نقدم لكم في هذا المقال دعاء لحفظ الطفل الرضيع ، الأطفال هم زينة الحياة الدنيا، ومتاعها بالنسبة لوالديهم حيث يُضفوا البهجة، والحب، والفرح على حياتهم بمجرد وصولهم للدنيا، ولكن الطفل الرضيع يحتاج إلى عناية، واهتمام خاص لأن هذه الفترة تمثل له فترة النمو، والتغذية.

يُطلق على الطفل الرضيع هذا الاسم من بداية ولادته حتى فطامه أي كحد أقصى عامين، ويرغب الوالدين في تحصين أطفالهم من أي سوء فهم أغلى ما يمتلكوا، وسبب الفرحة في حياتهم فأنعم الله عليهم بهم، وعليهم أن يشكروا الله على هذه النعمة، ويدعوا لهم دائمًا، ويحافظوا عليهم.

ومن خلال مقال اليوم على برونزية سنتعرف على أفضل الأدعية التي تساعد الوالدين في الحفاظ على أبنائهم، وتحصينهم من كل شر.

دعاء لحفظ الطفل الرضيع

يتمنى كل من الآباء، والأمهات دوام الصحة، والعافية، والسعادة لأبنائهم كما يرغبوا في تأمين مستقبلهم، وتوفير لهم كل ما يحتاجون فهم فلذة أكبادهم حيث أن وجودهم من جعل لحياتهم لذة، وطعم، وروح فالكون لا يحلو إلا بوجودهم، ومن أهم الأدعية التي يدعوا بها الوالدين لأبنائهم :

” اللهم أنت الحافظ، وأنت أرحم الراحمين احفظ رضيعي من كل سوء، وقر عيني به، واجعله من عبادك الصالحين، واجعله لي ذرية صالحة ترضاها”.

” اللهم ارزق رضيعي الصحة، والعافية، والبركة، وحسن الخُلق، واجعله بارًا بي، وبوالده، وارعاه بعينك التي لا تنام، وارزقه علمًا نافع، ورزقًا طيبًا، وعملًا متقبلًا”.

” اللهم ارزق ذريتي حظ الدنيا، والآخرة، واكفيهم شر من أراد بهم السوء، واصرف عنهم شر أصدقاء السوء، وعبادك الضالين”.

” اللهم إني استودعت رضيعي عندك فاحفظه بحفظك، وأنت خير الحافظين، وأبعد عنه كل نظرة حسد، ولا تريني فيه إلا كل خير يارب، واجعله من أهل كتابك، وخاصته”.

” اللهم اجعل أبنائي من الصالحين الذين يأمرون بالمعروف، وينهون عن المنكر، ومن حملة كتابك، وأعني على أن أكون لهم خير الأم فأربيهم تربية صالحة ترضيك”.

دعاء لحفظ المولود وتحصينه

” اللهم عافه في بدنه، وعافيه في سمعه، وعافيه في بصره اللهم إني أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق اللهم اجعله من البارين، والقانتين، والمصلين، والذاكرين لك ليلًا، ونهارًا يارب ارزقنا بره، واجعله لنا سند، وعون في الدنيا، والأخرة”.

” اللهم ارزقه العفو، والعافية في الدنيا، والأخرة اللهم ارزقه العافية في دينه، ودنياه، وأهله، وماله اللهم ارزقه الصحة، والستر، والأمن، والسلامة من كل سوء اللهم احفظه من بين يديه، ومن خلفه، وعن يمينه، وعن شماله، ومن فوقه، وأعوذ بعظمتك أن يغتال من تحته”

” اللهم إنك وهبت لي هذا الرضيع من غير حول مني، ولا قوة فاحفظه لي بعينك التي لا تنام من أي مكروه يصيبه، ومن كل شر، أو ضرر، أو أذى قبل أن يلحق به اللهم احفظه من الأمراض، والأسقام اللهم لا تجعل ابتلائي فيه، واحفظه من الفتن ما ظهر منها، وما بطن اللهم اصرف عنه مصائب الدهر، ولا تريني فيه سوء”.

” اللهم أجره من من الفتن، واجعله من عبادك الصالحين الذين لا خوف عليهم، ولا هم يحزنون، وحفظة كتابك، واجعله من أفضل الخلق دينًا، وخلقًا، ومن أسعد البشر، وأكثرهم حظًا في الدنيا، والأخرة اللهم صب عليه الخير صبًا صبًا، ولا تجعله عيشه كدًا كدًا، وأغنه بحلالك، وفضلك، واصرف عنه الحرام يارب كما حفظت كتابك إلى يوم القيامة احفظه من غمزات، ووسوسة الشيطان الرجيم”

” رب ارزقه الصحبة الصالحة التي تقوده إلى الجنة، والعمل الصالح يارب ارزقه صحبة الأخيار، وخصال الأطهار، والتوكل عليك يا قهار يا جبار يارب اجبره في الدنيا، والأخرة، ولا تمسه بسوء، وتجاوز عنه، وارزقه الاستقامة، والعمل الصالح أينما كان”.

دعاء الأم لرضيعها بالخير في الدنيا والأخرة

“يارب وجهه لما تحب، وترضى، وبلغني فيه غاية أملي، واصرف عنه أمراض الجسد، والقلوب يارب نقي قلبه من الذنوب، والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس يارب يا حنان يا منان ارزقني بره، ومتعني به في حياتي، واجعله داعيًا لي بعد مماتي، واجعله خلف صالح لي اللهم أرعاهم في كل مكان غابت عيني فيه عنهم بعينك التي لم تغب فأنت الحافظ الذي لا تضيع عندك الودائع”

” اللهم يا معلم آدم، وموسى، ومحمد علمه، وأعنه بفضلك عمن سواك، وارزقه العلم النافع، والعمل الصالح، ويامفهم سليمان فهمه، وسخر له خير خلقك ليكونوا له عونًا في الدنيا، ويامؤتي لقمان الحكمة، وفصل الخطاب آته من لدنك حكمة، ورزقًا كبيرًا”.

” اللهم علمه ما جهل، وأنر بصيرته، وذكره ما نسى، وأنزل عليه بركات من السماء، وأخرج له من خيرات الأرض، وارزقه قوة الإيمان، والعقيدة، وسرعة الحفظ، والفهم، واجعله من المهتدين يا مجيب الدعوات أجب دعوتي، وتقبلها، وحقق لي ما أرجوه منك يارب العالمين”.

” اللهم جنبه الفواحش، والضلال، وارزقه الهداية، والصلاح اللهم اجعله من الهداة المهتدين، وهب له من لدنك رحمة، وثبت قلبه على دينك، وطاعتك ما دام حيا، وانزع اللهم من قلبه الغرور، والتكبر، والتعالي، واجعله من الأغنياء بك، وبكرمك، وارزقه الرشاد، والهدى”.