إليكم أهم فوائد واضرار صابونة الكركم التي يمكنكم أن تحصلون عليها من خلال استخدامها على الشعر والبشرة. وذلك لأنها تعد أحد أهم أنواع العلاجات التي تساعد في الاهتمام والعناية بالبشرة لأطول فترة ممكنة.

ونجد أن كثير من الأطباء ينصحون باستخدامها لفترات طويلة، ولكن بمعدل مرة واحدة يومياً حتى تحصلين على بشرة صافية ونقية. إليكم أهم المنافع والسلبيات من وراء هذه الصابونة مع برونزية.

فوائد واضرار صابونة الكركم

أضرار صابة الكركم

يمكنك أن تحصد الكثير من الفوائد، ولكن نسبة بسيطة من السلبيات. وعلى الرغم من ذلك فأنها تُحدث أضرار حادة مثل

  1. هناك بعض الأشخاص بدايةً من وضع الكركم صافي أو ممزوجاً ببعض المكونات على البشرة يبدأ في تهيج الجلد بصورة كبيرة.
  2. حدوث بعض التورمات في الأماكن الموضوع عليها خلطات كركم.
  3. ولهذا ينصح دائماً باستخدام هذا الخليط على منطقة من اليد أو باقي أجزاء الجسم حتى نتمكن من معرفة إذا كانت البشرة حساسة تجاه ذلك أم لا. كما يفضل ترك البشرة لمدة 48 ساعة عقب الاختبار.

فوائد صابونة الكركم

  1. تعمل على تنشيط الدورة الدموية داخل لجلد بصورة مستمرة مما يُعزز من حيوية البشرة ونضارتها بشكل ملاحظ.
  2. كما أنها على تحفيز خلايا الجلد، وتجديدها من الداخل.
  3. باستخدام هذه الصابونة يمكنك التخلص من طبقات الجلد الميت المتراكمة على البشرة، والتي يكون أحياناً من الصعب علينا إزالتها.
  4. من أقوى العلاجات الفعّالة في القضاء على حبوب الشباب، والبثور.
  5. يُعالج الطفح الجلدي، والتشققات. كما أنه يُعطي البشرة مظهر صحي، ونقي، وصافي، وخالي من الشوائب. والسبب وراء هذا أن تلك الصابونة مضادة للجراثيم والفطريات والبكتيريا.
  6. يُعطي الجلد اللون الوردي، وذلك بسبب أنه يحفز من نشاط الدورة الدموية بداخله.
  7. يمكن أن يتم استخدامه كأحد المرطبات الطبيعية. والتي تقف عائقاً كبيراً أمام رطوبة البشرة.
  8. يحقق نعومة كبيرة للجلد، ويحميها من الجفاف.
  9. يمكنك استخدامه كنوع من أنواع المقشرات الطبيعية، وذلك بهدف التخلص من البثور والشوائب والرؤوس البيضاء والسوداء.
  10. لديه القدرة على علاج بعض الأمراض التي تُصاب بها البشرة في بعض الأحيان مثل الصدفية أو الإكزيما.
  11. يحتوي على فيتامين e، ولهذا يساهم في الحفاظ على صحة البشرة وتحقيق لمعانها.
  12. يقف أمام ظهور العامات الرفيعة التي تظهر نتيجة للتقدم في العمر. كما أن هذا الصابونة تساعد على تأخير ظهور علامات الشيخوخة.
  13. تقلل من حدة الحروق، وتساعد على إخفاء آثارها.
  14. تقضي على التصبغات التي تظهر على البشرة، كما أنها تقف عائقاً أمام أشعة الشمس الضارة وما ينتج عنها من ضرر للبشرة.
  15. من الممكن أن يتم استخدامها للقضاء على العلامات التي تظهر نتيجة الولادة القيصرية.
  16. تقلل من ظهور الشعر في الوجه، وفي الجسم كله بشكل عام.
  17. كما أنها تحتوي على بعض مضادات الأكسدة التي تحمي الجلد من الإصابة بسرطان الجلد.

ولا ننسى أن تلك الصابونة يمكننا أن نصنعها من مجموعة من الزيوت العطرية الهامة التي تعمل على تنقية البشرة والوجه وإعطائه اللمعة الصحية والبريق مثل زيت الخروع، وزيت جوز الهند، وزيت خشب الصندل، وزيت الباليرما، وزيت الصبار والنيم، وآخرين.