نعرض عليكم صغير الخروف ما اسمه. ذلك النوع من الحيوانات الأليفة، والتي عرفها الإنسان منذ القدم وتعايش معها أيضاً. قام بتربيتها ورعايتها، حتى يقوم بالاستفادة منها في كل شئ من حيث المأكل من خلال لحومها، أو للملبس من حيث فروها، وغيرها من وسائل الانتفاع. إليكم الاسم الذي تم إطلاقه على صغير الخروف مع مقالنا اليوم على برونزية.

صغير الخروف ما اسمه

الخروف هو ذكر الغنم، والذي يطلق عليه لقب كبش. وكما قلنا سابقاً سواء إن كانت ذكراً أو انثى ينظر الإنسان إلى المنفعة العائدة منها من لحوم ،وصوف. حيث تربى في بعض البيوت التي يطلق عليها اسم حضارات، كما أن التربية الخاصة بها تعتبر شئ أساسي في بعض البلدان مثل أستراليا، والولايات المتحدة الأمريكية، ونيوزلندا، وغيرها من الدول.

وقد وردت في بعض الكتب السماوية، ولها علاقة وطيدة بقصة سيدنا إبراهيم مع سيدنا إسماعيل عندما ضحى بالكبش ليُفادي به ابنه. ولازالت هذه العادة مستمرة عند المسلمين في عيد الأضحى. فيقول الله تعالى في سورة الصافات ( وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ ).

لقب صغير الخروف

يطلق على صغير الخروف مسمى (حمل).  ومن صفاتها أنها تمشي عقب ولادتها بلحظات بسيطة.

وتعتمد في غذائها من حيث الرضاعة على حليب أمها ككثير من الكائنات الحية، وقد تمتد هذه الفترة من أربعة إلى ستة أشهر. وبعدها فوراً يتم انقطاعها عن الرضاعة، وتقوم باعتمادها في الغذاء على الأعشاب الخضراء، والحبوب.

بعد أن يتراوح عمره من سنه ونصف إلى خمس سنوات لم يعد صغيراً، حيث يبدأ ي مرحلة التزاوج من أنثى الخراف ويكونوا في فصل الخريف.

 

وبالتالي نكون قد عرضنا لحضراتكم اسم صغير الخروف، وبعضاً من صفاته في بداية ولادته.