مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف تتعامل مع شخص تحبه وهو لا يهتم بك

بواسطة: نشر في: 3 مارس، 2020
brooonzyah
كيف تتعامل مع شخص تحبه وهو لا يهتم بك

نقدم لكم كيف تتعامل مع شخص تحبه وهو لا يهتم بك ، يعد الاهتمام هو حجر الأساس بين العلاقات، لذلك تجد المتحابين هم أول الأشخاص الذين يهتمون لأمور بعضهم، فهناك عدة مواقف بين الأشخاص هي التي توضح طبيعة العلاقة بينهم، فإذا بنيت على الاحترام والحب والاهتمام المتبادل بين الطرفين انتعشت هذه العلاقة وأصبحت وطيدة، أما إذا قامت على الإهمال وتجاهل المشاعر فهذه مؤشرات انهيارها الفورية، لذلك جئنا إليكم اليوم عبر برونزية، لنقدم لكم بعض الحلول التي يمكنك اتباعها في طريقة تعاملك مع شخص تحبه وهو لا يهتم بك، فتابعونا…

كيف تتعامل مع شخص تحبه وهو لا يهتم بك

إذا كنت تتعرض للتجاهل من قبل شخص تحبه وتهتم كثيراً لأمره، فيجب عليك التوقف الفوري عن ذلك، حتى لا تهين كرامتك بأكثر من ذلك، فالإنسان الحر لا يمتلك سوى بعض المشاعر والأحاسيس وكرامتك التي يجب عليه الحفاظ عليها، فإذا واجهك هذا الأمر، يجب عليك اتباع الآتي:

  • إذا أصر المتجاهل إهمال أمرك وعدم مراعاة شعورك، فيجب عليك مبادرته بنفس هذا التجاهل، وعدم الاهتمام لأمره مطلقاً، حتى يشعر بما فعله بك.
  • مواجهته والاستماع إلى مبرراته، فإذا كان هناك مبرر مقنع فمن المفروض إعطاء له فرصة أخرى.
  • أما في حالة إصراره على تكرار هذا الأمر، فيجب عدم مواجهته مرة أخرى وإهماله.
  • يجب أن لا يلاحظ هذا الشخص، شعورك بالمضايقة أو الحزن لأمره، حتى لا يؤلم مشاعرك مرة أخرى.
  • معرفة ظروفه جيداً قبل إلقاء التهم إليه بالتجاهل، فمن الممكن أن يكون غارقاً في مشاكله.
  • عدم التحدث معه مرة أخرى، والانسحاب التدريجي من هذه العلاقة، حتى لا يؤذي مشاعرك أكثر من ذلك.

افضل حل لمن يتجاهلك

إذا كنت تعاني من التجاهل وعدم الاهتمام من قِبل شخص يهمك أمره، وأنت تبادره بالحب والاهتمام الزائد، فمن أفضل الطرق وأكثرها وضوحاً هو المواجهة، ولفت نظره إلى أن هذا الأمر يغضبك كثيراً، كذلك الاستماع إليه جيداً، ومعرفة الظروف التي تمر عليه، فإذا استجاب وبدأت تتلاشى هذه الظاهرة بينك، فربما تكون هناك أسباب قوية سيطرت عليه، أما في حالة عدم الاستجابة يجب عليك الانسحاب بالتدريج من هذه العلاقة.

كيف اتعامل مع شخص يحبني ويتجاهلني

في حالة إذا كان هناك حب بين الطرفين، ولكن بدأ الإهمال والتجاهل يدق جرس هذه العلاقة، يجب التعامل بحرص وذكاء شديد من أجل استعادة الحب بينكما مرة أخرى، وإنقاذ الموقف بدون التعرض لأي خسائر

  • في البداية يجب فرض حسن النية، فربما يكون ناتج ذلك من أمور خارج سيطرته.
  • عدم الخوض في مشاحنات ومشاجرات معه.
  • التظاهر بثقة كبيرة في النفس، وتجاهل ما يقوم به والتصرف بشكل طبيعي.
  • مقابلة أفعاله ببرود شديد وعدم إعطاءها أهمية كبيرة.
  • فإذا باءت كل هذه الطرق بالفشل، فلابد من المواجهة والتحدث بشكل منطقي، فإذا استجاب وكان يفعل ذلك من أجل إثارة الجنون بداخلك فيجب مسامحته، أما في حالة عدم الاستجابة فيجب إيجاد حل لهذه المشكلة أو انقطاع العلاقة بشكل متحضر.

يتكون الإنسان من مجموعة من المشاعر الرقيقة والأحاسيس، فمن الممكن لأي شخص إيذائها والتعامل معها بعنف، مما يعود على صاحبها بعواقب وخيمة، لذلك يجب على كل شخص منا التعامل بلطف ورفق مع الجميع، حتى لا نكون سبباً في تكوين الآلام والأوجاع عند الآخرين، كما أنه يجب الانتباه في علاقاتنا لمن يبادرنا نفس الحب والاهتمام، ومن يتعامل معنا بجفاف وببرود في المشاعر، ولا يهتم لتفاصيل حياتنا.