خاتمة بحث علمي نقدمها لكم من خلال موقع برونزية، حيث يبحث الكثير من الأشخاص عن نموذج جاهز من خاتمة بحث علمي وذلك حتى يتم إضافتها في نهاية البحث وهي من المعروف أن يحتاج الكثير إلى المساعدة بها، حيث تتطلب أن تكون خاتمة مميزة وجذابة، ومن خلال السطور القادمة سوف نقدم لكم مجموعة من افضل الخواتيم التي تصلح للبحوث العلمية.

خاتمة بحث علمي

من الأمور الهامة التي يجب أن يتم إضافتها إلى البحث هي الخاتمة، والتي تحمل بعض العبارات المميزة، والتي يجب أن يتم انتقائها بمنتهى الدقة، ويمكن كتابة أي واحدة من تلك الخواتيم التي سوف نذكرها لكم وهي كالآتي:

الخاتمة الأولى:

  1. ولقد وصلنا إلى نهاية هذا البحث، والذي تحدثنا به عن كافة الأمور المتعلقة ب… (يتم كتابة اختصار للموضوع الذي كان يتحدث عنه البحث).
  2. وهو الأمر الذي حاولنا قدر الاستطاع أن نقوم بتقسيمه إلى العديد من الجوانب والتحدث عنها بمنتهى الدقة.
  3. حيث يعتبر هذا الموضوع من المواضيع الهامة جدًا في حياتنا وبالأخص في الآونة الأخيرة، ولذلك حاولنا أن نلم بهذا الموضوع.
  4. كما أننا حاولنا من خلال بحثنا العمل على تحليل كافة المعايير المتعلقة بموضوعنا، لأنه من الموضوعات التي لها عدة جوانب مختلفة وتأثيرات متعددة.
  5. كما ذكرنا كافة آثارها في حياة كل منا، ونتمنى أن نكون قد استطعنا بالفعل أن نلم بكافقة الجوانب، وأن نكون قد قدمنا بحث علمي مفيد.
  6. وعلى الرغم من ذلك فقد نكون قد قصرنا في شمل البحث، وذلك لأنه يحتاج الكثير والكثير من الكلمات، ولكني أتمنى التماس لي العذر.
  7. وأتمنى من الله كامل التوفيق والنجاح إلى جميع الباحثين الذين أناروا طرق العلم والمعرفة لمن بعدهم.
  8. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته وصلى اللهم وسلم وبارك على سيدنا وإمامنا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

الخاتمة الثانية:

  1. وفي ختام بحثنا، وبعد أن قمت بعرض كافة الموضوعات المتعلقة بعنوان بحثي.
  2. ولقد حاولت أن أفصل كل شيء وأحلله وأخوض في أدق التفاصيل.
  3. حيث إن كل ما ذكرته هو نتيجة البحث الدائم والعميق الذي حاولت جاهدًا أن أصل إليه وهو عصارة مجهودي طوال الفترة الماضية.
  4. حيث يعتبر هذا الموضوع الذي كنت أتحدث عنه من المواضيع المميزة والتي لها الأهمية القصوى لذلك وجب التحدث عنها.
  5. ولكني أشعر بالتقصير أيضًا فأنا لم أتمكن من إلمام كافة الأمور المتعلقة بعنوان البحث.
  6. فهو ما زال يحتاج إلى الكثير من الكلمات التي لم تنتهي.
  7. فمهما حاولت أن أذكر الكثير به لا يمكنني الاكتفاء، ولكني أتمنى من الله أن ينال هذا البحث الذي قدمته على إعجاب كل من يقرأوه.
  8. كما أتمنى مسامحتي إن كنت من المقصرين لعدم ذكر الكلمات التي يحتاجها.
  9. ولكن في النهاية أنا بشر وأخطئ، ولكني حاولت جاهدًا على قدر المستطاع أن أقدم كل ما لدي من معلومات.
  10. وأسأل الله التوفيق والنجاح وتسديد الخطى.

الخاتمة الثالثة:

  1. وفي ختام هذا البحث أتوجه بجزيل الشكر والتقدير إلى أساتذتي الذين يقومون بقراءة هذا البحث.
  2. حيث ذكرت له الكثير من الأمور التي تدور في عقلي حول هذا الموضوع، وذلك بعد التوفيق من الله عز وجل.
  3. وفي نهاية البحث أتمنى أن تنظزوا إليه وإلى المعلومات التي ذكرتها بأنه بشر هو من قام بكتابتها ويمكنه أن يصيب أو يخطئ.
  4. وأرجو من الله سبحانه وتعالى أن ينال البحث على إعجابكم وأتوجه لكم بالشكر على متابعة البحث وقراءته وتقييمه

