بعضاً من رسائل حب فراق نعرضها عليكم اليوم. فطالما كان الحزن داخل القلب، لا يمكن التعبير عنه مطلقاً. ولكن من الممكن أن تشرحه وتوصفه بعض الكلمات والأحرف. فأحياناً يكون هناك لوع بالروح وكأنها تخرج من الجسد لا رجعة فيها مطلقاً. إليكم تلك الرسائل من خلال مقالنا التي تعبر على كم الألم الذي تشعر به، فقط ابقوا مع برونزية.

رسائل حب فراق

رسائل فراق ووداع

  1. حبيبي؛ سأظل اسرد قصتنا الجميلة لكل العالم. سأقول لك إلى النفس الأخير في حياتي كلمة حبيبي. فلم اعرف الحب إلا معك، ولا يوجد رجلاً في هذه الدنيا سواك. أنت الأفضل دائماً، ولا أرى أنه من الممكن أن يكون غيرك في هذا المكان. وكأن الأماكن مزدحمة بالكثير من الأشخاص، ولكن من المؤسف أشعر وكأنه أصابني العمى لا أرى في كل هذه الوجوه إلا أنت. على الرغم من أن الفراق قطع أوتار وشرايين قلبي، ولكن لا يهم هذا سأنتظر حتى الممات.
  2. من بعد رحيلك تعودت على الجفاء، والقسوة، والحقد على كل من صار ومازال مع حبيبه. فأنا كنت لا أرى أحداً يحبك مثلي، ولا أحداً يحبني كحبك لي. ولكن ما النتيجة أصبح العشاق جميعهم مع  بعضهم البعض، وأنا وحيدة بدونك. وكأن روحي قد خانت جسدي وذهبت معك، وأنت ألقيتها إلى أحد الطرق المزدحمة. ولهذا مازلت ابحث عنها ولا أجدها إلى أين أصبحت الآن. فأنا جسد خالي من المشاعر والدماء كغير من الأشخاص من حولي.
  3. طال البعاد يا شخصاً كنت أغلى من روحي. استيقظ كل يوماً وأنا كلي يقين بأن أرى وجهك أول الأشياء بعد منامي الذي لا يخلو منك. ولا من صوتك الحنون الذي عودتني عليك، ولمسات الدافئة التي كانت تشعرني بوجودي وكأني أهم وأغلى الأشياء في هذا الكون كله. عود إلى مرة ثانية، فالفراق لم يدون طويلاً أكثر من هذا وأنا اعلم جيداً. ولكن انظر إلى نظرة رقيقة بقلب حنون، فاعلم أنك تحبني كحبي لك.
  4. بعد غيابك عني في كل هذه المدة بدون أن تحنو بمشاعرك لي، أو تشتاق ولو بالقليل، أو حتى أن يرجف لك جفناً. فأرى أني كنت محقة في الوقت الذي تركتك فيه، ولكن أقول أنني بعد هذه الهدنة استطيع أن اخرج إلى العالم كله وأنا فخورة بذاتي قادرة على مواجهة العالم والتعامل معه بصفاء ذهناً كبير. أنت من خسرت وليس أنا. فتعلم جيداً أن الجميع من حولي يتمنون ولو نظرة واحدة مني لهم، ولكن كنت معك بمشاعري وعواطفي وفي النهاية لم يتم تقدير هذا كله. سأتركك بمفردك إلى أن تموت بدون أحداً يتساءل عنك أو يتحدث معك فأنت غليظ القلب.
  5. أنت البسمة التي ما زالت تُرسم على وجهي حتى بعد الفراق. تعلم كم الأيم غبت عني، وأنا اشعر بأنك بجواري، ولكن أنت شخصاً لا يمكن أن تقوم بتقدير النعم المتواجدة أمامك. حتى كانت أبسط الأشياء قديماً كالملابس وغيرها نجدها ملقاه في الشوارع. وما السبب في هذا؟ كنت تقول لقد زهدتها. كن هكذا ازهد الدنيا وما فيها، وأبعد عن الجميع، ولكن عند كبر السن لا تقول أين الناس من حولي، فالشباب لا يدوم طويلاً. ولا الرفاق تعيش للأبد، ستظل بمفردك إلى يوم تبعث مرة أُخرى.

رسائل عن الفراق قصيرة

  1. وكأن الناس من حولي انفضوا جميعهم باليوم الذي اتخذت فيه قرار فراقنا. وكأنني اعتبرتك الناس والعالم كله الذي لا أود ان يكون هناك سواك. ولكن اعترف بأنها كانت خطئي الوحيد بأن أجد في شخصاً مثلك الجميع يراه أناني وأقل عقلاً ووعياً هذه الصورة الكبيرة. فأنت نكره ولا يمكن أن أقول أكثر من هذا.
  2. لقد تمزقت خيوط حلمي بعد أن غزلتها بأجود أنواع الأنسجة والخيوط. كانت مرسومة طبقاً لي ولك فقط، ولا أحد بيننا. ولكن قمت بقطعها، وأعدك أنك ستستمع إلى حكايات وبعض الروايات الخرافية عني وعن حياتي وزوجي وأطفالي الصغار. ستتمنى لو لم تنطق بهذا الفراق أبداً. فكما أرهقتني بهذه الكلمة ستجدني في أحلامك أقوم بلعنك في كل سجدة ولا تستطيع التحدث معي ولو بكمة واحدة.
  3. أنا أصبحت الآن شخصاً تائهاً. لا أعلم الحياة من أين تبدأ وإلى أين تسير. لماذا يحدث كل هذا في الحب الذي طوقت له عشقاً، وتمنيت آلاف الساعات والأيام بأن يستمر لآخر الزمان. اعلم أن العيب ليس بي، وليس به أيضاً. ولكن يقول من حولي أنني مازلت أدافع عنك. هل تحبني حتى الآن، هل أتي بك يوماً في منامك لتستطيع ان تتحدث معي ولو بالقليل بعدما كنا نتكلم ساعات طويلة لا ينتهي فيها الحديث أبداً. سأدعو الله سبحانه وتعالى بأن تكون سعيداً في الحياة سواء معي أو مع غيري، على الرغم من علمي أن لا أحد يمكن إدخال البهجة في قلبك إلا أنا وحدي.

وتعتبر هذه الرسائل بسيطة، وتعبر عن كم الألم الممكن توجيهه للشخص المفارق في هذه الحياة.