مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كم مرة ذكرت السيده مريم في القرآن الكريم

بواسطة: نشر في: 30 أبريل، 2022
brooonzyah
كم مرة ذكرت السيده مريم في القرآن الكريم

كم مرة ذكرت السيده مريم في القرآن الكريم

هذا السؤال يعتبر من الأسئلة الدينية المهمة التي تتطلب البحث العميق والدقيق من أجل الإجابة عنها على أساس علمي صحيح، لذا سوف نعرض عليكم الآن الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال حيث أن:

  • كما نعلم أن السيدة مريم تعد السيدة مريم الوحيدة التي تم ذكر أسمها بشكل مباشر في القرآن الكريم.
  • قد تم ذكر اسم السيدة مريم في الكثير من مواضع القرآن الكريم، منها السور التالية:
    • ذكرت في سورة الأنبياء.
    • سورة التحريم.
    • كذلك سورة المائدة.
    • جاءت في سورة آل عمران.
  • اسم مريم جاء في القرآن إحدى عشر مرة.
  • بالنسبة بذكرها مع نسب ابنها مريم سيدنا عيسى عليه السلام، فقد جاءت ثلاث عشرة مرة.
  • إذاً فإن إجابة السؤال عن اسم السيدة مريم فقد ذكر أسمها أربعة وعشرين مرة.

كم عدد السور التي ذكر فيها مريم

بعد أن تعرفنا على إجابة السؤال كم مرة تم ذكر سورة مريم في القرآن الكريم، سوف نجيب لكم عن إجابة السؤال التالي وهو كم سورة ذكر فيها اسم السيدة مريم، وهو كالتالي:

  • قد جاء اسم مريم في سورة آل عمران.
  • ذكرت في سورة مريم.
  • ذكر اسم مريم في سورة المائدة
  • أيضاً ذكرت في سورة الأنبياء.
  • إذاً جاء اسم السيدة مريم في أربعة سور من القرآن الكريم.

صفات مريم العذراء

كما نعلم جيداً أن السيدة مريم العذراء لها قصة عظيمة فقد مرت بالكثير من المواقف، والتي كانت بمثابة دليل على تمنعها بالصفات الصادقة الطاهرة وأنها نقية لذا سوف نعرض عليكم الآن أهم الصفات التي تمتعت بها السيدة مريم وهي كالتالي:

  • كانت السيدة مريم ذات إيمان شديد وقوي وكانت دائمة الخضوع والخشوع لله تعالى.
  • السيدة مريم كانت قانتة لله تعالى ساجدة له وتقية.
  • السيدة مريم هي عذراء البتول التي لم تقم بارتكاب أي فاحشة، ولم تفكر حتى في الاقتراب منها.
  • السيدة مريم عفيفة طاهرة لم يمسسها بشر مهما كان.
  • كما أن السيدة مريم صديقة حيث أنها صدقن أمر الله تعالى لها.
  • السيدة مريم كانت صابرة حينما ابتلاها الله تعالى، كما أن السيدة مريم صبرت على بلاء قومها وافترائهم وقولهم عليها بهتاناً وظلماً.
  • لم تدافع عن نفسها بعد رمي قومها لها لها بأنها فعلت الفاحشة والبغي.
  • من صدق السيدة مريم ونبوة ابنها عيسى المسيح، قد يكون من أهل الإيمان حيث أنها تفرق بين الحق والباطل.

اقرأ أيضًا: ما عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها

كم مرة ذكر اسم مريم في سورة المائدة

كما نعلم أن اسم السيدة مريم قد جاء في بعض السور القرآنية والتي ذكرناها لكم في السابق، أما عن ذكرها في سورة المائدة فسوف نوضحه لكم من خلال النقاط التالية:

  • لقد تم ذكر اسم السيدة مريم في سورة المائدة في أكثر من موضع.
  • إذا تبين بعد قراءة سورة المائدة وجد أنها جاءت حوالي عشرة مرات.

الآيات التي ذكرت فيها مريم

سوف نوضح لكم من خلال هذه الفقرة الآيات التي ورد بها اسم السيدة مريم في القرآن الكريم وهي كالتالي:

  • الآيات التي جاء فيها اسم السيدة مريم في سورة البقرة وهي كالتالي:

( وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ).

  • أيضاً جاءت أيضاً في سورة آل عمران وهي:

(والله أَعْلَمُ بِمَا وَضَعَتْ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالْأُنْثَى ۖ وَإِنِّي سَمَّيْتُهَا مَرْيَمَ وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ).

(وَمَا كُنْتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يُلْقُونَ أَقْلَامَهُمْ أَيُّهُمْ يَكْفُلُ مَرْيَمَ وَمَا كُنْتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يَخْتَصِمُونَ).

(إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ).

(وَبِكُفْرِهِمْ وَقَوْلِهِمْ عَلَى مَرْيَمَ بُهْتَانًا عَظِيمًا).