خاتمة بحث ديني

يحتاج الكثير من الطلاب إلى خاتمة تصلح للبحث الديني، وهو واحد من بين الأقسام التي يقوم الكثير من الطلاب بعمل الأبحاق المختلفة بها، والمتعددة الموضوعات، وإليكم تلك الخاتمة المناسبة:

  1. وفي الختام بعد أن تحدثنا عن كل ما يخص موضوع بحثنا وهو (….) يوضع عنوان البحث، والذي رأيت أنه من الأمور الهامة التي وجب التحدث بها.
  2. وذلك لأننا أصبحنا نرى الكثير من السلبيات في مجتمعاتنا والابتعاد عن الدين.
  3. وهذا ما كان له تأثير كبير على الأخلاقيات والسلوكيات المتعلقة بكل فرد.
  4. حيث إن واجب كل فرد فينا أن يبدأ بنفسه أولًا في التقرب من الله عز وجل الاستعانة به، على أن يجعلنا دائمًا من المقربين له.
  5. ونحاول جاهدين أن نستعيد الكثير من القيم الأخلاقية والسلوكيات النافعة لديننا التي فقدناها في الآونة الأخيرة.
  6. ولم يكن الأمر بالسهل في محاولة التحدث عن كافة تلك الأمور، فلقد استغرق الأمر الكثير من الوقت والبحث والتعمق للحصول على هذا القدر الكافي من المعلومات.
  7. كما أنني حاولت جاهدًا أن أوثق كافة المعلومات التي قمت بذكرها في ذلك البحث، وذلك من خلال الاستعانة بالأحاديث النبوية الشريفة الواردة عن رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام.
  8. كما أنني ابتعدت عن الأحاديث التي يكون فيها ضعف واستخدمت الأحاديث التي تكون بمسانيد صحيحة فقط.
  9. وأتمنى أن يكون بحثي قد شمل كافة العناصر الهامة في ذلك الموضوع، وأرجو مسامحتي والتماس لي العذر في حالة إن كنت قد أخطأت بعض الجزئيات.
  10. فأنا لا زالت أحاول وأسعى نحو العلم والمعرفة، والتقصير قد يصادف كل بشر منا، وصلى اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد.

خاتمة بحث علمي جامعي

كما سوف نستعرض لكم خاتمة أخرى مميزة، والتي يمكن إرفاقها مع أي بحث علمي، أيًا كان الموضوع الذي يتحدث عنه، وتكون الخاتمة كالآتي:

  1. الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، والشكر لله الذي أعانني على الانتهاء من ذلك البحث.
  2. فكل ما قمت بتقديمه خلال هذا البحث ما كان إلا من فضل الله سبحانه وتعالى، وهذه هي خاتمة بحثي.
  3. والله سبحانه يعلم كم المجهود الذي قمت ببذله في ذلك البحث، وأني بالفعل بذلت قصارى جهدي حتى ينتهي البحث بهذا الشكل.
  4. وأن أكون قد تمكنت من الإلمام بموضوع البحث وعبرت عن أهميته، وأتمنى أن يكون البحث قد نال على إعجابكم.
  5. كما أتمنى أن  يكون له أثر كبير، ولكن على الرغم من كافة العناصر التي ذكرتها.
  6. إلا أنني لا يمكن أن أجعله بحث كامل حيث إن الكمال لله وحده.
  7. فلو كان بحثي من الأبحاث الجيدة والمتميزة فهو في النهاية فضل من الله وتوفيق ومجهود من أساتذتي.
  8. وإن كان به خطأ أو غير جيد فهو من نفسي، وأتمنى أن يكون ذو إفادة للبشرية.

خاتمة مميزة

كما سوف نقدم لكم أيضًا خاتمة بحث علمي مميزة والتي يمكنها أن تتوافق مع جميع الأبحاث العلمية والدراسية، في كافة المجالات المختلفة، والخاتمة تكون بتلك الصيغة الآتية:

  1. وبذلك أكون قد وصلت إلى نهاية بحثي والذي كان يتحدث على (….) ويوضع عنوان البحث.
  2. وأذكر نفسي أولًا ثم الجميع بأن الله يحب الإتقان في العمل، وأن يكون العمل خالص لوجهه سبحانه وتعالى.
  3. فلقد بذلت المجهود الكبير حتى أقوم باستكمال هذا البحث، وأرجو من الله أن يكون هذا البحث قد نال على إعجابكم.
  4. وأن أكون قد ذكرت كل ما يتعلق بموضوعنا، فأتمنى أن يكون بحثي له تأثير كبير.
  5. ويمكنني القول في النهاية أنه لا يوجد بحث مستوفي العناصر من كافة الاتجاهات، ففي النهاية نحن بشر
  6. وأتمنى أن يكون البحث بداية حول العمل بتلك الأساليسب التي تحدث عنها.
  7. وأن يستكمل بعدي الكثير من النقاط التي لم أذكرها، وذلك من أجل السعي وراء التقدم.