي تعود على المسلم عند التسبيح الآتي:

1- التقرب من الله

  1. تعتبر الأذكار هي من أحمل الأشياء والعبادات التي يقبل عليها العباد.
  2. فلقد قال الله سبحانه وتعالى عنها بأنها خير في الثواب، وخير في الأمل.
  3. عندما يقبل العبد على ترديد الأذكار والتسبيح لله عز وجل، فإنه في تلك الحالة يسعى إلى التقرب بينه وبين الله عز وجل.
  4. الإنسان الذي يعتاد لسانه على ذكر الله، وتسبيحه، فإنه ينال رضا الله، ويحبه الله وينال محبة الناس.

2- الثواب العظيم

  1. عندما يقبل الإنسان على تسبيح الله باستمرار، فإنه في تلك الحالة يحصل على الثواب العظيم.
  2. فمن المعروف أن كل من قال سبحان الله وبحمده، ورددها باستمرار حتى يحصل على مائة تسبيحة منها، فإنه بذلك يحصل على نخلة في الجنة، وهذا الأمر الذي أخبرنا عنه النبي الكريم صلى الله عليه وسلم في بعض أحاديثه النبوية الشريفة.
  3. عند قول التسبيح فإن كل حرف من حروفه تعادل عشرة حسنات، وذلك لأن الله سبحانه وتعالى يضاعف الثواب لمن يشاء.

3- غفران الذنوب

  1. كما أنها من الأذكار التي تساعد العبد على غفران الذنوب، وذلك لأن الحسنات يذهبن السيئات.
  2. كما أنها الله سبحانه وتعالى قال في كتابه الكريم أن التسبيح هو ما يقوم به الملائكة والكائنات الحية جميعًا.
  3. وهذا الأمر الذي يساعد على مغفرة ذنوب العبد، وذلك في حالة الالتزام التام بالتسبيح باستمرار.

4- سعة في الرزق

  1. كما أنه يساعد على سعة الرزق للعباد، وذلك لأنه يشمل العديد من الصيغ المختلفة.
  2. حيث إنه دليل على التقرب من الله، وأيضًا الحصول على الثواب.
  3. عندما ينال العيد محبة الله، فإنه ينال محبة الناس، ويساعد ذلك على كسب الرزق بسهولة.

5- طرد الشياطين

  1. التسبيح لله عز وجل باستمرار هو من العبادات التي تساعد على طرد الشياطين من المنزل.
  2. كما أنه يقي الإنسان من وسوسة النفس ووساوس الشيطان، وبالتالي الابتعاد عن معصية الله عز وجل.
  3. عند الالتزام بالتسبيح وتعويد اللسان على ذكر الله، فإن ذلك يباعد بينه وبين شياطين الإنس والجن، ويحميه من شرورهم.

6- انشراح الصدر

  1. يساعد التسبيح على الشعور بالطمأنينة والأمان وذلك لأن بذكر الله عز وجل تتظمئن القلوب.
  2. كما أنه يساعد العبد على الشعور بانشراح الصدر، والسعادة، وذلك عند تعويد الألسن على الذكر.
  3. له دور كبير في التخلص من الهموم والكروب التي تصيب العباد، فهي تزيل الهم والكرب وتوسع الصدر.

كيفية عقد التسبيح بالأنامل

  1. ويقبل الكثير من الأشخاص على استعمال اليد من أجل التسبيح، والاستغناء عن المسبحة بشكل نهائي، وهي من الطرق التي تكون بسيطة وسريعة، كما أن لها ثواب عظيم.
  2. حيث تشهد الأنامل الموجودة في اليد على الإنسان يوم القيامة، وتقول أنه كان من المسبحين لله سبحانه وتعالى، وذلك في حالة استعمالها بدلًا من المسبحة.
  3. يتم العقد أي العد وذلك من خلال استعنال أنامل اليد، ويتم ذلك من خلال تمريرها على عقل الأصابع بشكل كامل.
  4. حيث يتم قول كل تسبيح من التسبيحات بمقدار ثلاثة وثلاثون مرة، كما هو في الطريقة العادية، ولكن ذكر الله أكبر يتم قوله أربعة وثلاثون مرة.
  5. اختلف الكثير  من العلماء على جواز استعمال اليد اليمنى أو اليد اليسرى، ورأى البعض أنه من الأفضل استعمال اليد اليمنى فقط.
  6. ولكن بعض العلماء يرى أنه من الأفضل استعمال اليد اليمنى واليسرى، وذلك لأن الأيادي سوف تشهد يوم القيامة، وبالتالي تشهد لهم.
  7. إلا أن الكثير من العلماء يميل إلى استعمال اليد اليمنى فقط في التسبيح.