  • جاء أيضاً اسم السيدة مريم في سورة النساء وهي:

(وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ).

  • جاء أيضاً اسم مريم في سورة المائدة وهي:

(قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ ۚ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ مِنَ اللَّهِ).

(وَقَفَّيْنَا عَلَى آثَارِهِمْ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ).

(مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ).

  • والكثير من الآيات التي تحمل اسم السيدة مريم في القرآن الكريم.

المناسبات التي جاءت فيها السيدة مريم في القرآن الكريم

يجب أن نوضح أن اسم السيدة مريم جاء في الكثير من المواضع في القرآن الكريم، سوف نعرضها عليكم الآن من خلال الفقرة التالية:

قصة حمل امرأة عمران بالسيدة مريم

  • لقد جاءت قصة حمل السيدة امرأة عمران بالسيدة مريم، من خلال سورة آل عمران.
  • فقد كانت زوجة عمران امرأة عقيمة لا تلد أبداً، لكن بمجرد أن علمت أنها حاملاً قامت بنذر ما في بطنها ليخدم الله حل وعلا.
  • كما نذرت ما في بطنها أيضاً ليقوم بخدمة بيت المقدس.
  • لكن الحقيقة أنها ام تستطيع أن تفي بهذا النذر لأنها قد وضعت مولود أنثى.
  • والجدير بالذكر هنا أن الأنثى تكون ضعيفة البنية فهي لم تقدر أن تقوم بخدمة بيت المقدس.
  • قامت امرأة عمران بتسمية مولودها مريم أي مريم ابنة عمران.

تعبد السيدة مريم

  • بعد أن ترعرت وكبرت السيدة مريم ونشأت قررت أن تقوم بالوفاء بالنذر الذي قدمته أمها.
  • لذا قررت أن تعب نفسها من أجل خدمة بيت المقدس وعبادة الله الواحد القهار.
  • لذا قررت أن تعتزل أهلها ويقومها وكانت حريصة على العيد والتقرب من الله تعالى وذلك كان في شرق بيت المقدس.
  • فقد قامت السيدة مريم بوضع جاجزاً بينها وبين جميع الناس حتى لا يرونها.

اصطفاء السيدة مريم وتطهيرها

  • لم ينسى الله تعالى السيدة مريم وقد أرسل إليها بشري، وذلك من خلال سيدنا جبريل عليه السلام.
  • فقد اصطفاها الله تعالى دون نساء العالمين وظهرها وكرمها في الأديان كافة.
  • والدليل على صدق هذا الكلام هو قول الله تعالى:

{وَإِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ}.

قصة حمل السيدة مريم وولادتها

  • قد أرسل الله تعالى إلى السيدة مريم وهي في خلوتها وحياً لها.
  • لكنها خافت منه وأخذت تستعيد بالله تعالى منه، لكن الوحي أخبرها أنه وحي مرسل من الله تعالى.
  • وقد جاء لها بتكليف من الله جل وعلا لكي يهب لها غلاماً.
  • لكن السيدة مريم تعجبت من ذلك وقالت كيف يكون لديها غلام هي لم تتزوج بعد.
  • وقد أخبرها سيدنا جبريل عليه السلام بأن هذا الغلام سوف يكون معجزة الله تعالى للبشرية.
  • وأنه سوف يكون آية للناس وبالفعل حملت السيدة مريم بعد أن نفخ فيها، ولهذا ذهبت بحملها لمكان بعيد.
  • وذلك لكي تكمل شهور حملها بسلام، وفي لحظة أم جاءها المخاض وموعد ولادتها جلست تحت جذع النخلة.
  • بفضل الله تعالى أنجبت سيدنا عيسى عليه السلام بكل أمان وسلامة بفضله وكرمه.

اقرأ أيضًا: اول من سمى القران بالمصحف

نبذة عن السيدة مريم

قصة سيدنا مريم تتميز بالتفاصيل الدقيقة والهامة والتي يملؤها العظة وتتجلى بها قدرة الله تعالى، لذا سوف نعرض عليكم الآن نبذه تفصيلية عن السيدة مريم البتول أو السيدة مريم العذراء وذلك من خلال النقاط التالية:

  • مريم هي ابنة عمران بن باشم بن أمون بن ميشا بن حزقيا بن احريق بن يوثام بن عزاريا بن أمصيا.
  • بن ياوش بن أجريهو بن يازم بن يهفاشاط بن إنشا بن أبيان بن رخيعم بن سليمان بن داود عليهما السلام.
  • قد حباها الله تعالى واصطفاها على كافة نساء العالمين.
  • كما أن الله تعالى كرمها وذلك بكونها المرأة الوحيدة التي تم ذكر أسمها في القرآن الكريم.
  • والجدير بالذكر هنا أن رسول الله تعالى صلى الله عليه وسلم قد شهد لها كونها خير نساء الدنيا.