نقدم لكم مقالاً عن صور لعلامه استفهام مصوره ، إذ تعتبر علامات الاستفهام إحدى علامات الترقيم التي توجد في اللغة العربية، كما يطلق عليها مسمى”نقطة الاستعلام” أو ” نقطة الاستجواب”، حيث يجب وضعها في مكانها الصحيح، وذلك بهدف فهم الجملة فهماً صحيحاً.

يمكن تقسيم علامات الاستفهام إلى نوعين هما الاستفهام الحقيقي، والاستفهام المجازي، كما تتعدد أدوات الاستفهام ما بين من، ما، متي، أيان، أي، كم ، أني، كيف، أين، وبالإضافة إلى ذلك تستخدم  في العديد من المجالات كمجال الرياضيات، إذ توجد في المعادلات، حيث تسمي باسم “استفهام مينكوفسكي”، فضلاً عن استعمالها في مجال الطب، حيث يضع الأطباء علامة استفهام من أجل إضافة ملاحظة طبية تفيد بوجود تشخيص محتمل لحالة المريض، وسوف نقدم لكم في مجلة برونزية صور مصورة لعلامات الاستفهام.

صور لعلامه استفهام مصوره

تتمثل أهمية علامة الاستفهام في أنها تساعد القارئ في فهم الجملة دون التعرض لغموض في المعنى، أو الخلل في سياق الجملة، لذا تهتم المدارس بتعليم الطلاب علامات الترقيم بشكل عام، وعلامة الاستفهام بشكل خاص التي تساعدهم في فهم أبعاد الكلام، خاصة وإن بعض الجمل الاستفهامية تخلو من علامة الاستفهام، ولكنها تفهم في سياق الجملة.

ويرجع الفضل في وجود علامة الاستفهام إلى العالم “هنرى دنهام”، إذ أطلق عليها مسمي “علامة الاستفهام البلاغية”، حيث بدأ استعمالها في الأسئلة الخطابية، و بعدها قل استخدامها تدريجياً حتى اختفت في القرن السابع عشر، بينما تم استعمالها من جديد على يد المخترع “ديروبرتو” في العصر الحديث، وسوف نقدم لكم بعض الصورة الاستفهامية، وهي كالاتي:

الصورة الأولي

صور لعلامه استفهام مصوره

الصورة الثانية

صور لعلامه استفهام مصوره

الصورة الثالثة

صور لعلامه استفهام مصوره

وبذلك نكون قد قدمانا لكم بعض الصور عن علامات الترقيم، وأهميتها، لذا يجب الاهتمام بوضعها في الجمل تجنباً لحدوث خلل في معنى الجملة.